الرئيسية | كلام ايف | لماذا نأكل بشراهة فى المطاعم ؟

لماذا نأكل بشراهة فى المطاعم ؟

قد تكونين من الاشخاص الذين يمتلكون شهية معتدلة تجاه الطعام ولكن لماذا يتحول هذا الاعتدال الى نهم شديد فى المطاعم ؟

ما هو السر الخفي وراء الافراط فى تناول الطعام داخل المطاعم ؟ هل الامر يقتصر على جودة ونوعية الطعام المقدم ؟ ام هناك عوامل اخرى تدفعنا الى تلك الشراهة المعتادة فى المطاعم ؟

دعينا نبحث سويا عن اسرار افراطنا فى تناول الطعام فى المطاعم مقارنة بمنازلنا …

 

– الموسيقى:

 

الموسيقى التى نسمعها بينما نحن نأكل داخل المطاعم هى عامل من عوامل التأثير فى شهيتنا ، فالموسيقى الصاخبة السريعة تدفعنا الى تناول الطعام سريعا ، فتلك الموسيقى تدفعنا الى الاكل والمضغ سريعا مما يجعلنا نأكل كميات اكبر من المعتادة ، وفي النهاية قد نصاب بعسر الهضم لاننا لم نمضغ الطعام جيدا .

وهناك بعض المطاعم التي تستخدم هذا الاسلوب كحيلة خفية لجعل الزبائن يأكلون سريعا !

اما اذا كانت الموسيقى هادئة ، فربما لن تأكلين كثيرا ولكنك ستمكثين طويلا داخل المطعم ، ولذلك ننصحك بالبحث عن مطعم يمكنك الاستماع فيه الى موسيقى هادئة ، بتلك الطريقة ستستطيعين اختيار الطعام الصحي وقراءة قائمة الطعام جيدا وستمكنك الاجواء الهادئة من المضغ جيدا .

 

– الالوان المشرقة:

 

الالوان المشرقة والدافئة كالاحمر والبرتقالي والاصفر الموجودة فى الطعام تدفعنا الى تناول المزيد ، وربما هذا هو السبب وراء استخدام مطاعم الوجبات السريعة الى تصميم ديكورات المطعم بتلك الالوان بل قد يصل الامر الي تقديم الطعام فى اطباق حمراء تدفعك لتناول المزيد.

 

– الاضاءة المعتمة:

 

المطاعم التى توفر اضاءة معتمة والتى قد تبدو رومانسية وحالمة هى ايضا عامل من عوامل الشراهة فى الطعام ، فتلك الاضاءة الخافتة تجعلنا لا نرى بوضوح ما نأكل ، وبالتالي نظل نأكل ونأكل حتى تنتهي كل الاصناف الموجودة على الطاولة .

 

– التنوع فى الاطعمة:

 

التنوع فى الاطعمة التي يقدمها المطعم هى السبب الرئيسي وراء تناول طبق رئيسي و 2 او 3 اصناف جانبية مع طبق الحلوى  ، وهو الامر الذي قد لا يحدث فى المنزل !

فالبوفيه او طاولة الطعام المفتوحة والتى تمنحك اختيارات متعددة ومتوفرة امامك ، تدفعك الى تناول المزيد من الطعام .

 

– الحالة النفسية:

 

 

بالتأكيد هناك علاقة بين تناول الطعام وحالتنا النفسية ، البعض يسعى للشعور بالسعادة والبعض الاخر يحاول التخلص من القلق والتوتر .

فالطعام فى حد ذاته قد يمثل مصدر سعادة لبعض الاشخاص وخاصة حينما يكافئون انفسهم بقطعة من الحلوى او الايس كريم ، ومن المعروف ان الكربوهيدرات تعزيز مستويات السيروتونين الكيميائية فى الدماغ، والتي تستهدفها الأدوية المضادة للاكتئاب ، فإذا كنت تشتهي الكربوهيدرات (الكعك والخبز، والمعكرونة) وانت فى مزاج سيىء ،فعقلك يسألك عن دفعة السيروتونين .

 

فمن منا لم يتناول الطعام من اجل التخلص من التوتر والقلق ؟

فالشعور بالتوتر قد يؤثر على شهيتنا وكمية الطعام التي نتناولها ، وهذا ليس كل شىء ، فالبعض الاخر يقومون بتناول الطعام فى المطاعم نتيجة للملل ، فليس لديهم اي شىء جديد ليفعلونه !

كل تلك الامور تؤثر على طريقة تناولك للطعام فى المطاعم .

 

– الصحبة و روح المجموعة:

 

بالتأكيد تناول الطعام مع اصدقاءك او اسرتك على طاولة واحدة يختلف عن تناوله بمفردك ، فروح المجموعة تساعدك على تناول الطعام بشهية اكبر ، وخاصة في العزائم ، فنحن نريد ان نكون جزء من المجموعة ، نأكل ما يأكلون ونشاركهم كل شىء.

 

وبالتأكيد لا يمكننا ان ننسى الاطعمة المتنوعة واللذيذة التي يقدمها لنا المطعم بسرعة ودون اي عناء .

تابعينا فى الفترة المقبلة لتعرفيها طرق للسيطرة على تناول الطعام فى خارج المنزل .

 


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

 

 

 

 

popupsunsense