الرئيسية | كلام ايف | أمور تؤثر على رغبتك في العلاقة الزوجية

أمور تؤثر على رغبتك في العلاقة الزوجية

قد تشعري بقلة الرغبة فى العلاقة الزوجية أو حتى انعدامها ويصيبك القلق والتوتر الذي ينعكس على زوجك، دكتور عبد الهادي مصباح أستاذ أمراض المناعة والميكروبيولجى سيشرح لكي الأسباب بالتفصيل.

 

 

 

الاضطرابات الهرمونية

مثل نقص أو زيادة هرمونات الغدة النخامية- مرض السكر- الأمراض التي تصيب الغدة الجاركلوية( الكظرية) وتسبب اضطراب الهرمونات، مثل مرض اديسون ومتلازمة كوشينج، وأيضا فى بعض حالات نقص إفرازات الغدة النخامية، اضطراب فى بعض الهرمونات الأنثوية مثل هرمون الاستروجين مع بلوغ المرأة سن انقطاع الطمث، وأيضا فقد ظهر حديثا نقص هرمون الذكورة بعد انقطاع الطمث مما يجعله يؤثر بدورة على الرغبة الجنسية للمرأة و استثارتها الجنسية.

 

 

الأعصاب والأوعية الدموية

عدم كفاءة الأعصاب المغذية لمنطقة الحوض سواء نتيجة التعرض لحادثة أو بعد اجرااء عملية جراحية فى هذه المنطقة أو نتيجة مضاعفات مرض السكر.

أو قد يكون نتيجة عدم كفاءة الأوعية الدموية المغذية للحوض مثل جلطات الشرايين- تصلب الشرايين- التهاب الشرايين.

 

 

الأمراض المزمنة

بعض الأمراض المزمنة التي تؤثر على الصحة العامة مثل مرض الدرن والفشل الكبدي والفشل الكلوي ومرضى السكر وتلف صمامات القلب.

ختان الإناث وما يصاحب ذلك من إزالة للأنسجة والأعضاء الحسية المثيرة والمسببة للإثارة عند المرأة مثل البظر.

 

 

الم الجماع

قد يكون وجود الم أثناء الجماع من الأسباب التي تخلق عند المرأة رد فعل منعكس يجعلها تخشى العلاقة الزوجية، وتدريجا لا ترغب فيها إذا لم يتم معالجة السبب فى هذا الألم وقد يكون سبب ذلك،تعجل الزوج الإيلاج قبل المداعبة الكافية لإفراز السائل للزوج فى المهبل والذي يسهل هذه العملية ويقوم بدور التزييت لكي يتم الإيلاج دون حدوث الم

أو كثرة استخدام المطهرات والمنظفات أثناء التنظيف، أو بسبب استخدام بعض أدوية الحساسية وبعض المهدئات والمنومات وبعض الأدوية الأخرى التي تسبب جفاف المهبل.

أو نتيجة عدم التوافق بين عضوي الزوجين، أو قد يكون ناتج عن وجود بعض الالتهابات الفطرية أو البكترية أو القرح أو الأورام.

 

 

انقطاع الطمث

كما أن انخفاض هرمون الاستروجين مع بلوغ المرأة سن انقطاع الطمث مما يؤدى إلى بعض التغيرات الهرمونية التي تسبب جفاف المهبل، وزيادة رقة شفرتية وكذلك الغشاء المخاطي المبطن له مما يسبب الألم بعد الجماع، ونقص الرغبة فى ممارسة العلاقة الزوجية لدى الزوجة نتيجة هذه التغيرات الهرمونية.

 

 

أسباب زيادة الرغبة الجنسية لدى السيدات

1-القلق وعدم الراحة النفسية، والتي يمكن أن تسبب ضعف الرغبة الجنسية عند البعض وأحيانا تزيد الرغبة لدى البعض الآخر

 

2-كثرة التعرض للمنبهات و المؤثرات الجنسية المختلفة سواء عن طريق البصر أو السمع أو اللمس أو الشم

 

3-الاضطرابات الهرمونية، مثل بعض حالات زيادة إفراز هرمون الغدة الدرقية، الذي يؤدى فى البداية إلى زيادة الرغبة الجنسية، ثم يؤدى لفقدها مع تقدم العمر، كما أن هرمون الذكورة فى النساء يزيد من الرغبة الجنسية وبصفة خاصة عند انقطاع الطمث.

 

4-السيدات التي تعانى من سرطان الثدي وتتعاطى هرمون الذكورة مكنوع من العلاج، فأن الرغبة الجنسية قد تزداد عند هؤلاء النساء ويستخدم هذه الهرمون كعلاج موضعي على شكل كريم اة مرهن” تستوستيرون” تدهن به الأغشية المخاطية للمهبل فيزيد من رغبة السيدة فى ممارسة العلاقة الزوجية خاصة بعد انقطاع الطمث،دون حدوث الأعراض الجانبية لهرمون الذكورة عند تناوله بالفم أو عن طريق الحقن للسيدات، أما بالنسبة للرجال فأن تعاطي هذا الهرمون للأشخاص الطبيعيين الذين لا يعانون أي نقص فيه قد يصيبهم بسرطان البروستاتا.

 

5-يمكن أن تكون زيادة الرغبة الجنسية عرضا من أعراض بعض الأمراض النفسية مثل انفصام الشخصية او مرض الهوس، حيث تتميز هذه الأمراض فى بدايتها بزيادة الرغبة الجنسية

 

 

popupsunsense