الرئيسية | اختيار ايف | تمرين يساعد في حرق 900 سعرة حرارية في ساعة واحدة!

تمرين يساعد في حرق 900 سعرة حرارية في ساعة واحدة!

القفز على النطيطة يعدُّ رياضة بسيطة من السهل جداً أن تبدئي بها، خاصة إذا علمت أنَّها تحسن التوازن، وتزيد من خفة الحركة، وتقوي العضلات، وتزيد من معدل حرق سعرة الحرارية، وتساعد على تخفيف الوزن، فساعة واحدة على النطيطة يمكنها حرق نحو 900 سعرة حراريَّة.

كيفيَّة تطبيق التمرين:

يقوم المتعلم بقفزات صغيرة للإحماء ثم يبدأ بالإسراع تدريجياً على إيقاع موسيقى حيَّة، يلي ذلك سلسلة من الحركات مثل ضم القدمين ثم فصلهما، التمرن على القدمين أو على كل واحدة بالتناوب على منطة القفز المرنة مع إضافة حركات الذراع.

· الفوائد المتعدِّدة للقفز على النطيطة:

هذا التمرين الرياضي يمرن جميع عضلات الجسم ويقوي توازنه ومفاصله (الكاحلين، الركبتين والوركين) وكمكافأة إضافيَّة فإنَّه يمكن من تذويب الدهون الأكثر عناداً، خاصة على مستوى الفخذين والأرداف والبطن.

ـ بعد القفز على «الترامبولين» لمدَّة 5 إلى 10 دقائق ستشهدين ارتفاعاً هائلا في عدد الخلايا البيضاء يظل موجوداً لمدَّة ساعة بعد انتهاء التمرين وتعمل الخلايا البيضاء على تحسين وظائف نظام المناعة لدى الإنسان وتقلل من احتمال الإصابة بالأمراض.

ـ تنشيط الدورة الدمويَّة وتحسين وظائف الجهاز الليمفاوي.

ـ يخلص الجسم من السموم، إذ إن القفز على الترامبولين بمثابة غسيل كامل للجهاز الليمفاوي.

ـ يرفع من مستوى طاقتك.

ـ تحسين عمليَّة الهضم.

ـ أفضل تمرين لإنقاص الوزن، إذ إنَّ القفز على «الترامبولين» لمدَّة 20 دقيقة يعادل الجري لمدَّة ساعة من دون أي آثار سلبيَّة على المفاصل بعكس ما يحدث أثناء الجري وقفز الحبل وبقيَّة تمارين الأيروبيكس.

ـ مهم للوقاية من السرطان: يساعد القفز على «الترامبولين» على تصغير حجم الأورام السرطانيَّة نتيجة زيادة كفاءة الجهاز المناعي في الجسم وزيادة إفراز السائل الليمفاوي الذي يعمل على تنظيف الجسم من السموم.

ـ يساعد على التخلص من السيلوليت: يقلل القفز على «الترامبولين» من نسبة السيلوليت بالجسم نتيجة تنشيط الدورة الدمويَّة وزيادة إفراز السائل الليمفاوي، نظراً لأنَّ الاهتزازات الناتجة عن انقباض العضلات يدفع بالسائل الليمفاوي إلى خارج المناطق التي يتكون فيها السيلوليت ما يساعد على تقليله أو التخلص منه مع الانتظام في ممارسة التمرينات.

· من ينصح بممارسته؟

ـ صالح لأي شخص شريطة ألا يعاني من أي مشكلة في القلب. الحركات بسيطة للغاية وسهلة التنفيذ، الصعوبة الوحيدة تكمن في مواكبة الإيقاع المنظم للتمرين.

ـ ممتع للنساء اللواتي هنَّ بحاجة إلى تغيير الجو بعد يوم حافل من العمل أو بحاجة للتنفيس عن أنفسهنَّ وفي الوقت نفسه قضاء وقت ممتع. سيجدن من دون أي شك ما يبحثن عنه في Ubound.

ـ هذا التمرين هو كذلك ممتاز للواتي يردن فقدان الوزن لأنَّه يمكِّن من حرق نفس القدر من السعرات الحراريَّة التي تحرق أثناء ممارسة ساعة من الركض إضافة إلى تمرين جميع عضلات الجسم من دون استثناء.

popupsunsense