الرئيسية | ازياء | كيف تكون ملابس الحامل الداخلية؟

كيف تكون ملابس الحامل الداخلية؟

يجب أن تختار الحامل ملابسها الداخلية بعناية شديدة حتى تحافظ على راحة وصحة جنينها، لذا يجب أن تراعى بعض الأمور عند شراء ملابسها الداخلية

 

 

مشد الصدر المناسب

بحلول الأسبوع العاشر من الحمل ستلاحظين حدوث زيادة واضحة بحجم الثديين مما يستدعى ضرورة استبدال نوع مشد الثدي الذي اعتدت استعماله بنوع آخر يناسب حجم ثدييك ويوفر لهما التثبيت الكافي.

ولاحظي أن هذا التثبيت الكافي له أهمية كبيرة لان الثدي إذا لم يثبت جيدا في مكانه تعرض جلده للترهل مما يشوه منظره.

ونظرا لتوقع حدوث زيادة أخرى بحجم الثديين مع تقدم الحمل، فانه يجب مراعاة اختيار أنواع من المشدات تتميز فى المقام الأول بدرجة كافية من الضبط والتعديل بحيث يمكن تضيقيها وتوسيعها بما يناسب حجم ثدييك وإلا ستضطرين لشراء مجموعة كبيرة من المشدات بأحجام مختلفة.

 

 

تحديد مقاس المشد

ولكي تحددي مقاس المشد المناسب لثدييك قومي بقياس محيط الصدر عند أعلى مستوى، ثم قياس محيط الصدر مرة أخرى أسفل الثديين، فيكون الفرق بين القيمتين هو مقدار حجم الثدي بينما القيمة تشير القيمة الصغرى إلى مقاس حمالة الثدي

وإذا كنت تنوين القيام برضاعة طبيعية بعد الولادة، وهو الأفضل بالطبع عليك أن تجهزي لذلك باختيار مشد مناسب للرضاعة وهذا يتميز بوجود فتحة من الأمام بحيث يسهل إخراج الثدي منها تلبية لنداء الرضاعة.

 

 

ملابس قطنية

لا مانع من ارتداء الملابس الداخلية بأشكالها المختلفة طوال فترة الحمل، لكنه نظرا لزيادة فرصة الإصابة بفطريات المهبل فانه يراعى أن تكون مصنوعة من القطن وليس من الألياف الصناعية، مثل النايلون لتكون جيدة الامتصاص.

أما بعد الولادة فيفضل ارتداء ملابس داخلية مطاطة نوعا ما لتساعد على تثبيت العضلات المجهدة بتأثير الولادة

 

أما فى حالة وجود الم بالأربطة أو العضلات بمنطقة أسفل البطن أو الحوض، سواء بسبب زيادة حجم البطن أثناء الحمل أو بتأثير عملية الولادة، فانه قد يكون من الأفضل فى هذه الحالة ارتداء الكورسية الخاص بالحوامل حيث يساعد على تثبيت البطن وأسفل الظهر بشكل أفضل مما يخفف من الم الأربطة أو العضلات

popupsunsense