الرئيسية | مختارات | جيوسبي زانوتي تطرح تشكيلة أحذية خريف وشتاء 2011-2012

جيوسبي زانوتي تطرح تشكيلة أحذية خريف وشتاء 2011-2012

طرحت جيوسبي زانوتي Giuseppe Zanotti وهي، الدار الإيطالية الشهيرة في مجال المنتجات الجلدية الفاخرة والوجهة المفضلة للمشاهير وكبار الشخصيات، مؤخراً تشكيلتها الجديدة والاستثنائية من الأحذية موسم خريف وشتاء 2011-2012. لم تكن هذه المجموعة الجديدة تقليدية كأي تشكيلة أخرى، إنما جاءت راقية وعصرية لتخطف القلوب والعقول برونقها وجمالها الأخاذ.  

 

 

 

 

عرفت دار جيوسبي زانوتي بمنتجاتها الفاخرة من أحذية وشنط وإكسسوارات والتي ُيقبل عليها مشاهير العالم، نظراً لتمتعها بقدر كبير من الجودة من حيث التصميم والمواد المستخدمة في صناعتها. يذكر أنه وبعد أن ألقى جيوسبي زانوتي النظر على خزانة الأحذية، تساءل عن أي الأشياء التي تعتبر ناقصة بالنسبة لأي سيدة جميلة؟ لذا ما كان منه إلا أن سعى لابتكار هذه التشكيلة من الأحذية الفاخرة لتسعد بها كل سيدة أنيقة وحريصة على مظهرها الخارجي.

 

 

 

وكانت النتيجة التي أبهرت عشاق الذوق الرفيع، مجموعة أحذية راقية وأنثوية، أقتنعت بها النجمات اللاتي ظهرن في عدد من الأعمال الفنية لكبار المخرجين كـ ألفريد هيتشكوك، ليو ماليه، إيد ماكبين وفريتس لانج، حيث جاءت الألوان منسجمة بشكل كبير ورائع. إنها تشكيلة تخطف أبصار محبي الجمال والخصوصية، فليس من المستغرب أن تحتفي بها مجلة الموضة والجمال الباريسية، Gazette du Bon Ton، والرسام الإسباني آنتونيو لوبيز.

 

 

 

جاءت تشكيلة جيوسبي زانوتي فاخرة وغير متوقعة، تذكرنا بخطوط الموضة في حقبة السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي حيث الألوان المميزة كالأزرق والأصفر والأحمر والبرتقالي والتي تميل لها كل سيدة. إن التشكيلة الجديدة والرقيقة تجعل من السيدة محط اهتمام الجميع أينما توجهت وذلك نظراً لتصاميمها المميزة وألوانها الجذابة.

 

 

 

وفي تعقيب لـ/ علي شعيتو المدير العام لـ فلنسيا للأحذية قال فيه: ” إن روعة أحذية زانوتي تتمثل في أنها ذات ألوان راقية وعصرية يشعر معها العميل بالثقة الكبيرة والتميز عن الآخرين. لطالما كان زانوتي سباقاً في طرحه للألوان الجريئة والتصاميم العصرية التي تنسجم مع أذواق محبي الجمال حول العالم، ما جعل اسمه معروفاً لدى محبي الخصوصية والتألق. يحرص زانوتي على طرح كل ما هو جديد كل موسم، ليظل دوماً محل ثقة وتقدير فئة الصفوة. دائماً ما تأتي أحذية زانوتي متوافقة مع الواقع والموضة وتوفر للعميل أقصى درجات الراحة، لذا فليس من المستغرب أن تكون العلامة محل اهتمام المشاهير حول العالم”.

 

 

تأتينا التشكيلة الجديدة من أحذية جيوسبي زانوتي مع إكسسوارات كحقيبة اليد لتضفي جمالاً على السيدة بألوانها المنسجمة ويجعلها في أوج جمالها ورونقها. بادر باستكشاف تشكيلة خريف وشتاء 2011 – 2012 من جيوسبي زانوتي لدى متجر الدار الكائن بدبي مول (ركن الأزياء) ومول الإمارات.

 

 

 

عن جيوسبي زانوتي

نشا جيوسبي زانوتي في مدينة مورو باسكولي وهي تقع على البحر الأدرياتيكي ولها تاريخ طويل في مجال صناعة الأحذية. عمل زانوتي في مجال صناعة الأحذية النسائية الفاخرة لأكثر من 20 عاماً، قبل أن يبدأ في تأسيس متجره وعلامته الخاصة. عرفت شركته بالبراعة الاستثنائية في إنتاج الأحذية وبدأت تكبر شيئاً فشيئاً حتى أضحت واحدة من أبرز الشركات العاملة في هذا المجال. ولكي يكمل زانوتي براعة التصميم والإنتاج أقام ورشة خاصة به وأحتضن مجموعة من أمهر الخبراء والمتخصصين في هذا المجال كي يستمر في أنتاج وطرح كل ما هو جديد وعصري. إن أهم ما يميز جيوسبي زانوتي هو جوده منتجاته وحرصها الشديد على تكون متوافقة مع معايير الجودة. إن أحذية وحقائب زانوتي مفضلة لدى عدد من المشاهير كـ بيونسيه ناولز، بينيلوب كروز، ديمي مور،كاميرون دياز، جنيفير لوبيز، وبريتني سبيرز. تمتلك زانوتي متاجر بكل من مول الإمارات ودبي مول (ركن الازياء).

 

 

popupsunsense