الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | انواع علاج سرطان الثدي

انواع علاج سرطان الثدي

سرطان الثدي يمثل خطر كبير على حياة الكثير من النساء حول العالم ، ومريضة السرطان تجد الكثير من الاختيارات امامها فى رحلة العلاج ، ايف تلقي الضوء على علاج سرطان الثدي وما هى انواعه ؟

ايف تلقي الضوء على انواع علاج سرطان الثدي وتساعدك على فهم الدهاليز الطبية نقلا عن المنظمة القومية لسرطان الثدي بأمريكا.

 

– اختيار الطبيب:

على مريضة سرطان الثدي ان تقوم باختيار طبيبها ، وهو الامر الذي يبدو بديهيا للجميع ولكن المشكلة تكمن فى عدة امور بعيدا عن السيرة المهنية للطبيب ذاته مثل:

– هل يقوم طبيبك بالاجابة عن جميع اسئلتك المتعلقة بالمرض حتى وان كانت تافهة ؟

– هل يستطيع طبيك شرح حالتك بطريقة مبسطة اليكِ؟

– ما هى الخطة العلاجية التى ستمشي عليها طوال فترة العلاج ؟ وهل تلك الخطة هى فعلا الافضل لكِ؟

– متى عليكِ استشارة رأى اخر ؟ اذا كانت اجابتك على اى من الاسئلة السابقة ب لا ، فمن الافضل استشارة طبيب اخر ، وفى اغلب الاحوال من الافضل استشارة اكثر من طبيب لان كل طبيب سوف يكون لديه فكر مختلف فيما يخص العلاج .

– قومي بالبحث بذاتك عن المرض وطرق العلاج ، فهذا سيساعدك كثيرا فى رحلة العلاج والتعامل مع الاطباء ، لن يكون هناك من هو احرص على صحتك منك انتِ.

 

– الجراحة:

فى بعض المراحل المتوسطة و المتأخرة لسرطان الثدي ، قد يكون التدخل الجراحي هو الحل ، هناك نوعين من الجراحة:

– اسئصال الثدي الجزئي: ويعنى ازالة الورم فقط دون اسئصال الثدي بأكمله ، حيث يتم اسئصال الورم السرطاني مع بعض الانسجة المحيطة  والتى قد يحتمل اصابتها بالمرض.

– اسئصال الثدي بالكامل: وتعني ازالة الثدي بأكمله للتخلص من الورم السرطاني ، وهو الامر الذي قد يترك الم نفسي لدى المرأة .

 

– العلاج الاشعاعي:

وفيه يتم تعريض المنطقة المصابة الى الاشعة للتخلص من الخلايا السرطانية القاتلة ، وغالبا يتم استخدام هذا النوع من العلاج فى المراحل الاولى من سرطان الثدي او بعض اجراء جراحة اسئصال الثدي جزئيا للتأكد من التخلص من اى خلايا سرطانية جديدة.

وقد تتعرض مريضات السرطان فى هذا العلاج الى حروق فى الجلد او الحكة او احمرار الجلد او الشعور بالتعب العام .

 

– العلاج الكيميائي:

العلاج الكيميائي عبارة عن مجموعة ادوية تتناولها المريضة ، وتهدف تلك الادوية الى تدمير  الخلايا السرطانية او الحد من انتشارها الى الاماكن المحيطة  ، وغالبا ما يتم الاستعانة بالعلاج الكيميائي مع انواع اخرى من العلاج كالعلاج الهرمونى ، او قد يسبق التدخل الجراحي.

وتحتاج المريضة الى اسرتها فى هذة المرحلة الصعبة من العلاج ، تحتاج الى دعهم وتشجيعهم .

اما الاثار الجانبية لهذا العلاج فهى تتلخص فى انخفاض كرات الدم الحمراء وبالتالي سهولة اصابتك بالامراض ، تساقط الشعر وفقدانه ولكن سيعود مرة اخرى بعد التوقف عن العلاج ، يمكن أن يسبب العلاج الكيميائي فقدان الشهية، والغثيان والقيء، والإسهال، أو الفم وقروح الشفاه ، و قد العلاج الكيميائي يؤثر على الخلايا العصبية ، يمكن لبعض الأدوية المستخدمة لعلاج سرطان الثدي التسبب فى الشعور بوخز أو خدر في اليدين أو القدمين ، ولكن سرعان ما تنتهى تلك الاعراض بعد انتهاء العلاج.

 

– العلاج الهرموني:

الهرمونات مثل هرمون الاستروجين والبروجستيرون هي مواد كيميائية تنتجها الغدد في الجسم، و عادة، هذه الهرمونات تساعد على تنظيم دورات الجسم مثل الحيض ، ومع ذلك يمكن في بعض الأحيان ان تسبب هذه الهرمونات نمو الخلايا السرطانية.

وعلى الطبيب إجراء اختبارات على خلايا سرطان الثدي لتحديد إذا كان لديهم مستقبلات تتغذى على هرمون الاستروجين أو البروجسترون وتحفز نموها ، إذا كان لدى هذه الخلايا السرطانية مستقبلات، قد يوصي طبيبك بأدوية العلاج الهرموني ، حيث يساعد العلاج على تدمير الخلايا السرطانية عن طريق قطع إمداداتها من الهرمونات.

 

 وفي إطار شهر أكتوبر، شهر التوعية بسرطان الثدي عالميًا، سوف تقوم ايف بتقديم مجموعة من المقالات المتتالية من اجل التوعية بسرطان الثدي ….فتابعينا. 


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

popupsunsense