الرئيسية | كلام ايف | 7 خطوات للوصول الى السعادة

7 خطوات للوصول الى السعادة

تلك الكلمة التى احتار الجميع في توصيفها ، فليس هناك تعريف محدد للسعادة ، ولا يوجد طريق واضح للوصول اليها ، والبشر جميعا يبحثون عن السعادة …ولكن هل يجدوها ؟

 

الحياة دائما تمنحنا اوقات قصيرة للشعور بالسعادة و وقت اكبر للاحزان ، ولكن ترى هل هناك طريق نحو السعادة ؟ هل نستطيع تحقيقها ؟

 

دعونا نكتشف سويا ، حيث يقدم لنا ديباك شوبرا – الكاتب الشهير ومؤلف اكثر من 50 كتاب في الصحة والعلاقات والنجاح – نظريته فى الوصول الى السعادة عن طريق 7 خطوات:

 

الخطوة الاولى تحديد الهدف:

 

ما هو هدفك فى الحياة ؟ ما الذي يجعلك متشبثة بحياتك ؟ ماذا تعني لكِ الحياة ؟

عليكِ باجابة كل تلك الاسئلة ، ربما تحتاجين الى جلسة طويلة بمفردك ، لتحديد اهدافك ، وغالبا ما تنحصر الاهداف فى التالي:

– الاسرة

– الاصدقاء

– العمل

– الحب

– العطاء

– الدراسة

– الهوايات

– الابداع

كل تلك الامور قد تمثل اهدافك فى الحياة ، والكثير يختار الاسرة والعمل و الاصدقاء ، ولكن شوبرا له رأي اخر بشأنهم ، فيقول ان الاسرة قد تنتقل لاي سبب من الاسباب ام الاصدقاء فقد تخسرهم وكذلك العمل ، ولكن قيمة الحب والعطاء هى قيم خالدة لن تفنى .

 

الخطوة الثانية السلام الداخلي:

 

نحن نسمع تلك الكلمة كثيرا حتى اننا مللنا منها ، فهى امر يصعب الوصول اليه ، فالسلام الداخلي والشعور بالرضا عن ذاتك ، قد يعد من المستحيلات لبعض الاشخاص ، الرضا والسلام الداخلي ينبع من التسامح مع الذات والاخرين ، وايضا من اعتزازك بما وصلتي اليه من انجازات مهما كانت صغيرة او تافهة فى نظر الغير.

 

الخطوة الثالثة التركيز على العلاقات:

 

العالم المادي من حولنا يجبرنا على نمط معين من الحياة ، فيبهرك بالتكنولوجيا الجديدة ويشعرك ان السعادة تكمن فى امتلاك كل ما هو حديث وثمين ، ويحاول دائما تسويق فكرة ان سيارتك الفارهة ستشعرك بالمتعة وتجبر الاخرين على الالتفاف حولك .

 

ولكن الواقع يقول غير ذلك ، فالاغنياء ايضا لا يشعرون بالسعادة !

 

بدلا من اهدار الوقت عبر وسائل الاتصال الكترونية ، حاولي التركيز على بناء علاقة حقيقية ولو واحدة فى حياتك بأكملها ، تحتاجين الى علاقة صادقة مع الطرف الاخر ، ليصبح مرآتك التى قد تتجمل ولكنها لا تكذب ، الحقيقة التى لا يقولها لكِ العالم المادي ان الحفاظ على علاقة صادقة وحقيقية والشعور بالامان هو الطريق الفعلي للسعادة .

وعلى الرغم انه امر صعب مقارنة بقدرتك المالية على شراء هاتف او كمبيوتر جديد ، ولكنه يستحق التجربة .

 

الخطوة الرابعة التشويش والإلهاء:

 

ان قضاء وقت طويل على شبكات التواصل الاجتماعي او استخدام الالعاب الالكترونية او السفر الدائم ، قد يهدر وقت طويل جدا عن تحقيق اهدافك الحقيقة ، كما انه سيحولك الى انسانة انطوائية وتعشق الانعزالية.

 

الخطوة الخامسة تغلبي على الخوف:

 

ليس هناك مكان محدد للخوف ، لذا اصنعي الامان بداخلك ، الامور السيئة والنفوس الشريرة لطالما كانوا موجودين ، فالامر ليس جديدا ، حاولي دائما التغلب على خوفك .

 

الخطوة السادسة لا تقعي فريسة الضغوط:

 

الضغوط من حولنا تشبه الوحوش التى تحاول افتراسنا ، فشعور بالقلق والضغط طوال الوقت ، سيمرضك سريعا ، ضعي حد لقلقك المستمر ، وسيطري عليه .

 

– الخطوة السابعة العقل السليم فى الجسم السليم:

 

لا نقصد بالجسم السليم هو انخراطك فى الالعاب الرياضية والانتقال الى صالة الالعاب الرياضية ” الجيم ” ولكن شوبرا يقصد الحفاظ على صحتك والرضا عن شكل جسمك ، فالرياضة بالتأكيد امر مهم وضروري ، ولكن السعادة لا تأتي لانكِ تملكين جسد رشيق وجذاب فقط ، بل هناك معايير اخرى للسعادة ، وتذكري دائما ان النجمات والفنانات لطالما امتلكن اجساد جميلة و شهرة طائلة ومع ذلك لا يشعرون بالسعادة !

 


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

 

 

 

 

 

 

popupsunsense