الرئيسية | جمال | دليلك للحفاظ على جمال عنقك

دليلك للحفاظ على جمال عنقك

العنق هي من أكثر المناطق جاذبية في جسد المرأة. بها تتعلق أعين الرجال، كمؤشر واضح على جمال المرأة، التي لذلك تزينها بأغلى ما تملك من مجوهرات وحلي حتى تزيد من جمالها.

لكن الكثيرات لا يهتممن بها، فتصبح مسرحا للتجاعيد وعلامات الزمن. وتبدأ المرأة في اختراع الحيل لإخفاء ذلك بالإيشارب.. مرة والكول العالية مرة أخرى.

 

 

 

 

قبل أن تصبح عنقك عقبة في جمالك نهديك دليل لمقاومة ترهل العنق والاحتفاظ بها شابة طوال العمر.

 

 

 

التدليك هو خط دفاعها الأول

 

فهي من أكثر الأماكن تأثرًا بالتقدم في العمر، حيث تظهر عليه ملامح الشيخوخة والتجاعيد. فالرقبة من ثاني المناطق بعد العينين التي يظهر فيها الترهل، حيث تتركز فيها الدهون الزائدة بالجسم. أخضعي عنقك للتدليك بشكل يومي، لتنشيط الدورة الدموية، وإنتاج المزيد من الألياف المطاطية التي تمنع ترهل رقبتك. ويمكنك إجراء التدليك اليدوي لمدة ثلاث أو أربع دقائق فقط يوميًا. برفق دون الشد على جلد العنق بعنف. وحركة الأصابع يجب أن تكون بدفعات خفيفة على الجلد إبتداءُا من قاعدة العنق حتى الذقن، في شكل حركات دائرية صغيرة متتالية.

 

 

 

من الوصفات الطبيعية

 

التي يمكن استخدامها أثناء التدليك كبديل للكريمات المرطبة المقاومة تجاعيد العنق. ومنها كريم المايونيز للعناية بالرقبة ومقاومة التجاعيد. مكون من 1 ملعقة كبيرة لانولين + 2 ملعقة كبيرة مايونيز. يسخن اللانولين على نار هادئة حتى يذوب ثم يضاف إليه المايونيز، مع التقليب المستمر، ثم يرفع الإناء من على النار مع استمرار التقليب حتى يبرد الكريم، ثم يعبأ المستحضر في زجاجة ويحفظ بالثلاجة.

 

 

 

ممارسة التمارين الخاصة

 

بالعنق تعمل على شد عضلاتها، على أن يتم ممارستها بشكل يومي. وإليك إحدى هذه التمارين التي يمكنك إجرائها بسهولة وهو تمرين الوضع الطبيعي الذي يجب أن يكون عليه الجسم، وهو الجلوس مع شد البطن إلى الداخل على أن يكون العنق مشدودًا إلى أعلى دون رفع الذقن والثبات على ذلك الوضع لعدة دقائق. فالجلسة الغير صحيحة تؤثر تأثيرًا بليغًا على جمال العنق، فجلوس المرأة مع الميل للأمام دون فرد الظهر يؤدى إلى غرس العنق بين الكتفين مما يتسبب في تهدل العنق. كما يجب أثناء السير أن يكون ظهرك مفرودًا ومشدودًا لأعلى، وذلك ليس من أجل عنقك فقط بل لتحصلي أيضًا على قوام ممشوق.

 

 

ومن الأشياء التي تساعد على ترهل العنق أيضًا وهو التعود على النوم فوق وسادة عالية، فيفضل النوم بدون وسادة نهائيًا فذلك أفضل للعنق، لكن أن لم تستطيعي الاستغناء عنها فتخيري وسادة طرية وخفيفة للنوم.

 

 

 

 

ولتحافظي على لون بشرة عنقك

قومى بتقليل تعريضها للشمس، ومن العطور التي تحوى الكحول، وارتداء الإكسسوار والسلاسل الذهبية بشكل دائم، فالعرق والغبار يسببان اسوداد الجلد. كما أن بعض السيدات لديهن حساسية شديدة من هذه الحلي. وهناك وصفة طبيعية للتخلص من السمرة التي تصيب العنق، وهي كريم يمكن تحضيره باستخدام ملعقتين من عسل النحل وملعقة زيت زيتون وصفار بيضة

 

 

يمكنك مسح العنق بقليل من الحليب، بشكل أفقي من الداخل إلى الخارج، ثم يشطف العنق بعد ذلك بالماء. كما أن هناك وصفة طبيعية لنضارة جلد العنق مكونة من 2 ملعقة كبيرة زبدة كاكاو + 1 ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. تسخن زبدة الكاكاو داخل إناء على نار هادئة، وبعد ذوبانها ترفع من على النار ويضاف إليها زيت الزيتون، يقلب الخليط حتى يبرد تمامًا، ثم يعبأ في زجاجة، ويحفظ بالثلاجة، ويستخدم بعد ذلك في تدليك العنق.

كما أنه يجب الاهتمام بنظافة العنق وتخليصه من الأوساخ والغبار المتراكم عليه. وذلك بغسله يوميًا بالماء والصابون بلوفة خشنة، وتجفيفه جيدًا بمنشفة.

 

 

 

popupsunsense