الرئيسية | كلام ايف | معلومة خاطئة عن العلاقة الجنسية بعد سن الـ 50

معلومة خاطئة عن العلاقة الجنسية بعد سن الـ 50

معلومة خاطئة عن العلاقة الجنسية بعد ال 50

يمتنع الكثيرون عن ممارسة الجنس عند تقدم السن و ذلك ظنا منهم بعدم مقدرتهم على ذلك أو تراجع أدائهم بشكل يستحيل معه المتعة الجنسية و لكن ذلك ربما يكون خاطئاً.

فقد كشفت دراسات علميّة أجريت في كندا أن ممارسة الجنس في سن متقدّمة ضرورية لحياة أطول.

وجرت الدراسات بمشاركة 2400 رجل وامرأة تتراوح أعمارهم بين 40 و59 عامًا، سئلوا عن حياتهم الجنسية. حيث قال 40% من المشاركين أنّهم يقيمون علاقة جنسية لمرة واحدة على الأقل أسبوعيًا.

أمّا عن نسبة السعادة والإكتفاء الجنسي، فتشير الدراسة إلى أنّ الذين أعربوا عن سعادتهم الجنسية التامّة كشفوا أنّهم يتحدثون مع شركائهم عمّا يحبون فعله ويصارحون بعضهم جنسيًا.

وبحسب مجلّة “Sante plus”، فهناك معلومة خاطئة عن ممارسة الجنس بعد سنّ الخمسين، ففي الوقت الذي يظنّ الرجال أنّ أداءهم الجنسي بدأ يتراجع فيما تفكّر النساء بالجفاف المهبلي الذي تزيد معدّلات حصوله، إلا أنّ المتعة الجنسية لا تتغيّر مع تقدّم العمر ولو قلّ عدد مرات الممارسة.

popupsunsense