الرئيسية | ازياء | ازياء المرأة الاماراتية تراث مازال حياً

ازياء المرأة الاماراتية تراث مازال حياً

المرأة الخليجية بشكل عام ، هى امرأة محبة للموضة والاناقة ، ولذا نجد هذا الاهتمام البالغ لكل ما هو جديد فى عالم الازياء فى الخليج العربي بأكمله ، فمثلا ال المرأة السعودية هى واحدة من اكثر النساء انفاقا على الملابس والازياء حول العالم فوفقا لاحصائيات قامت بها شركة أبحاث التسويق يورومونيتور الدولية”  فالسعوديين ينفقون اكثر من 11 مليار دولار سنويا على الازياء والموضة .

 

 

ولكننا اليوم نعود بالزمن الى الوراء ، لنتحدث عن ازياء الجدات ، فالمرأة الاماراتية لديها تاريخ ضخم من الازياء التراثية ، وعلى الرغم ان المرأة الاماراتية الان هى امرأة عصرية ومواكبة لاحدث صيحات الموضة الا ان مازالت هناك نساء يرتدن الازياء الامارتية التراثية .

 

 

فى هذا المقال سوف نتحدث عن ازياء المرأة الاماراتية التراثية …

 

 

تتألف ازياء المرأة الاماراتية التراثية من العباءة التي ترتديها المرأة فتسمى عباءة وترتدى معها شيلة وهما من الحرير الأسود وتصاحبها البوشية وهى قطعة صغيرة تغطى الأنف والفم والجبهة وتترك العين ظاهرة ويصبح الشكل هو الخمار المعروف منذ العصر الإسلامي الأول والبوشية هي البرقع وتتميز أزياء النساء في الإمارات والخليجيات عموما بالألوان الزاهية المتعددة إلا أن ملابس البدوية تتميز باللون الأسود والبساطة الشديدة التي تناسب الصحراء ويتكون اللباس عادة من الكندورة والثوب والشيلة والسروال والبرقع والعباءة

 

 

وسوف نتحدث عن كل قطعة بمفردها …

 

 

– العباءة:

 مصنوعة من قماش صوف خفيف أسود اللون مزرى بالفضة ،وتستخدم المرأة الاماراتية عباءة يطلق عليها اسم “السويعية”، والتي تلبسها عند خروجها الى مناسبات مهمة، وكانت “السويعية” تصنع قديما من الحرير أو الصوف وتجمل بالزري. وهي عبارة عن رداء طويل فضفاض. والغرض منه عدم إبداء ملامح الجسم . ، وهي من افخم أنواع العبايا ولا تلبسها بنات التجار أو الشيوخ

 

 

– الشيلة:

 

 وهي عبارة عن قطعة من القماش سوداء اللون، ويطلق عليها البعض اسم (الوقاية). وكانت الشيلة في الماضي كبيرة، ويصل طولها الى المترين وكذلك يبلغ عرضها حدود المتر الواحد، وتضعها المرأة على رأسها خلال خروجها من المنزل حيث تغطي وجهها بالشيلة قبل أن ترتدي العباءة.

 

وهناك أربعة أنواع للشيلة هي: الساري، والسمة، والغيل، والتورة، , أما اليوم فالشيلة عبارة عن قطعة من التول سادة أو مرصعة بالفضة

 

 

– البرقع:

 

البرقع او البوشية هو قطعة صغيرة تغطى الأنف والفم والجبهة وتترك العين ظاهرة وجرت العادة قديماً ان تؤمر الفتاة بلبس البرقع فور بلوغها، وفي وقت لاحق أصبح البرقع مقتصراً على المرأة المتزوجة فقط، ويصنع البرقع من نوع خاص من القماش المستورد من الهند وأفضلها هو قماش (تباتل).

 

أما البرقع القديم فهو لايختلف كثيرا عن البرقع الحالي, ولكن قديما يزين بالذهب حسب مقدرة كل أسرة !

 


– الكندورة العربية:

الكندورة هي عبارة عن فستان يحاك من جميع أنواع القماش، وتتميز بخيوط التلي الذهبية المطرزة على أكمام اليدين والرقبة، لتضفي على الكندورة لمعاناً وبريقاً يزيد من أناقة المرأة.

 

 

الثوب:

 

وهناك عدة انواع واسماء  لأثواب المرأة الاماراتية ، فتلك الاثواب يتم ارتداءها فى االمناسبات المختلفة   مثل ميرح و نقدة و الثريا و سرح و حفن و الكورار و الملسلس .

 

 

– السروال ابو تكة : 

 

 يعتبر السروال من أهم قطع الملابس الداخلية التقليدية لدى المرأة الامارتية قديما ،  وهو نفس السروال الذي شاع استعماله في الهند وإيران , ويعمل عادة من لونين من القماش , ويكون القطن للقسم العلوي منه والحرير للقسم الأسفل منه الذي يصل إلى الكاحل , حيث تطرز حاشيته , وتسد فتحة القدم بأزرار تصنع خصيصا.

 


والسراويل عريضة من الأعلى وتجمع عند الخصر , وتشد بواسطة حبل من الحرير المجدول يسمى (تكة) ,وقد جرت العادة أن يطرز بأشكال وعناصر زخرفية كما أنه يخيط من القماش الذي يصنع منه الثوب كي يناسبه.

 

 

معلومات المقال موثقة من مواقع ذات مرجعية مثل: 

 

http://ar.wikipedia.org

 

http://www.alamuae.com

 

تابعينا على الفيس بوك من هنا  

 

 

 

 

 

 

popupsunsense