الرئيسية | جمال | حتى لا تفقدى شعرك بسبب الصبغة

حتى لا تفقدى شعرك بسبب الصبغة

أول ما تفكر فيه النساء على مختلف أعمارهن لتغير طلتها هو [النيولوك] والذي دائما يكون بدايته شعرها.. والتي بغفلة غير مقصودة تبدأ في سكب الألوان والصبغات عليه من الأخضر والأسود وحتى الأحمر.. ودون أن تدري أنها تخطط لفقد شعرها.

 

 

 

خطر الصبغة

 

فالصبغة هي أخطر الأدوات المستخدمة لتغير لون الشعر لأنها تتكون من مواد كيميائية قد تعرض الشعر للحرق والتقصف والجفاف، كما أنها تحدث مخاطر صحية لمستخدمها، حيث أوضحت بعض نتائج الدراسات أن صبغة الشعر يمكن أن تزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض السرطانية خاصة لأن المكون الأساسي في الصبغة هو الفحم والقار مما قد يسبب أيضا طفح جلدي لدي بعض الأفراد وهرش وحساسية.

ويؤكد د. على المفضي –استشاري الأمراض الجلدية أن تعدد استخدام أنواع مختلفة من الصبغات في الشعر لا يصيبه بأضرار صحية كالصلع فقط ولكن الاستعمال المتكرر للصبغة بحد أقل من أربعة أسابيع أو استخدام صبغة ذات لون مختلف تماما عن اللون الأصلي للشعر يؤدى إلى تلف لحاء الشعر وضعف مقاومتها للعوامل الخارجية.

 

 

 

تأثيرها على البشرة

 

لا تسبب أي ضرر لبشرة الوجه، إلا إذا كان لدى الشخص حساسية لإحدى مكونات الصبغة ففي هذه الحالة تسبب التهابات في الوجه لذا يجب زيارة طبيب الأمراض الجلدية بمجرد حدوث الالتهاب حتى لو كانت بسيطة حتى لا يترك أثر دائم على البشرة لكن في حالة حدوث حساسية بفروة الرأس نتيجة الصبغات واستعمالها المتكرر فيجب على الفور إزالة المواد القابضة واستعمال محاليل خاصة مع العلم أنه لا يحتاج إلى قص الشعر لأن المادة المسببة للحساسية تصبح خاملة بعد أن يجف الشعر وعلاج الحساسية نفسها يعتمد على نوع وشدة الأعراض إذا كانت الأعراض بسيطة يكتفي بالعلاج الموضعي، أما إذا كانت الأعراض شديدة ففي هذه الحالة يحتاج المريض إلى بعض الأدوية عن طريق الفم وذلك لعدة أسابيع.

وبعد علاج أعراض الحساسية يجب تحديد نوع المادة المسببة للحساسية عن طريق عمل اختبار الحساسية لدى طبيب الأمراض الجلدية ومن ثم الامتناع عن الصبغات التي تحتوي على هذه المادة، وكذلك الامتناع عن المواد الأخرى التي قد تشارك هذه المادة في تركيبها الكيميائي مثل بعض الأدوية وغيرها.

 

لذلك عند الحاجة إلى استعمال صبغات الشعر يجب أن تكون مضمونة المصدر وهي الصبغات المصنعة من قبل شركات عالمية متخصصة وموضح عليها المواد المصنعة بها وتاريخ الصلاحية كذلك يجب استخدام الصبغات التي تتكون من مواد طبيعية كالحنة فهي تضمن أمان أنواع الصبغات حيث لا تسبب حساسية ولكنها تعطي نوعا غير ثابت ولا تتوفر إلا بألوان محدودة.

 

 

 

نصائح عند استخدام الصبغة

 

– لا تتركى الصبغة على الرأس لمدة طويلة.

– اغسلى فروة رأسك جيدا بالماء بعد استخدام الصبغة.

– يجب ارتداء القفازات التي توجد مع الصبغة حتى لا تهيج الجلد.

– لا تخلطى صبغات الشعر المختلفة مع بعضها البعض إذا لم يروقك لونها لأنها من الممكن أن تؤدى إلى تفاعلات ضارة.

– لا تصبغى الحواجب والرموش حتى لا تعرض عينيك للخطر، لأن العين أكثر حساسية من غيرها من أعضاء الجسم الأخرى، فيمكن أن يظهر تورم أو التهاب للعين قد يعرضها للعمى.

– لتفادي أعراض الحساسية من الصبغة يمكن أن تختبرى المنتج بوضع صبغة بسيطة خلف الأذن ولا تقم بغسلها لمدة يومين، وإذا حدث هرش، احتراق الجلد، وطفح فعليك الامتناع عن استخدام هذه الصبغة على الفور.

– لا تغيرى لون شعرك كل أسبوع ولا تلجئى إلى الصبغة إلا إذا تحول لون شعرك كاملا إلى الشيب.

popupsunsense