الرئيسية | اختيار ايف | ساعة الأنوثة والرقة Happy Sport من شوبارد

ساعة الأنوثة والرقة Happy Sport من شوبارد

 

أضفى مزيج الفولاذ و الألماس طابعاً من الجرأة والحداثة على الساعة الأيقونة Happy Sport التي تجاوزت بروعتها حدود الزمن. فها هي تعود من جديد لتحتل موقع الصدارة بإصدار جديد يتميّز بآلية حركة أوتوماتيكية التعبئة وحجم أصغر من الإصدارات السابقة، فيما تتجلى الدقة والبراعة فيها أكثر من أيّ وقت مضى جمالياً وتقنياً.

“استحوذي على المزايا كاملة ولا تدعي شيئاً منها يفلت من يدك”.. شعار يتناسب تماماً مع المرأة التي تختار ساعة Happy Sport 30mm Automatic، حيث رقّة الأنوثة والتفوّق التقني والدقّة والحيوية والطابع العصري؛ ما هي إلا غيض من فيض سمات هذه الساعة الفريدة التي تجسّد براعة شوبارد وخلاصة خبرتها في صناعة الساعات.

يلتزم معمل شوبارد “Manufacture” الواقع في جنيف بإجراء الأبحاث التي تسعى سعياً حثيثاً ومتواصلاً إلى إبداع الأفكار الخلاقة، وقد تمكن بفضل ذلك من الارتقاء بساعة Happy Sport Automatic نحو مستويات جديدة. فقد أعيد تحديد قياساتها وأبعادها لتغدو نسخة “مصغّرة” بعلبتها الأنيقة المنمّقة بقياس 33 ملم، بينما احتفظت بآلية الحركة الأوتوماتيكية التعبئة التي أُطلقت في عام 2013 ضمن إصدار القياس 36 ملم. فمن جديد تتفوّق شوبارد على نفسها من خلال تصميم لا يمكن مضاهاته، حيث الأنوثة المطلقة في ساعة مرهفة الحجم تحمل في تفاصيلها اللمسة العصرية والدقة التقنيّة.

ساعة Happy Sport.. إبداع حرّ وجريء

صُمّمت ساعة Happy Sport 30mm Automatic بعلبة من الفولاذ المصقول والمرصّع بالألماس، بينما تتراقص خمس قطع ألماس فوق ميناء الساعة الفضّي اللون الذي تزيّنه النقوش اللولبية المتداخلة (guilloche). يعتلي حجر من السافير الأزرق تاج الساعة المصنوع أيضاً من الفولاذ، بينما يعزز سوار الساعة المصنوع من الفولاذ أو من جلد التمساح من الجاذبية المرهفة والفريدة لهذه الساعة.

popupsunsense