الرئيسية | كلام ايف | 14 صفة من الطفولة تؤثر على علاقاتك الآن !

14 صفة من الطفولة تؤثر على علاقاتك الآن !

من قال ان الماضي قد يمحى ؟

اليعض يرى ان الزمن كفيل بنسيان كل شىء ، ولكن هناك مواقف تترك بصماتها واضحة بداخلنا وتظل مخبئة بداخلنا لا يراها الاخرين .

تري ما هى العادة او الموقف الابرز فى طفولتك الذي مازال عالقا فى ذهنك حتى الان ولا يعرفه الاخرين ؟

اليك عزيزتي مجموعة عادات تؤثر على علاقاتك الان ، وكما تول الحكمة نحن اليوم نجني ثمار الامس !

 

– الحرمان العاطفي:

هولاء الناس الذين شعروا بالحرمان العاطفي فى طفولتهم ، فلم يجدوا من يهتم بما يشعرون او يحتاجونه حقا ، بل عاشوا طفولة خالية من العواطف والحب والحنان .

 

– الاستقلالية:

هولاء الاشخاص الذين تعودوا على فعل ما يريدون بمفردهم فى الوقت المناسب لهم دون اي قيود او اهتمام بما يقوله الناس ، فهم ليسوا مضطرين الى مراعاة الاخرين فى قرارتهم.

 

– المتشائمين:

وهم الذين يشعرون انهم لا يستحقون السعادة ، ولن يشعروا بها ابدا ، ويؤمنين باستحالة العثور على الحب ، ولن يجدوا شريك الحياة الذي سيحترم احتياجاتهم او اختلافاتهم .

 

– المقهورين:

وهولاء هم الاشخاص الذين لا يتمتعوا بأي قدر من الثقة فى الذات ، ويشعرون دائما انهم مقهورين ومظلومين ، ويختاروا دائما شخصية قوية للارتباط بها ، لكي تتحمل زمام الامور ، وغالبا ما تعاني تلك الشخصيات من تسلط الشخصيات الاخرى عليها .

 

– الشخصيات المثالية:

هولاء الاشخاص محبي الكمال والذين يرغبون ان يكونوا الافضل فى كل شىء ، وحياتهم مليئة بالتحديات والانجازات ، وغالبا ما يعاني هولاء الاشخاص خلال علاقاتهم عندما يصبحوا بالغين ، لانهم يقسو كثيرا على انفسهم والاخرين .

 

– فقدان الثقة:

هولاء الشخصيات تعرضوا لاكثر من موقف فى طفولتهم  ليصلوا الى تلك المرحلة الخاصة بفقدان الثقة فى الجميع ، ولديهم شك دائما فى نوايا الاخرين تجاهم ، وما ان يعاملهم احد بطريقة طيبة حتى يبدأون فى التفكير فيما يخفيه الشخص تجاهم وراء تلك الطيبة !

 

– الايثار:

هولاء الشخصيات الذين يفضلون تلبية احتياجات الاخرين على احتياجاتهم ، وهم يتمتعون بالتضيحة والشعور بالايثار وينتهي الامر بهم برعاية بأحد الاشخاص المقربين تاركين احلامهم مثل الوالدين او الاخوة .

 

– الانعزالية:

هولاء الاشخاص الذين لا يفضلون التفاعل مع الاخرين ، بل ويعزلون انفسهم فى دائرة مغلقة هم صانعوها ، ويشعر هولاء الاشخاص انهم غير قادرين على الاندماج مع الاخرين كما ان المجتمع لا يتقبلهم كما يجب.

 

– ضعاف الشخصية:

وهم الاشخاص الذين اعتادوا ان ينوب الاخرين عنهم فى اتخاذ قرارات ، فحينما يكبرون يجدون انفسهم بمفردهم مسؤلون عن قراراتهم وغالبا ما يتحكم اشخاص اخرين فى اتخاذ قراراتهم الشخصية !

 

– لا يتحملون الضغوط:

هناك بعض الشخصيات التى قد تنهار تماما تحت وطأة الضغوط والتوتر ، وهم الذين قد فشلوا  فى النجاح فى امتحاناتهم من فرط الخوف والقلق لا عدم المذاكرة !

 

– محبي لفت الانظار:

هولاء هم الذين اعتادوا لفت الانظار دائما اما بجمالهم او ذكاءهم او غرابتهم ، وهم فى الحقيقة يتعمدون هذا الاختلاف من اجل لفت انظار الاخرين والحصول على محبتهم واهتمامهم وليس تعبيرا عن شخصياتهم  المستقلة.

 

– الشخصيات الصارمة الكتومة:

وهم الشخصيات اللاتي تعودت على الكتمان واخفاء مشاعرهم تجاه الاخرين ، ربما من منطلق القوة والغموض والعملية او ربما من منطلق الخوف من ردود فعل الاخرين .

 

– لا يعترفون بالاخطاء:

ومعظم الاشخاص من هذا النوع يجدون صعوبة بالغة فى الاعتراف بالخطأ ، ويشعرون ان الاخطاء مقتصرة على الضعفاء والاغبياء والمهملين فقط ، ولا يتمتعوا بقدر عالي من التسامح تجاه اخطاء الغير مهما كانت صغيرة.

 

– الانانية:

تلك الشخصيات التى اعتادت الحصول على كل ما تريده دون اي مراعاة للاخرين ، وغالبا ما يكونوا الطفل الوحيد للاسرة او الطفل الاول او الطفل الاخير (اخر العنقود) كما نطلق عليه.

 

والان …ما هى الصفة التى تؤثر عليكِ بشكل اكبر من الصفات السابق ذكرها ؟


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

 

  

 

 

popupsunsense