الرئيسية | منوعات إيف | توفي ابنها فأخفت فأحتفظت بجثته 8 سنوات..فما السبب؟!

توفي ابنها فأخفت فأحتفظت بجثته 8 سنوات..فما السبب؟!

مات ابنها فأخفت خبر موته واحتفظت بجثته لثماني سنوات

أصيبت سيدة أمريكية بوعكة صحية نقلت على إثرها المستشفى , و هنا كانت المفاجئة حيث عثر أحد أقربائها على جثة ابنها المختفي منذ 8 سنوات ليكتشف أنه توفي وقتها.

فقد تبين أنه توفي في عقده السادس بعد معاناته من مرض ميئوس من شفائه وأن والدته فضلت الإحتفاظ بجثته منذ ذلك الحين أعلى سطح المنزل حتى تحللت جثته تماماً , وعند سؤال الأقرباء و الجيران عن الرجل قالوا أنهم فعلا لم يروه منذ ثماني سنوات و كانت سيارته من طراز فورد إكسبلورر مركونة في الكراج دون أن تتحرك لوقت طويل ولم يكن هناك مجال لسؤال والدته حيث أنها شخصية منعزلة للغاية لدرجة أنها لا تلقي حتى التحية عليهم .

ولا تزال الشرطة تحقق في أسباب وفاة الرجل، وتم تكليف الطبيب الشرعي لفحص ما تبقى من الجثة، لمعرفة إن كانت الوفاة طبيعية أم أن هناك شبهة جرمية في القضية.

popupsunsense