الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | 17 طريقة تهربي بها من سطوة الألم

17 طريقة تهربي بها من سطوة الألم

أحيانا لا شيء يستطيع أن يوقف كل الآلام المبرحة التي تدهمك لا أدوية ولا مسكنات ولا علاج.. لا نوم ولا يقظة يستطيع أن يخلصك من الصداع وألم الأسنان وحموضة المعدة وكرشة النفس ولا الدوار.

ويكون السبيل الوحيد للهروب من ذلك أن تتعلمي [الحيل].. نعم الحيل التي يمكن بها أن تروضي أعضاءك وتخدميهم وتسيطري على مناطق الألم وتتخلصي منها.

 

 

نقدم لك 17 حيلة مختلفة وفقا للدراسات وآراء العلماء والمتخصصين تستطيعي بها أن تزيلي بؤرة الألم داخلك.

افركي أذنيك للتخلص من الحكة ووجع الحنجرة!

عندما تثير الأعصاب الموجودة بالأذن عن طريق الحك يوجد ذلك رد فعل في الحنجرة يمكن أن يسبب تشنج العضلة، هذا التشنج كما يقول دكتور سكوت شافير – رئيس مركز الأنف والأذن والحنجرة بنيوجيرسي: يخفف الحكة المزعجة أو الدغدغة بالحنجرة.

 

 

اختبري قدرتك الخارقة في السمع!

إذا كنت في مطعم به موسيقي صاخبة وأردت أن تسمع جيدا ما يقال، استعمل أذنك اليمني فهي أفضل من اليسري في متابعة الإيقاعات السريعة لما يقال، أما إذا أردت أن تميز الأغنية التي تعزف في الخلف، فاستعمل أذنك اليسري لأنها أفضل في التقاط النغمات الموسيقية وذلك وفقا لباحثين من كلية طب ديفيد غافين.

 

 

تغلبي على رغبة دخول الحمام بالجنس!

تريد أن تتبول؟… وليس هناك أي حمام قريبا منك.. فكر في الجنس.. ذلك وفقا لما تقوله د. لاري ليبشولتز- رئيس قسم أمراض الذكورة والعقم بكلية طب بابلور، فلقد أثبتت أن التفكير بالجنس يشغل المخ وبالتالي سيقلل شعورك بعدم الراحة ورغبتك في التبول.

 

 

السعال.. لتهربي من الألم؟

هل تخاف من الحقنة؟ ومن لا يخاف منها.. ولكن الآن بإمكانك التخلص من الخوف والألم معا عن طريق السعال أثناء أخذ الحقنة.

حيث اكتشف [تاراس أوزشينكو] باحث ألماني أن السعال أثناء الحقن يقلل الألم لأن السعال يسبب ارتفاعا مؤقتا مفاجئا في ضغط الصدر والقناة الشوكية ويمنع تركيب إجراءات الشعور بالألم في الحبل الشوكي.

 

 

تخلصي من الاحتقان بلسانك

هل تعاني احتقان الأنف المزمن ولم تنفع معك الأدوية؟ إليك طريقة أرخص وأسرع وأسهل للتخفيف من ضغط الجيوب، قم بدفع لسانك ضد سقف فمك بالتناوب، ثم اضغط بين حواجبك بإصبع واحد.. هذا يسبب هزا للعظمة التي تمر بها الممرات الأنفية إلى الفم، وهذه الهزات تسبب تحرك الاحتقان وذلك طبقا لما تقوله ليساد ديستيفانو- أستاذ مساعد بجامعة ميتشجان- بعد 20 ثانية ستشعر بأن الاحتقان بدأ بالتحلل.

 

 

النوم على الجانب الأيسر للتخلص من الحموضة!

أثبتت الدراسات التي أجراها دكتور أنتوني ستاربولي طبيب أمراض المعدة والأمعاء وأستاذ مساعد في كلية نيويورك الطبية أن النوم على الجانب الأيسر يقلل من الشعور بالحموضة، حيث يرتبط المريء والمعدة بوصلة عند الزاوية، فعندما تنام على الجانب الأيمن تصبح المعدة أعلى من المريء مما يسمح للطعام والأحماض بالتسرب إلى المريء والحلق.. بينما عندما تنام على الجانب الأيسر تصبح المعدة أدني من المريء وبهذا تصبح الجاذبية لمصلحتك.

 

 

بالثلج عالجي ألم الأسنان دون فتح فمك!

جرب فرك قطعة ثلج على باطن يدك على المنطقة الغشائية على هيئة 7 بين إبهامك وسبابتك عند شعورك بألم بأسنانك فقد وجدت دراسة كندية أن هذا التكنيك يقلل من آلام الأسنان بنسبة 50% مقارنة بعدم استخدامك الثلج، لأن هناك بهذه المنطقة باليد ممرات الأعصاب التي تحفز الدماغ وتمنع إشارات الألم الصادرة من الوجه والأيدي.

 

 

بكف يدك تخلصي من الدوار!

أحيانا عند شربك لعصير ما تصاب بالدوخة، فضع يدك على شيء ثابت لأن اليد تحتوى على أعصاب تعطي الدماغ مؤشرا بأنك متوازن، فالقوقعة وهي الجزء المسئول عن التوازن بالأذن، يعوم في سائل من نفس كثافة الدم، وعند شربك لشيء ما فيخفف الدم ويصبح أقل كثافة وترتفع القوقعة مما يسبب الدوخة.

وذلك كما يقود د. سكوت سافير –رئيس مركز الأنف والأذن والحنجرة بنيوجيرسي- يجبر المخ، لكن عند وضع يدك على شيء ثابت ستشعر بالتوازن مرة أخرى لأن الأعصاب الموجودة باليد حساسة جدا وتعطي المخ إشارة أخري بالاتزان.

 

 

عالجي الحروق بالثلج

عندما تلسع إصبعك دون قصد بالفرن، تغلف الجلد وأضغط بشكل خفيف على مكان الحرق بأصابع يدك الأخرى.. فكما يقول د. ليسا ديستيفانو – أستاذ مساعد بجامعة ميتشجان: إن الثلج سيخفف ألمك بسرعة لكن هذه الطريقة الطبيعية ستعيد الجلد المحروق إلى درجة الحرارة الطبيعية فيصبح الجلد أقل تشوها.

 

 

الزفير ينقذك من ألم جانبك الأيمن

إن كنت مثل كل الناس، فأنت عندما تركض، تخرج الهواء [تزفر] بينما تضرب قدمك اليمني الأرض، مما يضع ضغطا على كبدك [وهو الموجود بالجانب الأيمن من الجسم]، ويسبب شدا للحجاب الحاجز الذي يرسل إشارة بوخزة بجانبك الأيمن ولتخفف من وخز الألم الجانبي كل ما عليك أن تتعلم أن تزفر عندما تضرب قدمك اليسرى الأرض.

 

 

أوقفي نزيف أنفك بإصبعك!

الميل للوراء مع إمساك أنفك طريقة رائعة لوقف نزيف الأنف.. لكن د. بيتر ديسماريس أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بمستشفي انتابني بجنوب إفريقيا وجد طريقة أفضل من ذلك عن طريق وضع قطعة قطن بلثتك العليا في ظهر الأنف من الداخل والضغط عليها بقوة، لأن معظم نزيف الدم يأتي من الحجاب الحاجز وهو الغضروف الذي يقسم الأنف، فالضغط هنا يوقف النزيف.

 

 

بالنفس أوقفي نبض قلبك السريع!

أحيانا تشعر بالخوف أو التوتر مما يسرع من ضربات قلبك، يمكنك التغلب على ذلك كما يقول دكتور بين أبو إخصائي الإسعافات الأولية بجامعة بيتسبرج، عن طريق النفخ في إبهامك.. فيمكنك التحكم بالعصب المسئول عن ضربات القلب بالنفخ، وبالتالي سيعود نبض قلبك إلي معدله الطبيعي.

 

 

من فضلك أوقف ألم الصداع

إن كنت تشعر بصداع فينصحك دكتور بين أبو بالضغط بلسانك على سقف فمك من الداخل وغطه بلسانك قدر ما تستطيع، فكما تخللت البرودة إلى سقفك فمك سيعتقد جسدك أن مخك سيتجمد أيضا، فيبدأ بتعويض ذلك عن طريق زيادة سخونة جسدك وبالتالي كلما زاد الضغط على هذه المنطقة لبدأ الصداع في الانحسار.

 

 

حركي رأسك للتخلص من التنميل

إذا شعرت بأن يدك أو قدمك تنملت قم بتحريك رأسك من جهة لأخرى، سيزول شعور الدبابيس بشكل غير مؤلم في أقل من دقيقة، وذلك لأنه يمر بالرقبة حزمة من الأعصاب الرئيسية، إذا قمت بتحريك عضلات رقبتك سيقل الضغط على الأعصاب.

 

 

تنفسي تحت الماء

عندما تكون تحت الماء ليست قلة الأكسجين التي تجعلك مستميت للتنفس، لكنه وفق لتركيبته ثاني أكسيد الكربون الذي يجعل دمك حامضيا وبالتالي ترسل إشارات للمخ بأن هناك شيئا غير صحيح بجسدك.. وبالتالي عندما تلهث قبل الغطس فإن تدفق الأكسجين سيقلل من حمضية الدم وبالتالي هذه الحركة تخدع مخك وتجعله يعتقد أن لديه المزيد من الأكسجين وذلك وفقا لما يقوله د. جوناثان ارمبرويتر أستاذ الأحياء المساعد بجامعة أوبورن.

 

أخدعي صديقتك

أوقف صديقتك واطلبي منها أن تفرد إحدى ذراعيها جانبها وتؤيده لأسفل، ثم ضع إصبعين على رسغها واضغطي لأسفل.. ستقاوم ذلك.

الآن اطلبي منها أن ترفع إحدى قدميها لأعلى قليلا وكرري ما قمت به، في هذا المرة لن تستطيعي المقاومة لأنه مع وقوفها بذلك الشكل وإحدى فخذيها لأعلى قليلا عن المستوي الطبيعي.. وسيشعر المخ أن عموده الفقري ضعيف بهذه الوقفة وبالتالي سيوقف أي قدرة للجسد على المقاومة.

 

 

أقرأ ي دماغك!

إذا كان لديك امتحان وستلقي خطابا في اليوم التالي.. راجعه قبل النوم، لأن كما تقول كاندي هيجارتز أستاذ العلوم الحيوية بجامعة إيداهو- إن عملية تعزيز الذاكرة تحدث أثناء النوم.. فأي شيء تقرؤه مباشرة قبل النوم يشفر كذاكرة طويلة المدى.

 

 

 

popupsunsense