الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | 10 معلومات يجب أن تعرفيها عن اللحم

10 معلومات يجب أن تعرفيها عن اللحم

بقلم: هدير عاطف

 

فى العيد نذهب جميعا لشراء اللحم دون أن نأخذ في اعتبارنا عدة جوانب يجب أن نعلمها قبل الإقبال على شراء اللحم وتناوله من كمية اللحم المفترض تناولها وكيفية شراء وحفظ اللحم وأفضل أنواع اللحم والمناطق التي يجب أن تأخذ منها دون غيرها من الأماكن الأخرى. 

 

 

1-

يشير د. فوزي الشوبكي أستاذ التغذية بالمركز القومي للبحوث إلى أن اللحوم تحتوى على نسبة كبيرة من الدهون خاصة لحم الضأن ما يجعلها أخطر من السمن البلدي خاصة فى منطقة المخ الذي تحتوى على أكبر نسبة من الدهون وكذلك الكبد يفيد مخزن السموم الذي يتناولها الحيوان على مدى حياته فيجب الابتعاد عنها، كما أن الإكثار ومن تناول اللحوم تولد حمض اليوريك الذي تزداد خطورته على مرض الكلي الذي لا تستطيع كليته إخراج هذا الحمض فيحدث ترسيب في المفاصل وهو ما يسمي بداء النقرس.

 

 

2-

أفضل أنواع اللحوم هنا هي لحم الإبل إذ تحتوى على أقل كمية من الدهون حيث أكدت إحدى الدراسات المحلية أن لحوم الإبل تقي من السكتة القلبية والسرطان وتحارب الإلتهابات وبخاصة لدى كبار السن إذ تعتبر لحم الإبل ضروريا لضمان صحة العضلات ومنع ترهلها حيث أكدت الدراسة التي نشرتها مجلة الامايل إن ما يميز لحوم الإبل عن باقي أنواع اللحوم هي محتواها القليل من الدهن واحتوائها على الطاقة اللازمة للإنسان ليس بشكل دهن وإنما بشكل سكاكر تولف الجليكوجين الموجود في العضلات أما أطيب الأجزاء في لحم الإبل حتي الأفخاذ والمرور لأن نسبة الدهون بها تكون منخفضة.

 

 

3-

من لا يجب أن يتناولوا اللحوم هم من يعانون من آلام المفاصل ومن لديهم ارتفاع في حمض اليوريك ومن تعمل كليتهم بكفاءة منخفضة.

 

 

4-

أما من لا يعانون من أي مشاكل يمكنهم تناول من 100 إلى 200 جرام لحم في اليوم لأن الإفراط في تناولها يصيب بعسر الهضم بسبب مشاكل في الأمعاء والمعدة بينما نجد الأمر مختلف بالنسبة للأطفال لأنهم يحتاجون إلى نسبة أكبر من البروتين فيكون احتياجهم للبروتين الذي يحتوى عليه اللحم لكل كيلو جرام من وزونهم ويحتاجون إلى حوالي جرام ونصف من البروتين وبالنسبة للشباب يقل الاحتياج إلى نصف جرام من اليوم.

 

5-

السلق هو أفضل طريقة لإعداد اللحم لأنه له ميزة هي الشوربة التي تنتج عنه عادة ما تحتوى على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية سهلة الامتصاص، كما أنها تحتوي على مواد غذائية ذائبة وسهلة الامتصاص فتناسب الأطفال وكبار السن.

 

6-

لا ينصح بشي اللحم كثيرا لأنه يتسبب في تكوم بعض المركبات الكيميائية التي تسمي مركبات خلقية لأنها يمكن أن تؤدى إلى الإصابة ببعض السرطانات وليس هناك داعي للإكثار منها خاصة اللحوم المشوية على الفحم.

رغم أن الكثير من الناس تفضلها من ناحية المذاق نتيجة تفاعل المواد البروتينية مع مواد النشويات الموجودة في اللحوم، فتكون مركبات لها طعم مستحب للناس وأكثر مثال على ذلك المقرمشات لأن بها تفاعل بين الأحماض الأمينية والسكريات الموجودة بها لذلك فشوايات الكهرباء أفضل لأن أخطارها أقل.

 

7-

يجب ألا تأكل اللحم بكميات كبيرة خاصة للمرضي بحيث لا تزيد عن قطعة واحدة مسلوقة في اليوم، فاللحم ليس شيء هام في التغذية لأن ضرره أكثر من نفعه، فالإنسان خلق نباتي حيث كان يعيش على ما يجده وما يسقط من الأشجار وما تنبت الأرض لذلك كان يعيش فترة أطول ولكن بعد صيده للحيوان وتذوقه اللحم أصبح عمره أقصر لما لها من أخطار رغم قيمتها الغذائية المرتفعة.

 

8-

اللحم عموما مهم لصحة الإنسان، فهو يحتوى على كميات كبيرة من فيتامين [A, B]، فلحم الضأن يحتوى على 54% مواد بروتينية ونسبة من المواد الدهنية تتراوح بين 17- 26% وكل مائة جرام منه تعطي الجسم طاقة حرارية بمقدار 123 سعرا حراريا بينما تعطي الماشية الكبيرة السن 103 سعرا حراريا تتراوح مدة الهضم بين 3-4 ساعات وفقا لطريقة الطهي ونوع اللحم.

 

9-

ونصيحة لشراء اللحم الأبيض الجيد يجب أن يكون لونه أحمر فاتحا أو غامقا حسب سن الماشية، ويكون كذلك متماسكا لا تغوص فيه الأصابع ورائحته غير كريهة، ويمكنك معرفة الرائحة بأخذ قطعة من اللحم بالسكين وشمها أو شم السكين نفسه ويفضل هنا شم اللحم القريب من العظام.. لأنها أكثر الأماكن عرضة للفساد السريع، كذلك فإن الأحشاء الداخلية مثل الأمعاء والكرشة وغيرها سريعة الفساد لذا وجب التدقيق في شرائها.

10

وينصحنا خبراء التغذية بأن الطريقة المثلي للحفظ بألا تزيد مدة التخزين عن أربعين يوما يقطع خلالها اللحم ويفضل ألا تزيد كل قطعة عن كيلو جرام واحد ثم يلف في ورق زبدة ويوضع في الثلاجة.

 

 

popupsunsense