الرئيسية | مختارات | أغلى عباءة في العالم

أغلى عباءة في العالم

 

تحت رعاية مجلس سيدات أعمال الإمارات نظمت غرفة تجارة وصناعة أبو ظبي أمسية إماراتية تخللتها عدة عروض ازياء وفعاليات عديدة أخرى، وكانت مفاجئة الأمسية عرض عباءة خليجية هي الأغلى في العالم من تصميم رنا القدسي والتي وصل ثمنها إلى مليون ونصف درهم إماراتي تقريبا.حيث رصعت العباءة بالالماس واللؤلؤ الطبيعي وأحجار الشواروفسكي، بالإضافة إلى سبعة كيلو غرامات من الذهب الأبيض، وقماش الجاكوب.وأستغرق العمل بها أكثر من خمسة أشهر وعرضتها السوبر موديل الفرنسية من أصل مغربي سناء الخيدر.

 

 

وصرحت رنا القدسي المصممة والمدير التنفيذي في دار ازياء ارتيزانا أحجار في دبي أن السعر الأصلي للعباءة يقدر بنحو مليون و500 الف درهم إلا أن المشترية وهي زائرة عربية ولم يتم الإفصاح عن هويتها طلبت تقليص أعداد الالماس واللؤلؤ وإجراء تعديلات ما أسهم في خفض السعر ليصل إلى مليون و200 ألف درهم.

 

وذكرت رنا القدسي أن العباءة مزينة بـ 75 قطعة من الذهب الخالص المشغول يدويا والمرصع بأحجار الألماس الأسود والأبيض وحبيبات اللؤلؤ الحر بأحجام متفاوتة كما وضع التصميم النهائي للعباءة واختيار الأقمشة والمجوهرات اللازمة للتنفيذ استغرق ستة أشهر.وذلك وفقما ذكر موقع اليوم السابع. 

 

 

وتميزت العباءة التي أثار سعرها جدلاً فى المجتمع، بأنها مشغولة بأرقى أنواع الأقمشة ومنها الحرير الإيطالي الأصلى والشيفون والدانتيل الفرنسى، والتول السويسرى جاكو شيلفير، الذي يبدأ سعر المتر الواحد منه بـ2000 درهم ليصل لـ 70 ألف درهم.

 

واحتاجت القدسى نحو 20 مترًا من القماش لتصميم القطعة العلوية للعباءة بكلفة 81 ألف درهم، ولم تتمكن من تحديد قيمة الذهب والألماس واللؤلؤ الحر الذى استخدمته فى تصميم العباءة كاملة.

 

وذكرت أن العباءة مرت بعدة مراحل قبل أن تخرج بشكلها النهائي، منها مرحلة تصنيف الأقمشة وتركيبها لتتلاءم مع التصميم المرسوم على الورق، ومرحلة تصميم شراء قطع المجوهرات كل قطعة على حدة، وإعادة ترتيبها.

 

وأوضحت أن العباءات التي تم تصميمها غير قابلة للتقليد، وذلك لما تحتويه من تفاصيل دقيقة وأقمشة راقية ومجوهرات أصلية يصعب نقلها، لافتة إلى أن محل أرتيزانا أحجار الذي صمم العباءة ينتج قطعة واحدة من كل تصميم، الأمر الذى يمنح زبائن المحل تفرداً وفخامة.

 

وقالت القدسى، إن المحل يتعهد بتجديد وصيانة العباءات بعد بيعها، لأن الزبائن يحتفظون بالعباءة مدى الحياة كونها تحتوى على قطع من الذهب والألماس، الأمر الذى قد يعرض الأقمشة للتلف، لافتة إلى أنها أعادت تجديد تصميم عباءة مرصعة بقطع من الألماس بيعت منذ سبع سنوات.

 

وأفادت القدسى بأن الخليجيات وتحديداً السيدات القطريات هن الأكثر اقبالاً على اقتناء العباءات المرصعة بالألماس، إذ بلغ سعر أغلى عباءة اشترتها سيدة قطرية نحو 300 ألف درهم، فيما لم يتجاوز سعر أغلى عباءة اشترتها سيدة إماراتية نحو 7000 درهم.

 

وذلك بعد أن سجلت عباءة مصمم الازياء العالمي روس اولد فيلد فى عام 2008 أغلى عباءة فى العالم لتقدر ببـ350 ألف دولار والتى صممها بالتعاون مع مجوهرات كروزلي وعرضت خلال المعرض الخليجي الأول للسلع الفاخرة وكانت تحوي على 6164 قطعة ألماس من الحجم الصغير، قيراط 110 تزين الواجهة الأمامية وحول طرفي الكمين

popupsunsense