الرئيسية | مختارات | بيناس تفتتح فرعين في بومباي والدوحة

بيناس تفتتح فرعين في بومباي والدوحة

بدأت بيناس للجلابيات العربية برنامجا جديدا للتوسع خارجيا وذلك بافتتاح فرع جديد في كل من مومباي العاصمة التجارية للهند خلال الربيع المقبل يعقبه افتتاح فرع آخر في العاصمة القطرية الدوحة و فروع حاليا في كل من الشارقة والعين وأبوظبي وتستعد لافتتاح فرع في دبي قريبا.

 

 

 

تقول بينا سوني أول مصممة جلاليب غير عربية : يسرنا أن نبدأ برنامج التوسع والذي سوف يبدأ في مدينة مومباي قبل نهاية شهر إبريل المقبل يعقبها فرع في الدوحة ثم دبي في إطار فروعنا في دول مجلس التعاون.تشتهر بينا بتقديم تصميمات عصرية وجذابة وفاخرة للمرأة العربية والتي تقوم بها في دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك وفقما اوضحته مجلة الموضة.

 

وتقول إن 35% من زبائنها يحضرن من قطر والبحرين والمملكة العربية السعودية ودول الخليج الأخرى مشيرة إلى أن العديد من الخليجيين يزورون مومباي للعمل وقضاء العطلات العائلية وأيضا للتسوق وعلى مدار سنوات عديدة تلقينا طلبات من زبائننا للاستفسار عن إمكانية افتتاح فرع في مومباي والآن تأتي الإجابة حيث حان الوقت لافتتاح هذا الفرع في الهند حيث تلقى الجلابية والعباءة العربية اهتماما كبيرا بين الأجانب الذين يزورون الهند.

 

 

وأضافت انه على مدى 15 عاما حصلت على شهرة واسعة نتيجة لأحدث التفصيلات التي تبتكرها مما زاد عدد زبائنها وخلال فترة وجيزة طلبت منها إحدى بيوت الأزياء.

 

وأشارت انها دخلت مجال الأزياء بالصدفة حيث بدأت العمل كفنانة ماكياج عام 1993 وكانت مبدعة في اختيار الألوان بدرجاتها المختلفة مما دعا زبائنها إلى الاستفادة من هذا الإبداع في التفصيل تصميم الملابس حتى برعت في هذا المجال والعديد من السيدات في الإمارات ودول مجلس التعاون يطلبن منها تصميم جلاليب بأشكال مختلفة.

 

والتصميمات التي تبتكرها تجمع بين الأصالة العربية والحداثة الأوروبية فكل جلابية تقوم بتفصيلها عبارة عن عمل إبداعي متكامل من حيث التفصيل ونوعية القماش والشكل كما أن عشقها للألوان والابتكار يجعل من كل جلابية تحفة فنية بحد ذاتها وتشير إلى اللعب بالألوان هوايتها المفضل.

 

وقالت أنه بدأت في تفصيل الجلابية العربية المرصعة بالذهب قبل نحو 3 سنوات بدأت بعدها الطلبات تزداد من الزبائن.

popupsunsense