الرئيسية | اكسسوارات | مجوهرات | ساعتك تكشف عن صحتك

ساعتك تكشف عن صحتك

هل كنت تظني أن ساعات اليد يمكن أن تكون أداه لكشف الإصابة ببعض الأمراض من عدمها، نعم هذا ما نحج فيه احدث باحثي جنوب أفريقا فى اختراع ساعة تكشف المرض.

 

 

                                                                                                                     

 

اخترع باحث من جنوب افريقيا ساعة يد ترصد الإصابة بمرض الملاريا لمحاربة واحد من أكثر الأمراض فتكا في القارة السوداء، وتراقب الساعة التي أطلق عليها اسم (راصد الملاريا) دماء من يرتديها وتصدر جرس إنذار فور اكتشاف الطفيل المسبب للمرض.

 

 

وقال جيرفان لوب مخترع الساعة إنها قد تنقذ أرواح كثيرين وتبعد الملايين عن المستشفيات باكتشافها المرض قبل أن يشعر المصاب بأي أعراض. وتلتقط إنها الساعة تلتقط الطفيل وتدمره مبكرا جدا حتى أن احتمال الوفاة يتدنى إلى صفر ولا تشعر حتى بأعراض البرد التي تأتي في أول الإصابة.

 


وذكرت منظمة الصحة العالمية أن الملاريا التي يسببها طفيل ينقله البعوض تقتل أكثر من مليون كل عام وتصيب أكثر من 300 مليون بصورة خطيرة. وتقع 90% من الوفيات في أفريقيا جنوب الصحراء.
وتقوم هذه الساعة الرقمية بوخز معصم يد حاملها بإبرة صغيرة أربع مرات يوميا لتفحص الدم بحثا عن طفيل الملاريا، وإذا تعدى عدد الطفيليات رقم 50 تطلق الساعة جرس إنذار وتظهر صورة بعوضة على شاشة الساعة.

 

 

 

وقال “جيرفان لوب” ان شركته “جيرفانز تريدينج” تلقت 1.5 مليون طلب لساعة اليد الجديدة من شركات وحكومات ومنظمة اغاثة تعمل فى افريقيا.

 

وسيصل ثمن الساعة الى نحو 1700 راند “280 دولارا” وهو سعر يقول “لوب” انه ارخص من سعر علاج الملاريا فى الوقت الحاضر.

 

ويعنى هذا ايضا ان من يعملون او يسافرون فى المناطق التى تنتشر بها الملاريا يمكن ان يتفادوا تناول الاقراص المضادة للملاريا غالية الثمن والتى قد يكون لها احيانا اعراض جانبية سيئة.

 

وأكد “لوب” ان عدة حكومات افريقية ومنظمة الصحة العالمية عبرت عن رغبتها فى توزيع الساعة فى المناطق الريفية فى افريقيا التى يصعب ايصال العلاج اليها.

 

وسبق ان فاز “لوب” “38 عاما” بالميدالية الذهبية لأفضل اختراع طبى فى المعرض الدولى للاختراعات بجنيف عام 1998 لاختراعه الة لتخفيف الالم

 

 

 

 

 

popupsunsense