الرئيسية | جمال | جملي أسنانك بالتقويم

جملي أسنانك بالتقويم

هل شكل أسنانك لا يرضيك.. تجدي فراغات بين أسنانك أم تجدي تزاحم شديد بينهم.. ويديك ترفع تلقائيا تجاه فمك عندما تضحكي لمحاولة إخفاء عيوب أسنانك..

أم أن الأمر أكثر إزعاج ولديك مشكلة في شكل عظام الفك وهذا الأمر لا يكفي وضع يديك على فمك لإخفائها..

 

 

 

 

بالطبع أنت لا تنتظر منه أن أقول لك أن الحل المناسب لهذه المشكلة هو عمل تقويم أسنان فإنك تعلم ذلك جيدا ولكن قد يكون اتخاذ القرار في حد ذاته لا تجرأ على تنفيذه لأنه قد يظهر أسنانك أكثر ويسبب لك المزيد من الحرج.

للأسف لن أستطيع أن أعدك بأن هناك بديل عن أجهزة التقويم ولكن هناك الجديد في أشكال وأنواع التقويم التي تجعلك تقدم على هذا القرار دون التضرر من شكلك.

أستاذ تقويم الأسنان بكلية طب جامعة القاهرة دكتور على رضوان يقول لنا نحن كأطباء تقويم أسنان نعلم جيدا ما يعانيه المريض من مشاكل نفسية نتيجة عدم انتظام أسنانه والأصعب من يعانوا من مشاكل في شكل عظام الفك.

ولكن لابد أن يعلم المريض جيدا أن تجعله لما قد يسببه له التقويم منه بعض الآلام الوقتية والشكلية ما سوف يعوضه هو ظهور المريض بعد انتهاء مرحلة العلاج بمظهر سوف يرضيه جماليا وصحيا.

وإن كان جهاز التقويم التقليدي والمتعارف عليه هو مكون من الـ [Braces] أو مشابك معدنية ويمر من خلال سلك من المعدن أيضا، شكله يزعج المريض.

 

 

 

 

فهناك محاولات حديثة للتحسين من شكل أجهزة التقويم، من الممكن أن تحصد هذه الأنواع في ثلاثة أنواع وهما:

 

النوع الأول: هو نفسه تقريبا النوع التقليدي ولكن الـ [Brace] أي المشابك مصنعة من البلاستيك أو السيراميك [Cermic, Plastic Arthodonto].

 

 

النوع الثاني: هو تقويم أسنان من الداخل ويسمي التقويم [اللساني] ..[Linguelorthodontion].

 

 

والنوع الثالث: وهو الأحدث وهو تقويم الأسنان غير المرئي أو الشفاف [Inisaline].

إذا تحدثنا عن حدا عن كل نوع فالنوع الأول [Cermic, Plastic, Arthodonton]: الـ [Braces] أو المشابك التي تستخدم في هذا النوع من التقويم من السيراميك أو البلاستيك وهذا أحدث من التقويم الأكثر انتشارا الذي يكون فيه الـ [Braces] من المعدن.

 

 

مميزاته من الناحية الجمالية: أن الـ [Braces] ألا تكون واضحة وخاصة لمن يري المريض من بعد فالـ [Braces] تكون أقرب للون الأسنان لأنه من المعدن، ولكن رغم ذلك شكله أفضل بكثير من الـ [Braces] المعدن وتجرى الآن العديد من الأبحاث ليكون السلك من مادة أخرى غير المعدن ولكن لم تظهر النتائج إلى الآن.

ومن الناحية الطبية نتائجه جيدة جدا.. ولكن يفضل اختيار الـ [Braces] من السيراميك أكثر من [البلاستيك]، لأن البلاستيك لونه قد يتغير والسيراميك أقوى من البلاستيك..

 

 

 

العيوب: لا يوجد له أي عيوب..

وإن كان في الماضي في الأجيال الأولي من هذا النوع كانت تتسبب في كسر الأسنان عند فكها ولكن هذا العيب تم التغلب عليه تماما ولا ينتج عنه الآن أي ضرر.

 

النوع الثاني: من التقويم وهو يسمي التقويم اللساني [Lingual Orthodontics] ويسمي بذلك لأنه يتم تركيبه من داخل الأسنان من الخارج كما هو في التقويم العادي.

مميزاته من الناحية الجمالية لا يظهر منه سوي السلك المعدني، فالمشابك المعدنية توضع خلف الأسنان وبالتالي تكون مختفية، أما الأربطة فهي النوع التقليدي الذي يغطي الأسنان باستخدام أربطة معدنية ملفوفة حول الأسنان.

 

 

أما من الناحية الطبية يؤدى نفس النتائج الطبية للتقويم العادي أو الخارجي أي أنه جيد جدا، ولكنه مرتفع التكلفة عن التقويم العادي، وهذا يرجع إلى أنه يتم تصنيعه في ألمانيا في معامل متخصصة، فهو يختلف عن التقويم العادي الذي يوضع على الأسنان من الخارج لأن أسنان كل الناس من الخارج كلها متشابهة في الشكل لذلك التقويم الذي يوضع على الأسنان من الخارج يكون موحد ويصلح لجميع المرضي، أما الأسنان من الداخل تختلف في شكلها من شخص لآخر، لذلك يضطر الطبيب إلى أخذ مقاس لأسنان المريض وإرسال المقاس إلى المعمل بألمانيا لعمل تقويم مناسب لكل مريض على حدا.

لكن هل المتوقع أن تقل تكلفة نسبيا في الفترة القادمة لأن هناك معمل متخصص سوف يتم افتتاحه قريبا في مصر.

 

 

 

أما النوع الثالث وهو [Invisatine]

أي تقويم الأسنان غير المريء أو الشفاف وقد ظهر مؤخرا في أمريكا وهو مصنع من مادة [الأكريل الشفاف]، مميزاته من الناحية الجمالية بالطبع هو أفضل أنواع التقويم من الناحية الجمالية فهو غير مريء ولا يلاحظه أي شخص.. ولا يستخدم فيه أسلاك أو مشابك.

أما من الناحية الطبية: فهو أقلهم كفاءة من الناحية الطبية وإن كان يعتبر جيد جدا ولكن في الحالات البسيطة جدا من عدم انتظام الأسنان، وهو أيضا مرتفع التكلفة جدا.. لأنه يتم تصنيعه في الخارج فيقوم الطبيب أيضا بأخذ مقاس أسنان المريض وإرسال المقاس للمعمل في الخارج ويقوم المعمل بعمل التقويم المناسب للمريض.

 

 

ويتم تغييره كل ثلاث أسابيع بعمل نفس الإجراءات وهو أخذ مقاسات المريض وإرسالها للخارج إلى أن يتم العلاج.

وهذا كل ما هو جديد بالنسبة لأجهزة التقويم، ولكن لابد أن تعلم أن هذا المظهر الجمالي الذي تبحث عنه سوف يترتب عليه فوائد صحية أيضا، فانتظام الأسنان الذي خلقنا به الله له فوائد صحية بجانب فوائده الجمالية.

 

 

منها الأكل بطريقة صحية، فانتظام الأسنان في وضع صحيح يؤثر على عملية مضغ الطعام، فإن كانت الأسنان غير منتظمة تكون عملية المضغ غير مكتملة مما ينتج عنه مشاكل في عملية هضم الطعام ويترتب عليه مشاكل في عملية امتصاص الجسم لفوائد الطعام، كما أن عدم انتظام الأسنان مع طول الوقت تؤثر على الأنسجة المحيطة بالأسنان خاصة في الجهة التي لا يستعملها المريض.

ومن مساؤه عدم تناسق الأسنان هو عدم القدرة على تنظيف الأسنان بطريقة سهلة، مما يجعل الأسنان أكثر عرضة للتسوس، كما أن بعض الأشخاص الذين لديهم عدم انتظام في الأسنان يعانوا من صعوبة في نطق بعض الحروف.

لذلك فإعادة الأسنان إلى وضعها الطبيعية ضرورة جالية وصحية معا.

 

popupsunsense