الرئيسية | ستايل | الملابس العسكرية أحدث موضة للنساء في 2011

الملابس العسكرية أحدث موضة للنساء في 2011

يصعب أن تتخيلي يوما أن تكون الملابس العسكرية هي الموضة، بالفعل هذا ما حدث هذا العام عندما أطلقت دار ازياء ” لويس فيتون” تشكيلة جديدة بعنوان” المرأة القوية” والتي تميزت بطلة عسكرية تعكس شخصية المرأة المتمكنة.

 

 

 

من تستطيع ارتداءها؟

بالطبع يصعب على العديد منا ارتداء مثل هذه الملابس خاصة في المجتمعات العربية التي تنظر إلى التنوره والفستان كعنصران أساسيان لأنوثة المرأة، ولكن تستطيع المرأة القوية ارتداء مثل هذه النوعية من الملابس، كما أنها تتناسب مع المرأة العاملة التي تتطلب طبيعة عملها إجراء العديد من المقابلات الرسمية.

 

 

 

تطبيعها بالجانب الأنثوي

يمكنك تطبيق هذه الموضة ولكن بشكل يعبر عن أنوثتك، وذلك من خلال اقتصار الأمر على ارتداء جاكت عسكري الشكل على تنوره أو بنطلون كلاسيكي من القماش الناعم كالحرير أو الشيفون أو حتى الكتان، مع إضافة كنزه حريرية أو ساتان تحت الجاكت، هذا إلى جانب اختيار قطع من المجوهرات الذهبية البسيطة لإضفاء مزيد من الأنوثة على طلتك.

 

 

 

ألوان الشكل العسكري

تمحورت ألوان مجموعة لويس فيتون حول الألوان الغامقة، كالأسود، والكحلي، والزيتي، والرمادي، وقليل من الأحمر لكسر حدة الألوان. أما الحقائب فتميزت بجلدها الطبيعي اللامع ونقوش التماسيح، بالإضافة إلى الفرو الطبيعي، وطبعًا العلامة التجارية المختومة عليها.

لا تنزعجي لان الألوان الغامقة هي موضة هذا العام ويمكنك تفتيح ألطله بالكنزة التي سترتديها أسفل الجاكت العسكري.كما أن هذه الألوان هي المناسبة لأجواء العمل وتنقلاته العديدة.

 

popupsunsense