الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | جرس إنذار الإصابة بمرض

جرس إنذار الإصابة بمرض

إذا كنت تعاني من مرض داخلي في جسدك يزعجك ولا تستطيع تحديد مصدره أبحث عنه عن طريق أجهزة الاستخبارات الخارجية بجسدك أي أعضاء جسدك الخارجية الظاهرة مثل الجلد، الشعر، الأظافر، الأسنان، العيون.

 

 

فهذه الأجهزة قادرة على إرشادك إلى الطريق الصحيح لبدء الفحوصات الطبية، ويساعد في توضيح ما تصدره هذه الأجهزة من إشارات عن طبيعة مرضك فريق أطباء الجلدية والأسنان والعيون، كيف يكتشف هؤلاء الأطباء هذه الأمراض عن طريق أجهزة جسدك الخارجية هذا ما حاولنا توضحيه من خلال مجموعة من الأطباء، الدكتور محمد قطب- أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية جامعة الأزهر.. الدكتورة هبة الخولي –استشاري طب الأسنان.. الدكتور عادل بدر زميل طب وجراحة العيون. كل من هؤلاء الأطباء يوضح حسب تخصصه.

 

 

 

سوء حالتك النفسية..تكشف عنه هذه الأعضاء

أمراض الشعر: مرض مثل مرض الثعلبة وهو عبارة عن وجود منطقة في الرأس مفقود منها الشعر تماما وقد تكون صغيرة الحجم في حجم [العملة]، أو قد تكون متضمنة مساحة كبيرة من الرأس وفي بعض الأحيان تصل إلى فقدان شعر الرأس تماما وقد تمتد إلى فقدان شعر الجسم بأكمله، فهذا المرض سببه الرئيسي سوء الحالة النفسية، ويستطيع طبيب الجلدية تشخيص هذه الحالة بسهولة ويوجهه المريض إلى طبيب نفسي.

أيضا هناك تساقط للشعر غير مبرر فإذا تأكد طبيب الأمراض الجلدية أنه ليس له أي سبب عضوي، في هذه الحالة يكون سببه سوء الحالة النفسية، وبتوجيه المريض لتحسين حالته النفسية، تستقر الحالة.

 

 

أمراض الجلد: مرض الحزاز: وهو من الأمراض التي تصيب الجلد وتظهر في صورة بقع لونها أزرق أو [موف] وبها حكة شديدة وتأخذ جزء من الجسم ولاسيما الأطراف.

 

 

أيضا مرض الصدفية: يتميز بوجود قشور على الجلد في مناطق محددة يصاحبها أو قد لا يصاحبها حكة، وهو مرض جلدي مزمن يظل لفترات طويلة، ولا يوجد له علاج قاطع حتى الآن، وإنما العلاجات المتوافرة له هي علاجات تسيطر على المرض، بحيث يستريح منه المريض لمدة شهر أو لمدة ستة أشهر وهناك علاجات حديثة تريح المريض لمدة سنة أو سنة ونصف، ويظهر هذا المرض بنسب كبيرة نتيجة تعرض المريض لحالة نفسية سيئة، فهذا المرض مرتبط بالحالة النفسية فإذا تخلص المريض من أحزانه يقل المرض لديه.

 

 

الأسنان: أيضا الحالة النفسية والتوتر العصبي تظهر أعراضه على الأسنان ويكتشف طبيب الأسنان ذلك عن طريق هذه الأعراض:

شكوى المريض من تشنجات بعضلات الفك وصداع ويشعر المريض بألم في أسنانه عند الاستيقاظ من النوم، فإذا لم تكف هذه الأعراض يسببها مرض عضوي، تكون نتيجة التوتر والقلق الذي يلاحق المريض حتى أثناء نومه مما يجعله [يجذ] أو يضغط على أسنانه أثناء النوم، وهذه الأعراض إذا علم بها الطبيب في بدايتها يسهل علاجها بتوجيه المريض لمحاولة تصنيف حالته النفسية، أما إذا تطورت الحالة وأصبح هناك ألم خفيف في الفك، يكون ذلك سببه حدوث تأكل في مينا الأسنان، لأن المسافة بين الفكين خلقت بنسب محددة، ولكن عندما [يجذ] المريض على أسنانه أثناء النوم يقلل من هذه المسافة مما يؤدي إلى ضغط على مفاصل الفك، ومشاكل الفك هذه يصعب علاجها حتى العلاج الجراحي لا يجدي بالنسبة لها.

 

 

مرض السكر.. تكتشف عنه هذه الأعضاء

الجلد: ظهور دمامل: على الجلد فكما نعرف السكر يؤدى إلى نقص في المناعة ونقص المناعة يجعل الجسم يتقبل أي ميكروب بسهولة، فإذا تكلمنا عن الميكروبات التي من الممكن أن تؤثر على الجسم سنجد الميكروب السبحي يؤدى إلى ظهور دمامل ودمامل منتشرة في مناطق مختلفة من الجسم وهذه احدي المظاهر الجلدية التي يكتشف بها طبيب الأمراض الجلدية لمرض السكر بسهولة.

 

 

التنيا: مرض السكر أيضا يؤدى إلى ظهور فطريات مثل تينيا ما بين الفخذين وتنيا الأصابع ولكن يستطيع الطبيب تحديد أن هذه الفطريات سببها إصابة المريض بمرض السكر لأن هذه الفطريات لا تستجيب للعلاج وإن تهم علاجها تعود مرة أخري.

 

 

الأسنان: أيضا الأسنان تكشف عن مرض السكر، ويستطيع طبيب الأسنان تشخيص الحالة عن طريق هذه ا لأعراض.

وجود تخلخل وعدم ثبات في أسنان المريض ووجود تورم باللثة وتكتشف في الأطفال فأسنان هؤلاء الأطفال تكون أكثر عرضة للتسوس والخلع بصورة واضحة، فطبيب الأطفال أكثر شخص قادر على اكتشاف مرض السكر.

 

 

العيوب: السكر يؤثر على الرؤية نتيجة أن ارتفاع نسبة السكر في الدم يؤدى إلى خروج السوائل خارج أنسجة الجسم بما في ذلك عدسات العين، وهذه العملية تؤثر على قدرة العين على التركيز، فهذه الحالة يستطيع طبيب العيون اكتشاف مرض السكر عن طريقها، أيضا السكر يتسبب في ظهور المياه الزرقاء لأنه يرفع ضغط العين.

 

 

خلل الغدة الدرقية

تكشف عنه هذه الأعضاء أيضا تساقط الشعر غير القابل للعلاج.. طبيب الأمراض الجلدية يستطيع التشخيص من خلاله إصابة المريض بخلل في هرمونات الغدة الدرقية فزيادة هرمون الغدة الدرقية أو نقصه يتسبب في تساقط شعر الرأس.

الجلد: يستطيع الطبيب أيضا تشخيص إصابة المريض بالغدة الدرقية عن طريق الجلد، فمريض زيادة إفراز الغدة الدرقية إذا نظرت إلى جلده تجده غير أملس بالقدر المتعارف عليه وسنلاحظ زيادة في سمك الجلد.

 

 

العين: أما العين فجحوظ العين لدي المريض مع ملاحظة نقص في وزنه يكشف إصابة المريض بزيادة في إفراز الغدة الدرقية.

 

 

الكبد.. تكشف عنه هذه الأعضاء

الجلد: الكبد له مظاهر جلدية عديدة، وهذه تكون إما نتيجة الإصابة فيروس [C] أو تليف الكبد أو البلهارسيا.

عندما يحدث خلل في وظائف الكبد تزيد العصارة الصفراوية وزيادة هذه العصارة يترتب عليه ظهور لون أصفر بالجلد والعين ويصاحبها حكة شديدة جدا بالجلد.

فنجد مريض الكبد يذهب إلى طبيب الأمراض الجلدية ولديه حكة شديدة ومع إعطاءه العلاج تجده لا يستجيب للعلاجات المعتادة من هنا يكون طبيب الأمراض الجلدية أو من يكتشف الحالة.

 

 

قصور الدورة الدموية.. تكتشف عنه هذه الأعضاء

قصور الدورة الدموية هو قصور في وصول الدم إلى الأطراف مما يظهرها في صورة زرقان في الأطراف، وهؤلاء المرضي أيضا يكون لديهم تقرحات نتيجة عدم وصول الدم.

 

 

نقص الفيتامينات والمعادن

مرض مثل الأنيميا وهو نقص الحديد في الدم.. يشخص عن طريق الجلد.. لأن مظاهر المرض تتضح على المريض في صورة شحوب في الوجه والشفتين وكذلك شحوب في لون الأظافر.

 

نقص فيتامين [أ] يظهر على الأسنان فهو يؤدى إلى تغيرات في مينا الأسنان ويؤخر نموها.

 

نقص فيتامين [ب] يظهر على اللسان واللثة في صورة التهابات وتشققات الشفاه وزوايا الفم.

 

نقص فيتامين [C] تظهر على اللثة، فاللثة تكون عرضة أكثر للنزيف، وذلك نتيجة لأن نقصه يؤدى إلى تكسر الأنسجة التي تربط كل خلايا الجسم مع بعضها البعض ويؤدى إلى ضعف في الأوعية الدموية.

 

 

popupsunsense