الرئيسية | كلام ايف | الحاسة السادسة…لماذا تمتلكها الامهات؟

الحاسة السادسة…لماذا تمتلكها الامهات؟

الحاسة السادسة التى تمتلكها الامهات ، والتى تحيرنا كثيرا ، فكثير من الاحيان تمتلك الامهات نوع من انواع البصيرة نحو اشياء بعينها ، فربما تتوقع الام بعض التصرفات او الافعال التى – للغرابة- تحدث بالفعل!

 

وفي هذا المقال سوف نتحدث عن الحاسة السادسة بعمق اكبر ، لنعرف الاسباب الكامنة وراء وجودها لدى الامهات في الاغلب.

 

في البداية يقول علماء النفس ان الحاسة السادسة لدى الانسان بشكل عام قد تكون نابعة من تفكير منطقي و مبررات عقلانية ، واحيانا اخرى تعتمد على الحدس او احساس داخلي غير مفهوم نشعر به.

 

ووفقا لابحاث بريطانية  قام بها كلا من الباحثين جولي غور ويوجين سادلر سميث ، فان هناك اكثر من نوع وطريقة لهذا الحدس عند الامهات ، دعينا نكتشف سويا ما هم ؟

 

– حلول المشكلات:

تستطيع الام توقع طريقة حل طفلها او ابنها لمشكلة تواجهه على الفور ، وهذا التوقع قائم على مدى معرفتها الدقيقة بتصرفات وشخصية ابنها ، وهذا النوع من الحدس قائم على الخبرة والتجربة وردود الفعل التي حدثت مسبقا ، لذا من الطبيعي جدا ان تتوقع الام طريقة حل ابنها لاحد المشاكل ، وفمن اقرب من الام لمعرفة كيف سيترف ابنها تجاه مواقف معينة؟!

 

– التصرفات الخاطئة:

حينما يقوم الابن او الطفل بعمل تصرف خاطىء ، فالام تعرف على الفور!

هذا النوع من معرفة حدوث امر خاطىء حتى وان لم يفصح عنه ابنها ، وقد تعتمد معرفة الام بهذا التصرف على امور منطقية او غير منطقية!

فقد يتكون هناك علامات او مؤشرات دلت على ان الامور ليست على ما يرام ، وربما تشعر الام بذلك من خلال تصرفات وسلوكيات طفلها التي تغيرت فجأة ، فالام لديها معرفة كاملة بطبيعة طفلها وسلوكياته المعتادة.

 

وقد تعتمد معرفة الام بحدوث امر ما ، على امور غير منطقية على اطلاقا ، فيخالجها شعور داخلي قوي او ربما مغص غريب في معدتها او حلم مفزع ، جعلها تشعر ان هناك شىء ما خاطىء يحدث دون ان تدري!

 

– الاحتياجات:

الام تشعر باحتياجات وليدها الصغير الذي لا يتكلم ، وهو الامر الذي يستمر مع الام مع مرور الزمن ، لذا نرى الام تشعر بتعب طفلها ، ومتى يحتاج للراحة او للمذاكرة او للخروج….الخ.

وحينما يكبر الابن ، فيكفي سماع صوت ابنها او النظر اليه  لتعرف ما يخفي عنها من ارهاق او تعب او اعباء!

 

بعد قراءة الانواع المختلفة للحدس عند الامهات ..هل بالفعل تشعرين انه امر حقيقي؟

 

ترى ايف ان عقل الانسان عبارة عن عوالم متشابكة ، وان الاحاسيس والمشاعر هى امور غير ملموسة لذا لا يمكن الحكم عليها بشكل قاطع ، لذا فقد تكون احاسيسك خاطئة او في غير موضعها ، وهو امر يحدث كثيرا ، لذا حاولي دائما ربط تلك الاحاسيس بأي مؤشرات او دلائل تؤكدها.

 

 


تابعينا على الفيس بوك من هنا
  

 


 

popupsunsense