الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | علاقتك الزوجية أثناء الحمل

علاقتك الزوجية أثناء الحمل

فى تجربة الحمل الأولى يظهر لديك انت وزوجك العديد من التساؤلات حول علاقتكم الزوجية، هل من الممكن أن تمارس حياتكم الطبيعية أثناء الحمل و هل هناك شروط معينة؟ وهل هناك أخطار متوقعة؟ والأهم من هذا كله هل هناك ضرر على ولي العهد؟

 

 

 

 

أسئلة تملأ ذهن كل المتزوجين حديثا، وإجاباتها لن تتم قبل أن نحدد معا أنواع الحمل. نعم.. للحمل نوعان: حمل طبيعي بدون أي مشاكل، وحمل يصاحبه بعض المشاكل القليلة.. ولكي نتعرف على أي منهما تنتمي، يجب على الزوجة أن تمر على هذه التساؤلات السبعة بإجابات نعم أو لا. 

 

 

 

 

1- هل حدث إجهاض في الحمل السابق؟

 

2- هل استغرق الحمل وقته كاملا، أم أن الولادة كانت مبكرة؟

 

3- هل هناك أي إفرازات أو نزيف غير طبيعي؟

 

4- هل هناك تسرب في السائل الأمينوسي؟ [السائل الذي يحيط بالجنين داخل الرحم ليحميه ويغذيه]

 

5- هل المشيمة في مكانها الطبيعي؟ [وهو شيء سيعرفه الطبيب من السونار]

 

6- هل عنق الرحم ضعيف؟

 

7- هل الحمل في طفل واحد أم توأمين أو أكثر؟

 

 

 

الإجابة بلا في كل الأسئلة السابقة تعني أن الزوجة في مرحلة الأمان، وأنها دخلت في حيز الحمل الطبيعي.. وفيها يمكنكما ممارسة الجنس بصورة طبيعية تماما أثناء الحمل لكن مع مراعاة بعض الملاحظات.

جسد المرأة نفسه يخضع لتقلبات هرمونية ونفسية قد تؤثر على رغبتها من الأساس..

 

 

وقد تفقد المرأة رغبتها في الممارسة لفقدان جسدها بعضا من رونقه المعتاد- مؤقتا- كزيادة وزنها مثلا، ويكون الزوج في هذه الحالة هو مفتاح سر الهروب من هذه الحالة بأن يمنحها الدفء والحنان المفتقد لتجاوز هذه المرحلة سريعا.

 

 

 

 

وضع العلاقة

 

وضع الممارسة الآمنة والمريحة يجب مراعاته في أشهر الحمل الأولي ومتابعة الطبيب المختص بكل تفصيله متعلقة بالحمل. وبداية من الشهر الرابع لن يكون الوضع المعتاد متاحا (وهو استلقاء الزوجة على ظهرها)، وذلك بسبب زيادة وزن الرحم والطفل داخله، مما يضغط على الأوعية الدموية الرئيسية داخل الجسم، ويؤدي لمشاكل عديدة وفي هذه الحالة يكون تغيير الأوضاع هو الحل.. كأن تنام الزوجة على جانبها.

أما النوع الثاني من الحمل فهو الذي تصاحبه بعض المشاكل ويتطلب عناية فائقة، وحساب كل حركة للزوجة، ويمكن التعرف عليه بسهولة لتفاديه طوال التسعة أشهر، وهو يأتي إليك من خلال الإجابة [بنعم] على الأسئلة السبعة السابقة، وفيه ينصح باستشارة الطبيب المختص والمتابعة معه لينصحك ما يجب فعله حيث إن الحمل الصعب يشبه البصمات، ولا توجد بصمة مثل أخري، وبالتالي كأن كل حالة حمل لها متطلبات مختلفة عن الأخرى، لذلك على الزوجة تجنب نصائح الآخرين حتى لا تقع في المحظور.

وفي الحالتين عموما تكون ممارسة الجنس مسموحة لكن بحساب طوال فترة الحمل، باستثناء الأسابيع الأخيرة حيث ينصح بعض الأطباء بالتوقف الكامل لأن السائل المنوي يحتوي على مادة تؤدي لانقباضات عضلات الرحم، مما يسبب ألما للزوجة تشبه آلام الولادة.

ولأن لكل قاعدة استثناء فإن هناك بعض الأطباء ينصحون بالممارسة لو تأخر ميعاد الولادة إحدى الطرق المضمونة لبدء عملية الولادة.

 

 

 

 

هل تؤثر ممارسة الجنس على الجنين؟

 

لا، فالجنين محمي تماما بالسائل الأمينوسي الذي يحيط به والكيس الذي يحتوي على هذا السائل وبعضلات الرحم القوية، وبعنق الرحم، وخطوط الدفاع هذه تضمن لك الطفل في أمان تام ولن يشعر بما يحدث إطلاقا.

 

 

 

 

هل الانقباضات التي أشعر بها أثناء هزة الجماع مضرة؟

بعض الزوجات يعتقدن أن هذه الانقباضات قد تؤدي إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة.. وهو اعتقاد خاطئ.. فتلك الانقباضات في عضلات الرحم مختلفة تماما عن الانقباضات التي تؤدي إلى الولادة.. ولا قلق منها إطلاقا.

popupsunsense