الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | موعد الولادة يؤثر على صحة الطفل والأم

موعد الولادة يؤثر على صحة الطفل والأم

 

أظهرت النتائج التي وصل إليها بحث علمي بريطانى إن موعد ولادة الطفل من شأنه أن يشير إلى بعض الأمراض التي قد تصيبه فى المستقبل . ليس هذا فقط بل أن موسم الولادة نفسه يرفع أيضاً من نسبه إصابة الأم ببعض الأمراض ويعود التفسير العلمي لهذه الحالات هو الاختلاف الموسمي من خلال اختلاف كميه الضوء ودرجه الحرارة بين فصول السنة الذي يؤثر بدوره على صحة الأم والطفل .

 

 

1-

فالشخص المولود فى الشتاء يمكن أن يكون لديه استعداد مسبق للإصابة بالمشاكل الجلدية كالإكزيما ECZEMA) ) والصدفية والميل لزيادة الوزن بنسبه قد تصل إلى 25% وذلك مقارنه بغيره من الأشخاص المولودين فى مواسم أخرى .

 

2-

وبالنسبة لمواليد الصيف فهم يعانون من مشاكل ذهنية تكون فى صعوبة التركيز والتذكر

 

3-

أما الأطفال الذين يولدون فى موسم الخريف يكونون أكثر عرضه من غيرهم للإصابة بمشاكل الحساسية ( ALLERGY ) والطفح الجلدى من الأشخاص اللذين يولدون فى مواسم أخرى .

 

4-

أما اللذين يولدون فى أشهر الربيع فإن أجسامهم تنتج كميه أقل من المتوسط من هرمون ” سيروتنين ” ( SEROTONIN ) المسئول عن تحسين الحالة المزاجية لهذا تكون احتمالات إصابتهم بالاكتئاب مرتفعة نوعاً ما

 

5-

ومن ناحية تأثير الأمهات من الناحية الصحية بموعد ولادتهن . فلقد كشف البحث بأن النساء اللواتى يضعن مواليدهن فى الشتاء يتعرض بصورة أكبر لمضاعفات خطيرة فى الفترة التى تسبق الوضع .

 

6-

أما بالنسبة للسيدات اللواتى يضعن مواليدهن فى شهرى أغسطس أو نوفمبر تنخفض لديهن نسبة الإصابة بتسمم الحمل

( PUER PERAL SEPSIS ) وتسمم الحمل هو حالة يرتفع فيها ضغط الدم إلى درجة قاتلة يمكن أن تكون معها حياة الأم والجنين فى خطر .

 

7-

بينما ترتفع نسبة تعرض السيدات لتسمم الحمل عند النساء اللواتى ضعن مواليدهن فى الشتاء وبصفة خاصة فى شهر ديسمبر إذ ترتفع النسبة فى هذا الشهر ما بين عشرين بالمائة وثلاثين بالمائة . وبالاعتماد على هذه النتائج فإن موسم الولادة يمكن أن يكون من شأنه تقديم أدله بالغه الأهمية على بعض المشاكل الصحية التى يحتمل أن يواجها ل من الأم والطفل .

popupsunsense