الرئيسية | كلام ايف | حمام الطفل بعد الولادة

حمام الطفل بعد الولادة

تخشى الأم من استحمام الطفل بعد الولادة ،الاغتسال واجب ولكن بقواعد يجب الانتباه اليها خاصة مع الطفل حديث الولادة.

 

 

 

يجب ألا يلامس جسد طفلك الماء إلا بعد 10 ايام من الولادة أو بمعنى آخر بعد سقوط السره،ولكن إذا كان الطفل ولد ،فلا يجب ملامسة المياه منطقة الطهاره إلا بعد التئام الجرح تماما ،وذلك حتى لايحدث اى التهابات بالمنطقة ،وإذا حدث ووصل الماء إليها ،يجب تنظيف المنطقة بالبتدين حتى لا تلوث.

 

 

 

قبل سقوط السرة ،يكون تنظيف الطفل عن طريق قطعة اسفنجية مبللة بالماء ، على ان تبدأى فى تنظيفه من الوجهة ثم الاطراف ،حتى تصلى إلى منطقة الحفاضة ،وذلك دون غمر الطفل بالمياه،ولضمان ذلك يمكنك وضع الطفل اثناء تنظيفه على قطعة من القماش water) proof) ،وفى حالة وجود مشبك سرة وعلية دم مجلط ،لابد من إزالة هذا الدم المجلط بأستخدام ِAlcohol .

 

 

 

بعد وقوع السره ،والتائم جرح الطهاره ،يمكنك تنظيف طفلك بشكل طبيعى ولكن مع مراعاة بعض الامور،ان يكون الحوض الذى يستحم فيه الطفل صغير ،ومناسب لحجمة،مع البعد عن الاحواض الكبيرة حتى لاينزلق فيها الطفل ويغرق.

 

 

 

مكان الاستحمام يمكن ان يكون فى اى مكان ،مع ملاحظة ان يكون المكان دافىء ،حتى لايشعر الطفل بالبرد اثناء الاستحمام ،الأمر الذى يجعلة يكره الحموم، كما ان درجة حرارة مياه الاستحمام يجب ألا تزيد عن 24 درجة مئوية، على ان تقيسى درجة حرارة المياه برسغك أو كعوك حتى تتأكدى ان المياة فاترة لان الطفل أكثر حساسية لدرجة حرارة المياه.

 

 

 

إذا كنتى ستحممى طفلك فى غرفته ،فلابد من تدفئة الغرفة اولا واغلاقها قبل البدأ فى تنظيفه ،مع أهمية البعد هنا عن تشغيل اى مدفئة أو تكيف اثناء استحمام الطفل،اما إذا كان سيستحم فى الحمام هنا يجب ابعاده عن الصنبور ،حتى لاتلامس اطراف الطفل الصنبور فيلتسع ، لان الطفل اكثر حساسية للمياه الساخنة

 

 

 

– احرصى على تجهيز كافة ادوات الاستحمام الخاصة بالطفل بجانبك ،وذلك لان 55% من حالات غرق الاطفال تتم اثناء الاستحمام، فتمسك احد يديك بالطفل والاخرى تأخذى بها كل اداة تحتاجيها اثناء الاستحمام ،ولا تتركى الطفل ولو لدقائق اثناء استحمامه حتى لا يشرب مياه فيخنق و يغرق ،خاصة ان الامر هنا لا يتعدى الدقيقة الواحدة،لذا لا تتركى اى طعام على النار اثناء حموم طفلك ، كذلك يجب ان يكون الهاتف بجانبك.

 

 

 

منطقة الحفاضة هى اكثر المناطق تعرضا للبلل وبالتالى الالتهابات ،لذا لايجب ان تتركيها لفترة طويلة دون تغيير، والحل هنا هو الكشف كل فتره على هذة المنطقة لتغير الحفاضة فى حالة وجود اى بلل، وكريم الزنك هنا هو أفضل طريقة لمنع الالتهابات وذلك بكميات كبيره ،ولكن اذا حدث التهاب فالحل هنا بتجفيف المكان الذى به التهاب جيدا وذلك بمنشفة مختلفة عن منشفة الجسم.

 

 

 

– اما بعد الحمام ،فلا يفضل دهن الجلد باى كريم إلا اذا كان الجلد جاف ،فى هذة الحالة ننصح بوضع الجيلات او الزيوت على الجلد بعد الحمام لترطيبه .

 

 

 

تنظيف الاذن لة قواعد ،فليس من المفترض ادخال اى شىء داخل الاذن بغرض التنظيف ، وافضل طريقة هنا هى تنظيف الاذن من الخارج بقطعة من القطن ،ولا يجب هنا الاقتراب من خرم الاذن ، واذا حدث ودخل فى اذن الطفل مياه اثناء الحمام لايجب الانزعاج ، لانة لا تحدث اى مشكلة.

 

 

 

 

اما الانف فلها طريقة مختلفة، اذا وجدت افرازت داخل انف طفلك ،واذا كانت فى متناول النظر يجب هنا التخلص منها عن طريق قطنة رفيعة لاخراج هذة الافرازات من انف الطفل ،ولكن يجب هنا اولا تطرى هذة الافرازات بمحلول ملح قبل التخلص منها.

 

 

 

احتياطات لطفلك قبل الحمام

 

 

          عند اختيار حوض الطفل يجب الابتعاد عن الاحواض ذات الاطراف الحادة حتى لا يجرح الطفل.

          الاستحمام فى الشتاء يجب ان يكون سريعا حتى لا يتعرض الطفل للاصابة بنزلة برد حادة .

          لا يجب وضع الصابون او الشامبو فى مياه بانيو الطفل حتى لايصاب جلده بالجفاف .

          لا يجب استحمام الطفل فى مكان مرتفع حتى لا ينزلق ويقع ويتعرض للكسر.

          تنظيف العين يكون بكورتين قطن مغموستين فى المياه وينظف بها كل عين بكره منفرده عن الاخرى.

 

popupsunsense