الرئيسية | اكسسوارات | مجوهرات | الأحجار الكريمة .. رموز وخرافات تزيد من جمالك

الأحجار الكريمة .. رموز وخرافات تزيد من جمالك

الأحجار الكريمة وشبه الكريمة لا ترمز إلى التميز أو الذوق الخاص فقط بالنسبة للبعض، بل تمتد إلى ما هو أكثر من ذلك، فالقدامى مثلا استعانوا بها للتداوي وإبعاد الحسد وتجنب المخاطر وغيرها من الأمور المشابهة واعتقدوا انها بالفعل قادرة على إدخال السعادة وتأجيج الحب وتفاؤلوا من بعضها وتشاءموا من الآخر

 

 وسواء كانت هذه الرموز حقيقة ام مجرد خرافات، فالمهم انها تدخل السعادة والطمأنينة، ولو بالإيحاء، على بعض النفوس

 

وقد قسم البعض هذه الأحجار وألوانها حسب الشهور

 

– يناير

هو شهر حجر اللعل ويرمز هذا الحجر إلى الإخلاص والصدق، وقد اعتقد القدامى ان له القدرة على مداواة بعض الأمراض والعلاج منها، إلى جانب التخفيف من التوتر والعداوات وحماية المسافر من المخاطر

 

– فبراير

هو شهر الجمشت ويرمز الجمشت إلى القوة والقدرة على تخطي الصعاب. كما اعتقد الإغريق أنه يحمي من التسمم وكانوا يقدمون مشروباتهم في أكواب مصنوعة منه للتخفيف من تأثير الكحول السلبي على الجسم والعقل

 

– مارس

هو شهر الزبرجد (أزرق مخضر) يرمز إلى الأمان، فقد كان البحارة اليونانيون يستعملونه كتعويذة لحمايتهم من غدر البحر ومخاطره. ويعتقد ايضا انه له القدرة على تحفيز العقل وشحذ الذكاء والشباب

 

– ابريل

هو شهر الماس ويرمز الماس دائما إلى الحب الأبدي، أما في القرون الوسطى فقد كان الناس يعتقدون ان له القدرة على معالجة بعض الامراض حتى لو تطلب الأمر ارتداءه فقط خلال النوم

 

– مايو

هو شهرالزمرد الحجر المفضل لدى كليوباترا، لما يرمز له من حكمة وصبر، كما اعتقد الرومان انه يزيد من الخصوبة نظرا لارتباطه في أذهانهم بافروديت، إلهة الحب

 

– يونيو

هو شهر اللؤلؤ وحجر القمر رمز الصفاء والطهارة في العديد من الثقافات، كما يعتقد البعض ان لهذا الحجر قدرات منشطة للقدرة الجنسية. فهو حجر الحظ والتوازن العاطفي

 

– يوليو

هو شهر الياقوت وقد رمز الياقوت في العديد من الثقافات إلى الرومانسية والعاطفة المتأججة في الوقت ذاته. أما في الهند فقد كانت تلبسه الطبقات الحاكمة لصد الشر، كما كان هناك اعتقاد بانه يزيد من القوة والشجاعة

 

– اغسطس

هو شهر الزبرجد (أخضر مصفر) ويرمز إلى القوة والنشاط، فقد كان رجال الدين في عهد الفراعنة يشربونه في مشروب يعرف بـ«سوما» لتقريبهم من إيزيس، الهة الطبيعة، أما الإغريق فساد لديهم الاعتقاد انه يزيد من الاعتزاز بالنفس

 

– سبتمبر

هو شهر السفير ويرمز إلى الحكمة والصفاء، فقد كان القدامى يعتقدون انه يبعد الشر ويحمي من السموم، كما استعملوه كوسيلة لاختبار الوفاء الزوجي (إذا زاد لون الحجر عمقا فإن هذا دليل على الخيانة الزوجية)

 

– اكتوبر

هو شهر أوبال (عين الشمس)، تورمالين ورمز للأمل والحب. فقد اعتقد الإغريق ان الأوبال يعطي لابسه او حامله القدرة على بعد النظر، بينما يرمز التورمالين إلى الأمل ويفترض انه يزيد من القدرة على الإبداع وإبعاد الخوف

 

– نوفمبر

 هو شهر السيترين والتوباز الأصفر، وقد اعتقد القدامى انهما من الأحجار التي تتمتع بقدرة على تهدئة النفوس والتخفيف من الغضب أو من الحمى، وزيادة الحكمة والقدرة على الحب. فالسيترين مثلا يستطيع ان يصد الأفكار الشريرة وكان يعتقد ايضا انه مضاد لسم الافاعي

 

– ديسمبر

هو شهر الفيروز والتوباز الأزرق ، والتوباز الأزرق له سمعة طويلة في انه يعالج الأرق ويهدئ الأعصاب، بل وفي بعض الثقافات يجعل حامله غير مرئي وبالتالي يعطي قدرات خرافية، أما الفيروز فيمثل الصداقة والحظ وكان يعتقد انه يزيد من القدرة على التفهم وحب الآخرين، ويمتص الطاقة السلبية لتقديم السلام والفرح

popupsunsense