الرئيسية | كلام ايف | إذا وقعتِ في غرام رجل متزوج.. إليكِ هذه النصائح!

إذا وقعتِ في غرام رجل متزوج.. إليكِ هذه النصائح!

إذا وقعتِ في غرام رجل متزوج.. إليكِ هذا المقال!

من بين كل الرجال الموجودين من حولنا، يحدث أحيانًأ أن ننجذب لشخص بعينه، ربما ونحن لا نعرف الكثير من المعلومات، أو ربما تعرفين كل شئ عنه ولكنك لا تستطيعي إيقاف مشاعرك إتجاهه. في العادة هذا شئ إيجابي، لكن عندما تدركين أنه متزوج، فأنت تدركين مدى تعقيد الأمر!
في البداية تشعرين بالضياع، الشعور الذي يسيطر عليكِ في أغلب الأوقات هو “الخوف” هل سيكون لي في يوم ما؟ هل سيحبنى وسيختارني في يوم ما؟

لماذا تقع الفتيات في حب رجل متزوج؟

  • تكون الفتاة التي تخوض علاقة حب مع رجل متزوج، أصغر منه سناً في أغلب الحالات، دعاها بعض علماء النفس بمشاكل في الأبوه، أنها تكون متعلقة بصورة الأب مما يدفعها لإختيار الشخص الذى ينطبق عليه هذه الصورة.
  • الصفات يتمتع بها الرجل المتزوج، تلفت انتباه الإناث، أولها المسؤولية والنضج، فالرجل الذي لديه عائلة، يكون أكثر اتزاناً من الشباب الصغار.
  • الرجال الذين لم يحملوا مسؤولية بعد، لكن الفتيات في هذه الحالة، يغفلن أن الرجل يتخلى عن مسؤولياته واتزانه، بمجرد أن يدخل في هذه العلاقة، يضاف إلى ذلك، أن الفتاة قد تخلق صراعاً بينها وبين زوجة الرجل، يجعلها تدخل في تحدٍ معها، أنَّها قادرةً على إثارة إعجابه أكثر وأنَّها أفضل.

الأمر قد يكون عابرًا، مجرد مشاعر عابرة أو تبدل هرموني، ولو فكرتي بنتائج هذه العلاقة بطريقة عقلانية، لتوصلت إلى قرارٍ فوري بالعزوف عنها، وهذا ما نجده لدى العديد من الإناث، حيث يتخذن قراراً مسبقاً، أنَّ العلاقة مع الرجل المتزوج محظورة، ليس بشكل أخلاقي فقط ولكن أيضًا بشكل عقلاني، فالعلاقات من هذا النوع تجعلك تخسرين الكثير، ستدخلين في العديد من المشاكل ولن تستطيعي التمتع بعلاقة حب عادية كأى فتاة.

أخطار العلاقة مع رجل متزوج!

إذا أحببتِ رجلاً متزوجاً، فأنتِ أمام سلسلة من الأخطار،لذلك، يجب أن تفكري بنتائج هذه العلاقة، وإلى أين قد تنتهي.

والجميع يعلم أن التجربة الشخصية هي أكثر ما يعلِّم الإنسان في الحياة، لكن إليكِ بعض النتائج التي ستنعكس على حياتكِ بشكلٍ مباشر، لتغني تجربتكِ الشخصية، إن تعرضتِ لمثل هذه العلاقة:

  • كما ذكرنا سابقاً، ما يفعله الرجل عند الدخول في علاقةٍ غراميةٍ أثناء وجود زواجه قائماً، يسمى خيانةً، أو خيانةً بدافع الحب، والفرق بين من يقدم على هذه العلاقة، وبين من يكتم مشاعره احتراماً لزواجه، هو فرق أخلاقي بالدرجة الأولى، فمن لا يتمتع بالأخلاق الكافية ليحترم زواجه، لن يجد في المستقبل ما يردعه عن خوض علاقات جديدة استجابة لنداء المشاعر، أو الغرائز، عندها ستكونين أنتِ الضحية الجديدة!.
  • تذكري الأسباب التي تدفع الرجل ليحب غير زوجته، وفكري لم يحبكِ ويترك زوجته، وهل تعتقدين أن أي من هذه الأسباب يكفي لتدخلي في هذه العلاقة الشاذة؟
  • هناك على الضفة الأخرى، عائلة مهددة بالتفكك بسبب هذه العلاقة، فمعظم المشكلات العائلية لها حلول، قد تكون معقدة، لكن هذه العلاقة، ستقضي على مستقبل العائلة، وقد تسبب أزمات نفسية للأطفال والزوجة، فهل تريدين أن تكوني المسمار في نعش زواجهما؟
  • إذا لم يكن الرجل متفقاً مع زوجته، مهما كانت الأسباب، لا تكوني سبباً منها، يمكن له أن ينفصل عنها أولاً، ثم يبحث عن شريكة جديدة، لكن محاولته أن يجمع بين زوجته وبديل عنها معاً، لا يمكن أن تكون نابعةً من رجل خلوق!.
  • وفق ما ذكرناه؛ فإن احتمالات فشل هذه العلاقة كبيرة جداً، لمَ المخاطرة؟!، من جهة ثانية، لن تستطيعي أن تصرحي بهذه العلاقة أمام عائلتكِ، ولا أمام أصدقائكِ، لأن المجتمع سيعارضها، كما سيكون الرجل سعيداً باستمرار هذه العلاقة سريّةً!.
  • غالباً ما يستطيع الرجل المتزوج إدراك الصفات السلبية والإيجابية التي تحبُّها الفتيات والنساء، لذلك سيكون غشاشاً محترفاً.
  • تذكري هذه الكلمات، إن أولوية الرجل ستكون منزله، وعائلته، وأطفاله، فهو يعتبر علاقاته خارج الزواج نزوات أو تسلية، كما أنه في حال كان جديًّا، وتخلى عن زواجه من أجلكِ، لن يكون الرجل الذي عرفتيه قبل أن يترك زوجته، وسيذكركِ دائماً أنه تخلى عن زواجه من أجلكِ، حتى عندما يحب واحدة أخرى أثناء زواجكما، سيقول لها أنه دمر حياته من أجلكِ، اتخذي قراراً الآن بالانسحاب من هذه العلاقة.إذا وقعتِ في غرام رجل متزوج.. إليكِ هذا المقال!
    الآثار الاجتماعية للعلاقة مع رجل متزوج:هذه العلاقة مدمرة بكل المقاييس، فهي تفسد حياتك، وتمنعك من حقك في عيش حياة عاطفية مستقرة، كما تضع الرجل ضمن دائرة الخيانة، التي ينتج عنها اضطرابات نفسية مختلفة.لكن المشكلة الكبرى، هي ما ستتعرض لها الزوجة عندما تعرف بهذه العلاقة، أو عندما تؤدي هذه العلاقة إلى الانفصال، حيث ستشعر الزوجة بمرارة الخيانة.كما ستفقد ثقتها بنفسها، لأن الغالبية من محيطها سيعتبرونها مذنبةً عندما لم تتمكن من الحفاظ على زواجها!، وهي ليست بمذنبة، كما أنَّ هذه الحالة كلُّها تؤدي إلى ضياع الأطفال، بين أبيهم الذي اختار الابتعاد عن عائلتهم.ختاماً… غالباً ما يعرف الرجال ما ذكرناه من أسباب، ونتائج للعلاقة، لكنهم يستغلون الاندفاع العاطفي لدى الفتاة التي تحبهم، ليقوموا إيجاد المبررات الملائمة لتصرفاتهم.

    كذلك تعرف الفتيات عاقبة الدخول في هكذا علاقة، إلّا أنهن أيضاً يبحثن عن المبررات، أنا أعلم أن المشاعر ربما تكون أقوي من قرارتك المنطقية، ربما تكونين شخصية عملية ومنطقية ولكنك تعتقدين أنه الرجل المناسب إليكِ، في الحقيقة سأتحدث الآن عنك فقط، ليس عنه وليس عن زوجته وليس عن أطفاله.
    بل عنك أنت، أنت تستحقين علاقة يمكنك أن تصرحي بها، تريدينه أن يعترف بك وأن تتعرفي بحبك لأصدقائك وعائلتك، في كل التجارب التى رأيتها، أكثر من تدمر هي الفتاة، الرجل سوف يبقى مع زوجته أو حتى يتركها ويبقى معك، في النهاية لديه تعويض آخر مهما خسر.
    أما أنت فستتحطمين يومًا، في كل مرة تعرفين أنه بجوار امرأة أخري، وفي كل مرة تتخيلين مستقبل هذه العلاقة، سيمتص منك كل الحب والأمل والرغبة في الحياة، ولن  يترك لك سوى الجرح ووجع القلب.
    كوني أنت المقص الذى يقص هذا الخيط بدلًا من أن تكون العلاقة هي المقص الذي سيقص حياتك وربما يدمرها!

popupsunsense