الرئيسية | كلام ايف | صحة و رشاقة | أخطاء في الحمل

أخطاء في الحمل

تشيع العديد من المقولات حول بعض الأمور الخاصة بالحمل ولكن اغلبها ان لم يكن جميعها خاطئ وليس له أي أساس من الصحة نستعرض عليكم بعض من هذه الأخطاء الشائعة

 

 

 

البيض المسلوق يحمى من الم الطلق

لان البيض المسلوق يؤدى إلى انتفاخ وألم بالبطن وإذا لجأ الطبيب إلى استخدام التخدير مع وجود أكل في المعدة يسبب ذلك ارتجاع البيض أو الأكل من المعدة إلى الجهاز التنفسي ويسبب مشاكل خطيرة،ولذلك من الأفضل تناول سوائل سكرية أو فواكه طازجة عند بدأ الولادة

 

 

الحامل التي تنزف تنام على ظهرها

وذلك لكون النوم على الظهر لا يوقف النزيف، بل انه يزيد الأمر خطورة ،وذلك لكون النوم على الظهر يضغط على أوردة وشرايين الجسم مما قد يسبب انخفاض في ضغط دم الأم وإصابتها بالدوار، كما قد تتعرض لانقطاع النفس مماقد يؤدى إلى وفاة الجنيين.فقد يعود النزيف في الثلاث شهور الأولى إلى وجود زوائد لحمية في عنق الرحم، وجود حمل خارج الرحم نتيجة استخدام اللولب، أو حينما تغطى المشيمة عنق الرحم وحينما يبدأ الرحم في الاتساع استعداد للولادة يحدث نزيف، والأفضل في كل الأحوال السابقة هو الراحة في الفراش دون النوم على الظهر.

 

 

التقليب أثناء النوم بسرعة يعرض الجنين للخنق

لان الحامل من الممكن أن تتقلب طالما آن حركتها تساعدها، ولكن الخطر هنا لا يكمن في التقلب بقدر ما يتعلق بأهمية عدم الضغط على البطن بوسادة مثلا أثناء النوم خاصة في الثلاث أشهر الأولى والأخيرة من الحمل، ففي الثلاث شهور الأولى يكون الجنين في مرحلة التكون ولا يجب القيام بأي شيء يؤثر على تكوينه، أما الثلاث شهور الأخيرة يتهيأ الرحم للولادة لذا لا يجب الضغط علية، كما ينصح المرأة خلال هذه الفترة بالسير الكثير حتى يتخذ الجنين الوضع السليم الثناء الولادة وتكون الولادة بسيطة.

 

 

الولادة لأكثر من مرة تسهل ما بعدها من ولادات

سهولة الولادة الأولى تعنى أن الحوض طبيعي ولكن لكل ولادة ظروفها الخاصة،و إذا كبر سن الأم قد يكون وضع الجنين في الولادة التالية غير طبيعي أو لا يتسع عنق الرحم أو يكون حجم الجنين كبير أو قد يحدث خمول في انقباضات الرحم مما لم يحدث في الولادة السابقة و يؤدى ذلك إلى تعثر الولادة

 

 

بذل المجهود أثناء الحمل يعرض الحامل للإجهاض

لان الحمل يتطلب الحركة خاصة المشي يوميا في الشهور الأخيرة من الحمل وذلك لتنشيط الدورة الدموية عند الأم لكي يجعل ولادتها طبيعية،كما يضخ الأكسجين اللازم لكي يتنفس الجنين بشكل طبيعي داخل رحم امة،كما يساعد النشاط الأم الحامل على فتح شهيتها وتناول الأغذية اللازمة لطفلها فالمهم هنا النوع وليس الكم.كما تساعد ممارسة التمارين المرأة الحامل على التخفيف من الإصابة بالدوالي، وتخفف من الم الولادة وتجعل الرحم يعمل بشكل أفضل.كما تقوى عضلات الظهر

 

 

عدم تناول الأم الحامل لما ترغب فيه أثناء الحمل يظهر لدى الطفل وحمة

لان التفسير العلمي للوحمة يعود لكون المنطقة ذات اللون المختلف ظهرت نتيجة أن ترصيب المنامين في هذه المنطقة أكثر أو اقل من توزيع المنامين في الجلد، وخير مثال على هذه الوحمة هو جرباتشو فنجد لدية شيء في جسمه مثل الخريطة ولها لون مختلف عن لون جسمه نتيجة أن توزيع المنامين في هذه المنطقة أكثر من توزيعها في جسمه العادي.

كما قد يرجع سببها إلى عامل الوراثة بدليل إن الأم قد يكون لديها بقعة بيضاء في اى جزء من جسمها،فنجد أن مولودها يظهر له نفس البقعة بنفس الشكل وفى نفس المكان الموجود عند الأم وذلك نتيجة وراثة بنفس الشكل وفى نفس المكان الموجود عند الأم،وذلك نتيجة وراثة الطفل لخريطة توزيع الجينات الخاصة بجلد امة، وهنا لا يجب أن نقول عليها وحمة.

 

 

جلسة القرفصاء مضرة للولادة

وجد أن وضع الولادة والسيدة مستلقية على ظهرها لا يساعدها على الحذق أثناء الولادة

ولكن وجد أن وضع القرفصاء يسهل عملية الولادة ويجعل الجنين ينزل بشكل سليم

 

 

أبن سبعة شهور يعيش أكثر من أبن ثمانية شهور

لآن كلما أقترب الطفل من ميعاد ولادته الطبيعي فإن فرصته في الحياة تكون أكبر ، لان ذلك يعنى أن جميع أعضاء جسده تنمو بشكل سليم وطبيعي،ويكون أكثر صحة وحيوية وبالتالي فرصة في حياة صحية تكون أكثر،مع العلم أن الأعمار بيد الله وحدة.

 

 

 

 

القيصرية لا يجب أن تتكرر كثيرا

إن عدد تكرار العملية القيصرية يتوقف على حالة السيدة العامة ( سكر – ضغط … الخ )

وعلى حالة البطن من الداخل ومدى وجود إلتصاقات من عدمه و لايوجد حد أقصى حيث

تم تكرار العملية لبعض السيدات 7 مرات

 

popupsunsense