الرئيسية | مختارات | نجمات هوليود اللاتي قلن “لا” لعالم النحافة المفرطة

نجمات هوليود اللاتي قلن “لا” لعالم النحافة المفرطة

دائما ما نسمع عن معاناة الفنانات للحفاظ على اجسادهن الرشقية ، حيث تتابع الصحافة والمعجبين اخبار وخفايا رشاقة الفنانات بكل شغف وفضول ، وغالبا ما نجد السؤال المعتاد فى معظم حوارات النجوم ” كيف تحافظين على رشاقتك ؟” ، باعتبار ان النحافة هى رمز الانوثة والجمال الطاغي.

من عالم الموضة والازياء الى عالم المشاهير تجدين النحافة شعار ترفعه النساء ، فالجميع يتمنى الحصول على جسد رفيع ورشيق مهما كلفه الامر ، حتى وان عاني من امراض نتيجة لتلك النحافة المفرطة .

والفضل يرجع فى ذلك الى عارضات الازياء النحيفات و المشاهير حول العالم ، فهم اصحاب الفضل فى تصدير تلك الصورة للمرأة باعتبار انها الصور المثالية للمرأة الجميلة .

ولكن على غير العادة ، هناك نجمات عارضوا هذا المفهوم ، وحاولوا الخروج على تقواعد هوليود الصارمة !

 

– كوين لطيفة:

كوين لطيفة هى مغنية وممثلة وعارضة ايضا !

وتمثل كوين لطيفة اتجاه جديد بحد ذاتها ، فهى ناجحة وجميلة و وممتلئة ، وهو امر يصعب الحفاظ عليه داخل عوالم هوليود القبيحة ، فهى لا تهتم كثيرا بانقاص وزنها ، و تحاول فى معظم افلامها غرس فكرة المرأة جميلة مهما كان وزنها .

 

– ليدي جاجا:

المغنية المثيرة للجدل ليدي جاجا ظهرت بشكل جديد فى الاونة الاخيرة ، حيث اكتسبت جاجا اكثر من 10 كيلو جرامات ، فلقد صرحت انها بالفعل اكتسبت 25 رطلا بما يعادل 11،3 كيلو جرام .

كما انها استعارت مقولة مارلين مونرو الشهيرة  ” الى كل امرأة تعتقد انها قبيحة لان قياساتها ليست صفر ، انت جميلة ولكن المجتمع قبيح “.

 

– اديل:

أكدت المغنية البريطانية أديل أنها ليست منزعجة من جسمها الممتلئ، ولا من التعليقات التي تقرأها وتسمعها عن وزنها.

 

وأفادت صحيفة “الصن” البريطانية أن أديل تتحدث عن وزنها في كتابها “أديل: قصة حياتها” وهي تؤكد أنها سعيدة بحجمها الحالي، ولا تعير أي اهتمام للتعليقات غير المناسبة حول وزنها.

 

 

– جنيفر لورانس:

وصفت النجمة الصاعدة جنيفر لورانس نفسها بالبدينة تبعاً لمعايير هوليوود، وذلك في تصريحات لها لمجلة Elle، ولكنها في نفس الوقت رفضت أن تنصاع لضغوط المجتمع الهوليوودي ومعاييره القاسية، مؤكدة أنها رفضت الشعور بالضغط من أجل التحول  إلي امرأة نحيفة

والمعروف ان جنيفر لورانس هى نجمة سلسلة الافلام الناجحة “Hunger Games.

 

– تايرا بانكس:

عارضة الازياء الشهيرة والتى على الرغم من شهرتها البالغة فى عرض الازياء وامتلاكها لجسد نحيف ورشيق الا انها اختارت التخلي عن تلك القاعدة المؤلمة.

فتايرا بانكس ليست عارضة ازياء فحسب بل هي ايضا مقدمة برامج وكاتبة ومغنية ومنتجة وسيدة اعمال ، وحاولت تايرا دائما اظهار الجانب القبيح من العمل كعارضة ازياء ، ، فالامر ليس حلم جميل كما يتخيل البعض ، كما اكدت ان الصور التى تظهر على اغلفة المجلات هى صور تم تعديلها لتصبح بهذة المثالية !!

 

– امريكا فيريرا:

الممثلة امريكا فيريرا التى اشترت بمسلسل “بيتي القبيجة” والتى تمتلك جسم ممتلىء مقارنة بنجمات هوليود الرشيقات ، هى نجمة من نوع خاص ، لانها استطاعت لفت النظر الى مفاهيم الجمال الحقيقة باختيارها لتمثيل دور بيتي القبيحة التى تعمل فى احدى اكبر مجلات الموضة والازياء العالمية ، حيث يظهر لما الصراع الابدي بين المرأة الجميلة من الخارج و المرأة الجميلة من الداخل !

 

– جيسيكا سيمبسون:

المغنية الامريكية الشهيرة التى فى وقت من الاوقات نافست بريتني سبيرز فى جسدها المشدود ، اصبحت الان تمتلك جسم ممتلىء وخاصة بعد الانجاب ، وهى تشعر ان النساء كلهن جميلات ومن الصعب جدا الرجوع الى مقاساتها القديمة .

 

– كيت وينسلت:

الممثلة المعروفة كيت وينسلت ، بطلة فيلم تيتانك الشهير ، هى الاخرى واحدة من الفنانات اللاتي يمتلكن اجساد ممتلئة ، وهى تعتبر نجاحها بمثابة الهام للفتيات الممثلات المبتدئات الممتلئات ، لانها بهذا الجسد الممتلىء استطاعت الوصول الى هذا النجاح الباهر.

 

والان ….ماذا تعتقدين ؟ هل النساء الممتلئات جميلات ؟ ام ان الجمال يقتصر على النحيفات؟

 

 


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

 

 

 

 

popupsunsense