الرئيسية | مختارات | مزاد لفستان أوقع وليام في غرام ميدلتون

مزاد لفستان أوقع وليام في غرام ميدلتون

لندن (أ ف ب)

 

 الفستان الأسود القصير المصنوع من الدانتيل والشفاف الذي لفت انتباه الأمير وليام للمرة الأولى، على ما يبدو، إلى كايت ميدلتون عندما ارتدته في عرض أزياء في الجامعة سيباع في مزاد علني في 17 مارس في لندن على ما أعلنت دار كيري تايلور للمزادات. وكانت كايت ميدلتون ارتدت هذا الفستان الشفاف عام 2002 خلال عرض أزياء لأغراض خيرية نظمته جامعة سانت أندروز في اسكتلندا، حيث كانت الشابة والأمير يتابعان دراستهما. وتقدر دار المزادات أن يباع الفستان الذي يحمل شريطاً لازوردي اللون فوق الصدر وعند مستوى الركبتين بسعر يتراوح بين 9500 و12 ألف يورو.

 

وكان الأمير وليام الثاني في ترتيب خلافة العرش قد دفع 235 يورو ليجلس في الصف الأمامي خلال العرض، وبعد ذلك نشأت صداقة بينه وبين كايت تطورت إلى علاقة حب. وتفيد بعض الصحف أن الأمير قام بالخطوة الأولى تجاه كايت خلال حفلة نظمت بعد عرض الأزياء.

 

وصممت هذا الفستان شارلوت تود التي كانت تدرس الموضة في جامعة ويست أوف إنجلاند في بريستول. وصُمم هذا الفستان الذي تطلب صنعه أسبوعاً في البداية ليكون تنورةً، إلا أن كايت ميدلتون اقترحت ارتداءه على شكل فستان. وقالت شارلوت تود البالغة من العمر الحادية والثلاثين «إذا تبين فعلاً أن تصميمي أثر في نظرة الأمير إلى كايت، فسأكون سعيدةً جداً بأنني لعبت دوراً وإن كان محدوداً. ولم أتصور عندما صممت هذه القطعة أنها ستصبح بهذه الأهمية».

popupsunsense