الرئيسية | اكسسوارات | مجوهرات | حقيقة ما يسمونه “الذهب الصينى” – مصر

حقيقة ما يسمونه “الذهب الصينى” – مصر

إن للذهب الأصلى قيمته التى لا تعوض ولكن الصينى بأشكاله المبهرة والمسايرة لأرقى خطوط الموضة وسعره الغير معقول قد غير هذه المعتقدات وخصوصا أن هناك بعض المحلات التى تبيع هذا النوع تقدم ضمانا قد يصل إلى 10 سنوات عند بيعه  

 

لكن ما حقيقة الذهب الصيني، وهل هو ذهب من عيار ضعيف، أم هو إكسسوار تم طلاؤه، وما هي طرق صيانته والحفاظ عليه؟ هذا ما سنعرفه فى السطور القادمة..

 

انتشر الذهب الصيني في مصر مع بداية عام 2007 وكانت الموديلات الموجودة منه تنحصر فقط في الأساور، وكانت تباع على أنها قطع من الاستنليس، بسعر يصل كحد أدنى إلى نحو سبعين جنيها مصريا، وذلك لأنها لا تفقد لونها إلا بعد فترة زمنية طويلة تصل إلى عامين. وفي فترة قصيرة انتشرت باقي الموديلات للذهب الصيني لتشمل خواتم الزواج والشبكة وقد أدهش الجميع هذا الانتشار والقبول لدى النساء على الرغم من أنه في البداية كانت الأسعار مرتفعة 

 

إن لفظ ذهب أطلق عليه فقط لأنه شبيه بالذهب من حيث اللون والملمس، وتشابه الموديلات، لكنه في الحقيقة يتكون من معدن النحاس وتقوم المصانع الموجودة في الصين بتحويله إلى قطع ذهبية وهذا ابتكار وفن خاص في صناعة المجوهرات، بعد ان نجحوا في تحويل النحاس إلى أشكال وألوان المجوهرات الذهبية التي لا تستطيع أن تفرقها عن الأصلية إلا عند فحص الدمغة
ويتم تصميم قطع النحاس على شكل خاتم أو إسورة أو عقد أو سلسلة، جميع مفردات الذهب بلا استثناء، وبعد ذلك تمر بمرحلة الطلاء بلون الذهب عيار 18، ومن مرحلة الطلاء إلى الرش والفرن لتثبيت اللون الأصفر على القطعة المنتجة، ولهذا أطلقوا عليه الذهب الصيني، مع أنه في حقيقة الأمر إكسسوارات فقط وتكمن قيمته في الموديلات والتصميم واللون المطابق للذهب الأصلي مما أدى في بداية انتشار الذهب الصيني إلى الكثير من حالات الغش فقد قام بعض أصحاب المحلات بعرضه على أنه ذهب حقيقي وساعدهم على ذلك أن هناك قطعا كانت تحمل الدمغة عيار 18، ولكن هذه ليست دمغة وإنما مجرد علامة على أنها مرت بمرحلة الطلاء الخاصة بالعيار 18، ما جعل مصلحة الدمغة والموازين تكثف حملاتها لحماية المستهلك ورفضت بشكل قطعي بيعه بالجرام، حتى لا يكون هناك أي غش ومن يفعل هذا يتعرض للمساءلة القانونية 

 

وإذا أردتى شراء ذهب صينى فيجب أن يكون من مصدر موثوق منه حتى تأخذ واحدة ذات جودة عالية وتراعي أن تحمل هذه العلامة ” xp & JH ” كدمغة لها ، وهي علامة ميزت بها بعض الشركات المنتج ذي الجودة والطلاء العالي ويلفت أيضا النظر إلى أن هناك بعض المحلات ذات السمعة الجيدة تعطي مع المنتج شهادة ضمان لعدد من السنوات، لكن هذا لا يعتبر أنها يمكن أن تباع من جديد كالذهب ولكنها ضمان لجودة المنتج فقط فيما لو تعرض للتلف
وللحفاظ على هذا النوع من الذهب ولونه لأطول وقت ممكن يجب عدم رشه بالعطر أو أي نوع من الإسبراي أو الكريمات وحتى الصابون، لأن كل هذه الأشياء بداخلها مواد تتفاعل مع اللون الأصفر، وتعطي لونا ابيض أو أسود على حسب التفاعل
كما يجب أن تحفظ القطع في صندوق خاص بعد الاستخدام وملفوفة في منديل ورق أو قطعة قطن حتى لا تتعرض لأكسدة العوامل الجوية مع الوقت
كذلك تجنب محاولة الضغط على الأساور أو الخواتم للتعديل من شكلها إذا تعرضت لصدمة أفقدتها استدارتها لأنها ستكون معرضة للكسر، لأنها مصنوعة من معدن صلب سهل الكسر، وليس سهل التطويع مثل الذهب

 

وحول أسعار الذهب الصينى فمن الممكن أن نجد الجرام بـ ٢٠ جنيه مصرى، ويمكن أن يباع بالقطعة وكل قطعة بسعر، فالخواتم مثلا فى حدود ٦٥ جنيه مصرى، والغويشة بـ٦٥ أيضا ،أما الشبكة فيمكن أن تتراوح بين 150 جنيه و200 جنيه مصرى

popupsunsense