الرئيسية | اختيار ايف | زهير مراد يعيد موضة أواخر الستينات بلمسات حديثة

زهير مراد يعيد موضة أواخر الستينات بلمسات حديثة

أعاد المصمم اللبناني العالمي زهير مراد في مجموعته لشتاء 2018 تصميمات الستينات وتحديدا أواخرها وذلك من خلال الذي قدمه خلال اسبوع الموضة في باريس للمرة الأولى.

اختار مراد أن يقدّم جديده لشتاء 2018 وكالعادة أراد أن يحاكي من خلال تصاميمه السيدات والشابات اللواتي يعتبرن من سيّدات المجتمع واللواتي يتمتّعن بحياة مليئة بالسهرات واللقاءات الاجتماعيّة، ما يحتّم عليهنّ امتلاك العديد من الفساتين والأزياء الأنيقة إنما في الوقت ذاته الحيويّة والتي تسهّل الحركة ولا تقيّدهنّ وهذا ما قدّمته مجموعة خريف وشتاء 2017-2018.

مؤخراً، تعرّف زهير مراد إلى ملهمته Françoise Hardy circa التي اكتشف في أسلوبها وستايلها الحريّة والأنوثة، صفتين اختار أن يجسّدهما في تصاميمه هذه التي أتت حرّة بقصّاتها إنما أنثويّة أيضاً.

ففي هذه المجموعة الكثير من القصّات التي كانت مشهورة في حقبة الستينيات حيث سيطرت التنانير القصيرة وتحديداً بقصّة الـ A Line على المجموعة كما رأينا قمصان الدانتيل الشفافة والأقمشة الأنثويّة كالتويد والتول والكشاكش التي أتت بدورها مطرّزة ومزيّنة بالشكّ.

تنوعت تصميمات زهير مراد ما بين الفساتين كما الأزياء العصريّة أكثر إذ رأينا انتقالاً جميلاً ما بين السراويل والجينزات المطرّزة بالشكّ والمنسّقة مع السترات الرياضية بالشكّ أيضاً وبين الفساتين التي تميّزت بطبقات من الكشاكش تعكس أسلوب الجيبسي أو تلك بالطول المتوسّط المطبّعة والتي أتت منسّقة مع معاطف وسترات بالنقشة ذاتها.

إلى جانب ذلك، برز الجامبسوت الذي شكّل قطعة أساسيّة في هذه المجموعة وقد رأيناه بقصّات مختلفة ومنها الراقي الذي أتى بأسلوب السروال الواسع وبشكلٍ مطرّز من الأعلى وبقصّة منخفضة على الصدر ومنها جامبسوت الدانتيل بأسلوب الكروشيه والشفاف الذي أظهر الملابس الداخليّة والذي أتى منسّقاً مع المعطف بالقصّة الكلاسيكيّة التي تعكس موضة الرجل.

وبرزت موضة القمصان المنسدلة المصنوعة من الحرير المطرّز أو من الدانتيل وأتت بمعظمها مزيّنة بشالٍ أو عقدة على الياقة كما برزت التنانير بالطول المتوسّط وقد تميّزت بكونها مثنيّة ومنسّقة مع الكنزة البيضاء المصنوعة من الفرو الذي يشبه الريش.

popupsunsense