الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | طرق التخلص من الصداع

طرق التخلص من الصداع

البحث عن سبب للصداع.. صداع آخر لا ينتهي، فما يوجد بسبب واحد محدد، بل أسباب لا نهائية لا يمكن حصرها، إذ يبدوا أ، لكل واحد منا صداعه الخاص، مثل بصمته الخاصة.

هناك أكثر من نوع للصداع كحالة، وكمظهر وكطريقة.. يقابل ذلك عشرات النظريات والتي لم تنجح في نفسي الصداع الذي أصبح أحد مظاهر الإنسان العصري وبالتالي لم نستطع الوصول إلي حل سريع وفعال.

لكن هناك طريق مختلفة لمحاولة التغلب علي الصداع، وبالإمكان تجريبها ببساطة، حتى تصل إلي ما يناسبك منها، دكتور محمد سليمان سيحدثنا عنها

جرب.. وفي حالة عدم التحسن، عليك أن تستشير طبيبا، مع ملاحظة أنه لا توجد عصا سحرية حتى لمواجهة هذا الألم المستبد الذي يريد أن يشق رأسه نصفين.

أسف.. عليك تحمل الكثير من صداع القراءة فربما تتخلص بذلك من صداع الرأس.

 

 

  

1- شراء نظارة  

ضعف الإبصار هو أهم أسباب الإصابة بالصداع الثانوي (أي الناجم كعَرَض لمرض آخر في منطقة أخرى من الدماغ)، وهو ناتج من الضغط الشديد على عضلات العين التي تجاهد من أجل تحسين الرؤية، لذا فأفضل الحلول قطعًا هو الاتجاه فورا إلى أقرب طبيب عيون، والجلوس أمام لوحة الحلقات المكسورة في استكانة للحصول على نظارة تساعد على تحسين الرؤية، عندها سيذهب الصداع على الفور بشرط أن يكون الكشف صحيحًا بالطبع.

 

 

2- استكشاف الجيوب الأنفية

هذه أيضًا حالة صداع ثانوي ناتج من التهاب الجيوب الأنفية، وفي حالة الالتهاب المزمن يكون الصداع مزمنًا أيضًا، الجيوب الأنفية عبارة عن فجوات موجودة في الجمجمة، وعندما تصيبها عدوى فيروسية أو بكتيرية تنتج التهابًا يؤدي إلى ألم في مناطق الإصابة وصداع شامل في الرأس، عند استشارة إخصائي أنف وأذن وحنجرة سيعطيك علاجًا يقوم على المضادات الحيوية القوية، وفي حالة الإصابة المتقدمة هناك تدخل جراحي. المهم أن الصداع سيزول بزوال السبب.

 

3- قياس الضغط

الصداع غالبًا ما يصاحب ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه، في حالة ارتفاعه يكون على هيئة نبضات قوية تشبه دقات المطرقة المتتابعة، وفي حالة انخفاضه يكون مصحوبًا بدوار وربما إغماء، والعلاج الناجع هنا يقوم على أخذ أدوية الضغط المناسبة والمتابعة المستمرة، والحفاظ طبعًا على نمط الحياة الصحي الذي يصفه الطبيب لأي مصاب بالضغط.

 

 

4- راحة الرقبة

الالتهاب أو التقلص في عضلات الرقبة يصاحبه صداع عنيف، يحدث هذا مع التمارين العنيفة أو النوم بشكل خاطئ أو ربما نتيجة عدوى خارجية أو متنقلة من داخل الجسم، والعلاج يكون بعلاج السبب، وبعض التدليك أو العلاج الحراري سيسهم في علاج ألم الرقبة والصداع معًا.

 

 

5- النوم

نقص عدد ساعات النوم أو النوم في أوقات غير منتظمة يؤدي إلى اختلال الساعة البيولوجية والإصابة بالإجهاد والصداع، فالمخ يبذل جهدًا مضاعفًا لكي يحافظ على البقاء في حالة يقظة، ويجب أن ينال كفايته من النوم حتى يذهب الصداع ومعه الإجهاد.

 

 

6- الأكل

في حالات الريجيم أو عدم تناول الإفطار ينخفض مستوى الجلوكوز في الدم وبالتالي تقل كمية الطاقة الذاهبة إلى المخ وينتج الصداع، وهناك مادة كيماوية تسمى التايرامين تنتج عن تحلل الأحماض الأمينية في بعض الأطعمة نتيجة التخمر، مثل الجبنة القديمة واللحوم المصنعة (السجق والهوت دوج) والخبز والبصل والعدس والشيكولاتة، يظن العلماء أن هذه المادة تتسبب في تمدد الأوعية الدموية بالمخ مما يسبب الصداع، بالذات الصداع النصفي، والحل في الابتعاد عن هذه الأطعمة لمن يصابون به بعد تناولها، والمهم هو العناية بمواعيد الطعام وكفايته لمتطلبات الجسم من الطاقة في المقام الأول.

 

7- الرياضة المعقولة

الرياضة مفيدة عمومًا في إفراز الجسم لمسكنات الألم الطبيعية الداخلية (الإندورفينات) التي تريح الرأس من الألم، لكن الإفراط في المجهود العضلي سوف يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم والإصابة بالصداع، لذا تجب ممارسة الرياضة بتوازن.

 

 

8- العودة للطبيعة

القرنفل مثلا يشفي من آلام الرأس عن طريق تناول 5 أو 6 زهرات من مسحوقه مع السكر، وثبت علميًا أن شم زهر الريحان يسبب حالة عامة من الراحة ويساعد على النوم والوقاية من الصداع، كما يمكن الإفادة من الخل عن طريق مزجه مع الماء وغليه ثم استنشاق البخار المتصاعد منه 75 مرة فيخف الألم تدريجيًا.

 

 

9- الصيام

كلنا نواجه هذا الموقف في صباح أول يوم بشهر رمضان، فإذا كنت معتادا على تناول منبهات الكافيين العتيدة مثل الشاي والقهوة، فإن التوقف المفاجئ عنها في بداية الصيام يسبب الصداع كعرض انسحابي، وطبعا ستشعر ببعض صداع الصيام لو كنت معتادا قبلها على إفطار صباحي دسم، وفي الحالتين من الأفضل أن تعود نفسك تدريجيا على وضع الصيام في الأيام السابقة لرمضان.

 

 

10- أو استبداله بالسوائل

عصير الليمون والبرتقال واليانسون المغلي هي سوائل تساعد على التخفيف من الصداع وتسهم عمومًا في دفع الجسم لحالة من الاسترخاء التام.

 

 

11- انتظار الجينات

هناك أنواع وراثية من الصداع النصفي تنتج من تتابع معين في جينات الفرد، ومازال هذا النوع تحت التجربة لفهم الميكانيكية الأساسية التي تسبب هذا النوع من الصداع.

 

 

12- جراحة الأطفال

تنتج نوبات الصداع في حالات نادرة من تشوهات الجهاز العصبي المركزي التي تحدث أثناء تكون دماغ الجنين، والتي يمكن أن يتدخل الجراح لعلاجها عند الولادة مباشرة لكن أعراض الصداع تستمر إلى مرحلة ما بعد البلوغ، ويصبح علاج هذا النوع من الصداع في منتهى الصعوبة.

 

 

13- تعديل الهرمونات

الصداع يزيد من معاناة الدورة الشهرية، ويبدو أن تقلب مستويات الاستروجين والبروجستيرون (الهرمونين المسئولين عن التغيرات الفسيولوجية التي تصاحب هذه الفترة) هو ما يسبب ذلك، والدليل أن هذه النوبات تظهر بشكل أكبر مع النساء مستخدمات وسائل منع الحمل الهرمونية، أو بدائل الهرمونات. لاحظي أن الصداع المفرط في فترة الحمل يمكن أن يكون علامة سيئة لتسمم الحمل ويستدعي استشارة طبية عاجلة، لكن هذا موضوع آخر، الدليل الأكبر أن أغلب الحالات تؤكد زوال هذا الصداع تمامًا بعد سن اليأس، والحل بسيط: استبدال وسائل منع الحمل، ولمن لا تستخدمها عليها أن تستشير طبيب النساء دون تأخر.

 

 

14- زيادة الفيتامينات

نقص المواد الغذائية الأساسية يسبب صداعًا من ضمن أعراض أخرى كثيرة، والعلاج في أصل السبب؛ التركيز على زيادة فيتامين B في الجسم عن طريق تناول منتجات القمح واللحوم والألبان، فهو يحسن من عمليات التمثيل الغذائي والأكسدة في الخلايا، مما يساعد في تجديدها، كما يفضل تناول الأقراص التكميلية التي تعوض نقص المعادن والفيتامينات في الجسم بصفة عامة، ولكن طبعا بعد استشارة الطبيب.

 

 

15- قراءة نشرة الأرصاد الجوية

الكثير من حالات الصداع يمكن أن ترتبط بتغيرات في الطقس المحيط، والغريب أن أغلب من يصابون بهذا النوع من الصداع لا يدركون ذلك. إن التغيرات في الارتفاع في حالة ركوب طائرة مثلا قد تسبب صداعًا، والتغيرات الجوية مثل الرياح السريعة أو الرطوبة العالية قد تسهم بدرجة أو بأخرى، كما أن الأسباب البيئية مثل زيادة الضوء أو نقصانه، والضوضاء الصاخبة قد تكون من أسباب الصداع، والعلاج في هذه الحال تغيير البيئة المحيطة كلما أمكن ذلك، فإن لم يتسن ذلك فهناك محاولة التحكم في السكن أو مكان العمل على الأقل.

 

 

16- الهدوء طبعا

ربما كانت ضغوط الحياة من عمل أو زواج، والانفعالات الحادة مثل الاستثارة أو القلق أو الغضب، والتعرض لمشاكل نفسية مثل الاكتئاب أو نوبات الهلع من أهم أسباب الإصابة بالصداع وأكثرها شيوعًا، حتى العوامل الإيجابية مثل الترقية قد تسبب هي الأخرى صداعًا، فالعبرة هنا بالتوتر الذي ينشأ من اضطرابات في الجهاز العصبي ويصاحبه تقلصات في عضلات فروة الرأس وعضلات الرقبة، ولهذا يأتي هذا النوع من الصداع على هيئة آلام ضاغطة على جانبي الرأس، وقد يستمر 30 دقيقة، أو يمتد إلى 7 أيام كاملة، الحل طبعًا هو محاولة تغيير نمط الانفعال إما بمحاولات فردية أو بمساعدة معالج نفسي.

 

 

17- قل وداعا للمسكنات

جميعنا يلجأ لها، فهي تشمل مجموعة كبيرة تبدأ من الأسبرين ولا تنتهي عند المورفين، بعض أنواع الصداع يستجيب للمسكنات البسيطة وبعضها يظل مقاومًا لأثرها، لأنه يحتاج إلى نوع آخر من الأدوية يستطيع التأثير في تمدد وانقباض الأوعية الدموية والطبيب وحده هو القادر علي ذلك، وفي حالات الصداع التوتري لا يمكن الاعتماد على هذا النوع من العلاج الذي يجبر مستخدمه على زيادة الجرعة تدريجيًا، وبالتالي تفقد العقاقير تأثيرها وقد تصل إلى درجة الإدمان، والحل هو التوقف الفوري عنها حتى لو كنت مستمرًا على أخذها لسنوات، وسوف يساعدك الطبيب بعلاج إضافي بسيط لمنع حدوث الصداع وبعد 3 أيام فقط يتخلص الجسم من العقاقير التي أدمنها لسنوات، ليسترد عافيته تدريجيًا مع استمرار العلاج الجديد الذي قد يكون طبيعيًا أو رياضيًا.

 

 

18- ستكون السيجارة الأخيرة

التدخين يتبعه صداع مؤكد، فالمفروض أن الهيموجلوبين في الدم مسئول عن نقل الأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم ومنها المخ، وعندما يدخل مع أول أكسيد الكربون مع دخان السيجارة إلى الدم عبر الرئتين، يتحد مع جزيئات الهيموجلوبين لأن له قابلية أعلى من الأكسجين للارتباط بها، وعندما ينتقل الدم إلى المخ يسبب نقص الأكسجين صداعًا، قد يتعود المدخن الشره مع السنين على هذا النوع من الصداع لكن ليس إلى درجة زواله، والأفضل قطعًا الامتناع التام عن التدخين من أجل زوال الصداع.

 

 

19- المساج

أحد أساليب العلاج الحديثة في مجال الصداع، له دور فعال في استرخاء العضلات والحد من تقلصاتها، كما أنه عامل محفز لإفراز مسكنات الألم الطبيعية في أنسجة الجسم المختلفة، وأجمل ما في الموضوع أنه بدون آثار جانبية ما لم يفرط في استخدامه.

 

 

20- الطرق القديمة

الصينيون يزرعون إبرهم في رأسك دون ألم فتخرج من تحت أيديهم وقد شفيت، هناك الكثير من علامات الاستفهام حول جدوى الإبر الصينية سواء بالنسبة للصداع أو لغيره، لكن هناك حالات كثيرة سجلت جدوى العلاج وإن كان لا يدوم طويلا، وتوجد طريقة أخرى موازية تثير نفس الجدل، فهي تعتمد على كاسات الهواء والتشريط لفصد الدم الفاسد عبر الأوعية الدموية الدقيقة، خاصة أن المعدات التي تستخدم فيها وفي الإبر الصينية على حد سواء يمكن أن تتلوث بالدم وتنقل العدوى.

 

 

 

21- أشعة الليزر

هذا النوع من العلاج مازال تحت الاختبار، والمدافعون عنه يقولون إنه يزيد من إفراز مسكنات الألم وله تأثير مهدئ للأعصاب، لكن المعارضين يردون بأنه يعتمد على الإيحاء ليس إلا، كما أن ضرره أشد من نفعه.

 

 

22- الأوزون غير المثقوب

أحدث أساليب العلاج الحديثة عمومًا، يزيد من نسبة الأكسجين في الدم مما يحسن من دورة المخ الدموية، كما أنه يتسبب في ارتخاء العضلات والشعور بالراحة. أعراضه الجانبية هي التي تحد من استخدامه وتجعل من إشراف الطبيب الحريص شرطًا أساسيًا له.

 

 

23- الصعق بالكهرباء

العلاج بجلسات الموجات الكهربية عبر أجهزة طبية خاصة قد يفيد في حالات الصداع المزمن، فله تأثيره أيضًا على تحسين الدورة الدموية داخل المخ، كما أن الموجات الكهربية بترددات معينة تساعد على إفراز المسكنات الداخلية. بوصولك لهذا الحل تكون علامات اليأس قد ظهرت عليك.

 

 

24- حرارة الميكروويف

الأشعة تحت الحمراء تطلق حرارة مكثفة تساهم في الإحساس بالاسترخاء والتقليل من تقلص العضلات، ماذا تنتظر لكي تستشير مختص العلاج الطبيعي؟

 

 

25- ربط الرأس

أقدم أساليب علاج الصداع الشعبية، كانت تلجأ إليه الجدات بعد هجمات ألم الرأس، هناك الآن بعد التطور العلمي أجهزة خاصة تصنعها شركات طبية لكي تربط بها رأسك، وتمنع تمدد الأوعية الدموية والذي يكدر صفو رأسك.

 

 

26- أن تكون طبيب نفسك

وسيلة تعتمد على المشاركة الفعالة من جهة المصاب، وتتضمن متابعة المريض نفسه لوظائف جسده في محاولة لتغيير نمط حياته الذي يؤدي إلى ظهور أثر غير مستحب، لذا فهو مفيد للغاية في علاج الصداع الذي ينجم عن التوتر أو الانفعال الزائد.

 

 

 

popupsunsense