الرئيسية | اختيار ايف | فوائد الرقص فى حياتك

فوائد الرقص فى حياتك

إذا كنتى من محبى الرقص وتمارسيه بإنتظام فإطمئنى لأنك بذلك تضمنين صحة جيدة ولياقة مرتفعة ورشاقة دائمة .. حيث أن للرقص فوائدة المتعددة .. فما المانع أن تقومى يوميا بالرقص حتى لو بمفردك بعض من الوقت فهى متعة فى حد ذاتها بالإضافة لما سيعود عليكى من آثار نفسية وبدنية وإليكى مجموعة من فوائد الرقص:

 

– الرقص يكسب جسمك خفة ومرونة فى الحركة

فعندما ترقصين فأنتى تحركين جميع أجزاء وعضلات جسمك وبالتالى تجددى نشاطه وتمنحيه مزيد من الخفة والمرونة وتكونى جاهزة دائما لأى نشاط مفاجئ تمارسيه مثل الكنس أو الغسل أو غيره وبالتالى تستطيعى الإهتمام بنظافة منزلك دائما ولا تشعرين بالإرهاق سريعا

– الرقص أهم و أفضل أنواع الرياضة بعد المشي

فإذا كنتى كسولة فى ممارسة الرياضة فيمكنك إستبدالها بالرقص حيث أنك بالفعل تقومين بعمل رياضة للجسم كله على الموسيقى وبلافعل هناك رياضات تقوم بالتحرك على الموسيقى مثل الايروبيك والذى يعتمد عليه الكثيرون فى حياتهم لإكتساب اللياقة البدنية .. فعبر الرقص ستكونى ممارسة دائمة للرياضة

 

– تخفيف الضغوط النفسية

مثلما تفعل الموسيقى يفعل الرقص وازيد فهو يقلل ويخفف كثيرا من الضغوط النفسية التى قد تمرين بها فى حياتك وذلك لأن الطاقة التي يبذلها الجسم فى الرقص تساعد على تخفيف حدة الضغوط النفسية ولذا اذا شعرتى بأى ضغط نفسى فلا تترددى فى تشغيل بعض الموسيقى والرقص عليها

 

– تخفيف الوزن

فبجانب إكساب الجسم الصحة عبر الرقص فإنك يمكنك إتباع نظام غذائى وممارسة الرقص معه للحصول على جسم رشيق حيث أن الرقص يحرق دهون الجسم المتراكمة

 

– يكسبك حب زوجك

فعندما يراكى زوجك دائمة المرح والرقص سيحب الجلوس معكى ويراكى جميلة وأنتى ترقصين فالرجل يحب المرأة الحيوية التى تتحرك وتمرح كثيرا ، أيضا الرقص السلو مع الزوج له أهميته فكل فترة لابد وأن تعدى له جو رومانسى وترقصين معه رقصة هادئة لتخففى من ضغوط وأعباء الحياة

 

– الحامل أيضا ترقص

أكدت تامارا ماركوفا وهى مدربة تشيكية للرقص أن  ممارسة  الحوامل للرقص  الشرقى  أمر مفيد للاستمتاع بفترة حمل صحية للام والجنين معا

وقالت إن إضافة الرقص الشرقى للتدريبات الرياضية اليومية للسيدة الحامل يؤدى فى آن واحد الى تدريب عضلات الام وتنشيط الجنين الذى يبدو اثناء الرقص وكأنه استقل قطار الملاهى لبعض الوقت

وأضافت أن “المرأة الحامل التى ترقص وبخاصة عند ممارسة الرقص الشرقى ليست بحاجة لاتباع خطوات معينة بل أنها تتحرك بيسر فى تناغم مهم وفورى مع هذه الظروف الخاصة لتتخلص فى الوقت ذاته من جميع مخاوفها وقلقها حيال نفسها وجنينها”

 

ولكن إحذرى السلبيات

تقول الطبيبة كارول جين مراد، أخصائية في طب النساء، “يمكن أن يؤثر الرقص الشرقي على ألم الركبة ولكنه ليس مسبباً له، إلا إذا قامت السيدة بحركة خطرة أو سقطت أثناء التمرين ، ولكن حتى هذا لا يمنع من ممارسة بعض الحركات الثابتة مثلاً والتي تساعد على تحريك الجزء العلوي من الجسم، والخصر والذراعين”

 

 

كيفية ممارسته:

يفضل ممارسة الرقص على الأقل 15 دقيقة كل يوم، فساعة واحدة في مركز لتعليم الرقص الشرقي لن تكفي ولن تجعلك تفقدين الوزن  أما إذا كنت جادة فيمكنك زيادة المدة إلى 30 دقيقة ثم ساعة كاملة يومياً وينصح بعدم تناول أي طعام أو شراب بعد الرقص لذلك أجعلي أخر ساعة في النهار للرقص

popupsunsense