الرئيسية | اختيار ايف | interview | حوار خاص مع المصممة جيلان عاطف لأطلاقها مجموعتها الجديدة للمحجبات

حوار خاص مع المصممة جيلان عاطف لأطلاقها مجموعتها الجديدة للمحجبات

أطلقت مصممة الأزياء و خبيرة التجميل “جيلان عاطف “مجموعتها الجديدة و المميزة لربيع /صيف 2014 الخاصة بملابس المحجبات مع تصمميمها للرابطات طرح و إيشاربات جديدة للإطلالة أنيقة وعصرية للفتاة و المرأة المحجبة. وكان لنا معها هذا الحوار:

  • فى البداية, لا أستطيع أن أبدا الحوار من دون أبداء أنبهارى بتعدد المجالات التى تبدعين فيها، فأنتِ مصممة أزياء , ومصممة ربطات طرح للعرائس و المحجبات , و خبيرة تجميل و مكياج وأخيراً كاتبة فى صحيفة الأهرام، فكيف دخلتى كل هذة المجالات؟

بصراحة شديدة، لم أكن أخطط فى يوم لعملى فى هذة المجالات العديدة ، فقد درست التجارة و ادارة الأعمال فى جامعة القاهرة قسم اللغة الأنجليزية، وكنت أحلم بالعمل فى مجال دراستى ، ولكنى كنت مهتمة بالأطلاع على كل ما هو جديد فى عالم الموضة و المكياج مثل أى فتاة، وعندما سنحت لى الفرصة لزيارة أحدى أقاربى فى ألمانيا، ذهبت لتعلم فن المكياج فى أكاديمية MAC ، ولكنى كنت أدرس ذلك من أجل حبى و شغفى بالمكياج ولم أكن أخطط وفتها أننى سوف أحترفهذا العمل، الى أن جاءت لى الفكرة بأنى أريد أفعل شئ جديد و خارج عن المألوف للفتاة المحجبة حتى تواكب عالم الموضة ومن ثم بدء أنطلاقى بالعمل فى كل هذة المجالات.

  • و ما سبب هذة الفكرة؟

لقد شعرت أن الملابس المعروضة للمحجبات غير عصرية و خالية من التجديد والتطور، حتى أن ألوانها كانت محصورة بين الأسود و الكحلى و البنى. فكثيراً ما كنت أجد أحدى صديقاتى مترددة فى أرتداء الحجاب بسبب أنها لن تستطيع أيجاد ملابس أنيقة تناسب جميع مناسبات حياتها اليومية كالذهاب الى العمل و حضور الحفلات و الأفراح. هذا غير أيجادى للكثير من المحجبات يخلعن الحجاب فى زفافهن لكى يظهرن بشكل أفضل، وكانت كل هذة الأسباب هى ما أشعلت الفكرة فى أن أقدم إطلالة جديدة للفتاة المحجبة فى حياتها اليومية وصولا الى يوم زفافها.

  • مجموعتك الجديدة لربيع/صيف 2014 مميزة سواء بالألوان أو القصات والخامات المستخدمة، حدثينا عنها ، ومن أين أستوحيت الخطوط الرئيسية لها؟

أحب الأطلاع دائما على أسابيع الموضة العالمية، و عندما شهدت ألوان الباستيل فى عروض الأزياء، تأثرت كثيرة بها، لانى وجدتها مناسبة جداً للملامح ولون بشرة الفتاة الشرقية بالأخص درجة السيمون الفاتح المائل للبيج  التى تعطى بريق للبشرة الحنطية ، ولكنى لم أكتفى بألوان الباستيل و أضفت أيضا ملوك الموضة كالأبيض و الأسود و الازرق أيضا، فانا أعشق كثيراً الألوان و لا أحب التقيد بألوان محددة.

أما بالنسبة للخامات والقصات، فقد أستخدمت الشيفون و القطن المصرى لملائمتهم للأجواء الربيع و الصيف. ولجئت لقصات الأكمام الواسعة و البنطلونات الفضفاضة التى أجدها ملائمة جداً مع الحجاب ويمكن أعتمدها مهما كان شكل الجسم.

  • لفت أنتباهى أهتمامك بكافة التفاصيل أثناء جلسة تصوير مجموعتك الجديدة، ولكن ما أثار أعجابى حقاً أسلوبك فى أختيار الأكسسورات لكل إطلالة، لماذا تهتمين بأدراج الأكسسورات فى كل مجموعة؟

أجد أن الأكسسورات تضيف و تكمل شكل الإطلالة المراد الظهور بها ، ولذلك تجدين أهتم كثيراً بأدراج الأحزمة و العقود و الأساور ولا أكتفى فقط بأختيار الحقائب و الأحذية حتى أقدم إطلالة كاملة و مميزة للفتاة المحجبة.

  • و بالنسبة لمكياج العارضات؟

أعتمدت القليل من اللون البرونزى على البشرة، و جعلت الشفاه بدرجات الوردى و البرتقالى مع أبراز جمال وشكل العين بالكحل الأسود و المكياج الدخانى (smokey) الخفيف.

  • أبتكرتى أيضا ربطات و لفات جديدة لهذة المجموعة،هل يمكن أن نتحدث عن ماهو الجديد فى عالم ربطات الطرح والإيشاربات؟

لقد عادت موضة الTurban و ربطات الرأس الأفريقية بقوة فى هذا الموسم ،و لكننى أحب أعتمدها للإطلالة العصرية، فلا أجدها مناسبة مع الملابس الكلاسكية ، ولذلك أضافت بعض التجديد على ربطات الإيشاربات الكلاسكية.

  •  من المتعارف عليه، أن للمرأة الخليجية ربطة طرحة تعتمدها، وهكذا هو الحال مع المرأة التركيةو الشامية و الأيرانية…الخ، فلكل واحدة منهم أسلوب مختلف تتميز به فى طريقة ربط الطرحة. فما الذى تتميز به المرأة المصرية فى ربطات الطرح؟

أعتقد أن الذى يميزها عدم أعتمادها على طريقة واحدة لربط الطرح، فتجدينها تعتمد ربطات الSpanish و الربطة الكلاسيكية و الTurban…الخ. حتى أننى أجد أن  السيدات العربيات عندما يأتين الى مصر ، يرغبن فى تطبيق هذة الأساليب فى ربطات و لفات الطرح.

  • نظراً لضغوط الحياة اليومية، تدخل المرأة فى دائرة الملل بالأخص فى ما يتعلق بمظهرها ، ففى الكثير من الأوقات نقف أمام خزانة الملابس ولانعرف ماذا نرتدى اليوم ونشعر بالملل أتجاة جميع القطع الموجودة، بماذا تنصحينا للخروج من هذة الدائرة؟

فى هذة الحالة أضافة قطع جديدة من الأكسسورات هى الحل الأمثل للحصول على مظهر جديد ، فانا أجد أن بعض الفتيات المحجبات لا يهتموا بأضافة الأكسسورات و يكتفون فقط بالإيشارب و الحقيبة و الحذاء، مما يصيبهن بالملل بعض ذلك. ولكن أضافة العقود و الخواتم والأحزمة بأسلوب صحيح يضيف لمسة من التجديد على مظهرك كل يوم.

  • ماالذى تنصحين به المرأة المحجبة التى ترغب فى أجراء Makeover لمظهرها؟
  1. فى الحقيقة الوزن المناسب للجسم يساعد كثيراً فى أغلب عمليات الMakeover التى شاهدتها، يجعل المرأة تستطيع تجربة أساليب مختلفة فيما  يخص الملابس ، فأنقاص 2 كليو فقط قادرة على أحداث تغيير ملحوظ فى المظهر.
  2. عليها أعتماد ربطة جديدة للحجاب غير التى أعتادت عليها.
  3. أصبح من السهل الأن الأطلاع على كل ماهو جديد فى عالم الموضة و المكياج، فيمكنها بسهولة أختيار أساليب جديدة فى اللبس و المكياج و دمجها وجعلها تتناسب مع الحجاب، لقد أصبح الوضع الأن أسهل بكثير للمرأة المحجبة عن ذى قبل.
  • فى النهاية ماهى أحلامك على الصعيد العملى؟

أتمنى ان أصل يوم بملابس المحجبات للأسابيع الموضة العالمية، و من ضمن أحلامى التى سوف ترى النور قريبا بأذن الله -عزوجل- أطلاقى لمجموعة من الملابس السوارية للمحجبات بجانب ال3 مجموعات التى أصممها كل العام.

لم ينتهى بعد حوارنا الشيق مع خبيرة التجميل و مصممة الأزياء” جيلان عاطف”، و للحديث بقية  فى كل مايهم المرأة و الفتاة المحجبة العصرية.

popupsunsense