الرئيسية | ازياء | حجاب لغير المتحجبات … دار أزياء “نور د إزار”

حجاب لغير المتحجبات … دار أزياء “نور د إزار”

بقلم مارينا موخوفا – دبي

 

بالقرب من ايقونة دبي الخالدة (برج العرب) ، وتحديداً من مدينة جميرة إلتقيت أحد المصممات الشابات علي هامش معرض Who is next المتخصص بالموضة … وأكتشفت بُعداً جديدا للموضة وأن التكنولوجيا تتوغل في كل مناحي حياتنا ، حتي في حجاب المرأة المسلمة !!!

 

أبهرتني بحق فاطمة الرافعي … مصممة العباءات والشيلة من دار أزياء “نور د إزار” ، ولمن لم يحظين بمعرفة فاطمة فهي تونسية الأصل وطورت من علامتها التجارية وتصاميمها في بروكسل ببلجيكا. إنها أثبتت لي أن الحجاب الأسلامي له رونقه وموضته ، ومن تدعين أن الموضة لاتعني الأحتشام فعليهن مقابلة فاطمة وإستخدام براءة إختراعها، وهي تميزت هذا العام بتصميم شيلة (طرحة) بدون إستخدام الدبابيس (البنس) ، أنها التكنولوجيا حتي في الشيلة ، وبالفعل أظن أن هذا الفكرة تستحق التجربة وخصوصاً للمرأة المسلمة العصرية العملية والتي تضطر لأرتداء الشيلة واستخدام العديد من البنس (الدبابيس) لتثبيتها علي الشعر مما قد يستغرق منها وقتاً ومهارة في التعامل مع شكات الدبابيس . مع شيلة (طرحة) فاطمة لن تستغرفي الوقت الطويل لتثبيت حجابك بطريقة رائعة.

 

خصوصاً أن التصاميم ذات ألوان مبهجة ورائعة وكأنك ترتدين أحدث ألوان صيحات عالم الموضة. وعند حواري مع فاطمة أوضحت لي أن هذة الشيلة مصممة لإستيعاب النظارات الشمسية فلن تحدث للمرأة المحجبة تعقيدات رفع وأرتداء النظارات مما قد يسبب ظهور الشعر والشعور بالحرج.

 

لا أنكر ، أني أفكر ملياً في أن مثل هذة الشيلة أو الوشاح ستكون ملائمة أيضاً لغير المسلمات مثلي ممن يعشن في بلاد ذات الأجواء الباردة (أوروبا) أو حتي في الأيام الممطرة في دبي ، فهي تجمع مابين الفكرة العملية و بهاء الموضة بغض النظر عن الإثنيات والأيدولوجيات… بالفعل رفعت القبعة لهذة المصممة.

 

للتعرف علي مجموعة نور د أزار – فاطمة الرافعي يمكنكن مشاهدة ألبوم الصور وقراءة وصف كل صورة للتعرف أكثر

popupsunsense