الرئيسية | ازياء | حصاد ازياء ربيع وصيف 2010

حصاد ازياء ربيع وصيف 2010

فى هذا الموسم قابلتنا الكثير من التقاليع فى عروض الأزياء.. منها ما أعجبنا ومنها ما أدهشنا ومنها ما تمنينا إقتناء مثلها .. كان الربيع والصيف لعام 2010 بمثابة غابة ملونة بالطبيعة الساحرة المشرقة .. المرح والإنطلاق كان أساس السمات الخاصة بازياء المصممين الذين قدموا من كل شكل ولون أزياء طويلة وقصيرة ومنقوشة وغير منقوشة .. إليكِ أبرز ما رصدناه فى أسابيع الموضة لهذا الموسم

 

أسابيع الموضة:

 

– الجنون فنون .. كان عنوان بعض التشكيلات القليلة التي عرضت خلال أسبوع برلين للموضة في دورته الخامسة، لأن الأناقة العصرية والواقعية كانت هي الغالبة. فنحن أولا وأخيرا في عاصمة ألمانية، مما يعني أنها ستحترم ثقافتها القائمة على الجودة والتصميمات المعقولة أولا، ثم اللمسات المجنونة في النهاية وقد إفتتحت تشكيلة الألمانية دوروثي شوماخر، هذا الأسبوع، بتصميمات هادئة موجهة للمرأة العاملة على الرغم من التفاصيل التي أضفتها عليها من خلال ورود متناثرة على الصدر أو الياقة، مع تعقيدات الخرز والترتر على الأكمام أو الجوانب. أيضا شاركت بيوت ازياء اخرى منها “إسكادا” و”هيوغو بوس”

 

– بألوان مبهجة ظهرت العارضات خلال أسبوع الموضة بلندن ومن ابرز بيوت الأزياء التى ظهرت عرض دار بيربيري الذي انتظرته أوساط الموضة بإشتياق، فهذه هي المرة الأولى التي تعرض فيها الدار خطها “برورسم” مدفوعة ببريطانيتها وإحساسها بضرورة مشاركة أسبوع لندن احتفاله بمرور ربع قرن على ميلاد

 

– كانت باريس آخر محطة في دورة الموضة لربيع وصيف 2010 وأهم عرض كان اليوم الثاني من انطلاق الأسبوع لدار “بالنسياغا” فكل ما في التشكيلة كان قويا من حيث الألوان والنقوشات والإكسسوارات والأقمشة من حيث مزج المترفة منها مثل الجلد المغزول وجلد النعام بالحرير والنايلون

 

– هيمنت فارسات جون غاليانو، مصمم دار ديور، بفاستينهن الضيقة المرفقة بذيل طويل ، وانتقل العرض من الفارسات الجذابات الى جميلات الحفلات الراقصة مع الفساتين كبيرة الحجم والغنية بالتطريز

 

– أما مجموعة شانيل فتألقت بالوان فاتحة للصيف ، وترافقت سترة الدار الشهيرة مع تنانير ضيقة وسراويل “برمودا” واسعة وقصيرة ومع قفازات فضية اللون. وتدرجت ألوان المجموعة من أبيض إلى زهري عليه برق، وأخضر لوزي مسطر بالفضي او وردي

 

– اعتمد جيفنشي الالوان الباهرة والخطوط المريحة، مستخدما باتقان مواد تغني الازياء الراقية مثل ريش النعام والعقاب والرية على قميص من التول، فيما اعتمد البرق لتطريز بزة كاملة

 

المصممون العرب:

 

– بالرغم من أن الربيع والصيف من سماته الأساسية الألوان الصاخبة إلا أن هناك كثير من المصممين فضلوا الألوان الهادئة فى هذا الموسم مثل إيلي صعب الذى غلبت الألوان الناعمة على مجموعته الراقية مثل البيج والرمادى الفاتح والبنفسجى والزهرى الفاتح .. أما مجموعة الألبسة الجاهزة الخاصة به فكان للونين الأسود والأحمر نصيب الأسد فيها مع إختلاف التصميمات البسيطة فضلا عن اللون البيج وبعض الموديلات المنقوشة

 

– جورج شقرا دمج الألوان المشرقة الناعمة مع التصميمات البسيطة فى تشكيلة الألبسة الجاهزة فنجد الوردى والاصفر والأخضر والسماوى وغيره مع الإكتفاء بحزام فضى رفيع حول الخصر فى الكثير من الموديلات .. وهناك تصميمات أخرى غلب الشيفون عليها بألوان الأخضر الفاتح والأصفر الفاتح والوردى الفاتح والابيض والسماوى، وللسهرات الخاصة فضل درجات البيج والبنى اللامعة مع التفاصيل والاكسسوارات التى تضيف لها جاذبية

– التطريز كان السمة الاساسية لتصميمات زهير مراد ولكن أضاف لها اللمسات البراقة من إكسسوارات معدنية وكريستالية وغيرها وغلب اللونان الابيض والاسود على اختياراته مع بعض الشفافة مثل الدانتيل وكذلك بعض الأقمشة المنقوشة ايضا

 

– تميزت فساتين جورج حبيقة، بألوان لافتة، كاللون الأزرق الفيروزي الذي يعد لون الموسم الجديد و الأحمر والأصفر والفوشيا وتحاكي المرأة الأنيقة التي تولي إطلالتها اهتماماً كبير .. أما على مستوى الازياء الراقية فكانت متميزة بالفعل حيث تنوعت الالوان والتصميمات للمرأةالجريئة التى تبحث عن التغيير ، فالتفاصيل التى يضيفها لكل فستان قد تكون غريبة عنكِ فى بادئ الأمر ولكن إذا دققتى فيها فتندهشين من براعتها

 

رحيل ألكسندر ماكوين

 

من أبرز أحداث الموسم رحيل ألكسندر ماكوين البريطانى والذى أفقدنا كثيرا من الازياء والاكسسورات ذات تصميمات تتسم بالفخامة والغرابة فهو مبدع  ومبتكر وخارج عن المألوف ويصعب تقليده لأن تصميماته صعبة ودقيقة التفاصيل فهو يحب الأقتباس من أشياء لايمكن تصورها على الأقمشة والملابس كأقتباس رش طلاء السيارات وأشكال الاسماك وعظمها والابتكار الفني إلى حد الجنون لكنه دائما جنون يناسب الواقع بشكل أو بآخر وتصاميمه تتضمن أفكار فلسفية ولقت الكثير من الجدل يقال إنه صمم بذلات خاصة للأمير تشارلز فهو يعتبر خسارة كبيرة فى عالم الازياء وكان من المفترض ان يقوم مصمم الأزياء ألكسندر ماكوين بتقديم عرض أزياء لملابس الجاهزة للنساء في  9 مارس في باريس ولكن القدر لم يمهله , ولكنه قبل رحيله صمم الازياء الخاصة بموسم ربيع وصيف 2010

 

ليس ذا كل شئ .. فالحديث عن الأزياء والمصممين والتصميمات والالوان لا ينتهى ولكن كانت تلك هى نظرتنا لأبرز السمات فى عروض الازياء لموسم ربيع صيف 2010 .. شاهدى أيضا حصاد أزياء خريف وشتاء 2010/2011

popupsunsense