الرئيسية | مختارات | إيزابيلا فونتانا الوجه الإعلاني الأكثر استخداما بين الماركات

إيزابيلا فونتانا الوجه الإعلاني الأكثر استخداما بين الماركات

منذ أن اختيرت من بين العشر الأوائل لأكثر العارضات إغراء في فبراير من العام الماضي من قبل مجلة “فوج” البرازيلية حيث تصدرت غلاف المجلة وقتها، وتهافتت عليها العروض لتصبح الوجه الاعلانى للعديد من الماركات العالمية كروبرتو كافالي، شانيل، لويس فيتون، هرميس وغيرها من العلامات التجارية الشهيرة .

 

 

 

كما اختارت” إسكادا” إيزابيلي فونتانا لحملتها الجديد لموسم ربيع وصيف 2011. للتركيز على الأناقة والأنوثة ، وأخيرا وليس أخرا فقد اختارتها الماركة الاسبانية “مونغو” للملابس الجاهزة لحملتها الإعلانية لخريف وشتاء 2011-2012، وذلك لجمالها الطبيعي الأخاذ فهي تشكل بالنسبة لـ”مانغو”

ووفقا لتصريحات المسئولين عن الدار، المثال الجميل والفعلي للمرأة التي تستهدفها في تصميماتها، الخاصة بالمرأة الحضرية النشيطة والمستقلة.

وهي الآن تعوض “سكارلت جوهانسون” التي مثلت الدار على مدار أربع سنوات والأختين “بنيلوب” و”مونيكا كروز”، وسبق لإيزابيلا إن عرضت أيضا لماركة “مانغو” في شهر نوفمبر الماضي لمجموعة ربيع و صيف 2011 .

 

 

 

لمحة من حياتها

 

ولدت فونتانا في 4 يوليو 1983 وهي برازيلية الأصل.

وفي عام 1996 أي منذ سن 13عام انتقلت من جنوب البرازيل إلى ميلانو ، ايطاليا ، لتبدأ حياتها المهنية هناك، وفي سن 16 عام ظهرت في كتالوج فيكتوريا سيكريت للملابس الداخلية والذي أثار ضجة كبيرة وقتها حيث قيل أن فيكتوريا تستخدم العارضات الأقل من 18 عام ، وبدأت من وقتها الاتجاه إلى حياة الإعلانات.

 

 

popupsunsense