الرئيسية | ازياء | أنوثة طاغية بأحدث مجموعة أزياء “سلڤاتوري” بموسم ربيع صيف 2018

أنوثة طاغية بأحدث مجموعة أزياء “سلڤاتوري” بموسم ربيع صيف 2018


تحتفي مجموعة سلڤاتوري فيراغامو لموسم ربيع/صيف 2018، التي حملت توقيع فولفيو ريغوني، بالمرأة فتتغنّى بمختلف أساليبها وشخصياتها ومعالم جمالها. تستقي التشكيلة الوحي من النساء اللواتي ارتدينَ تصاميم سلڤاتوري فيراغامو أمثال غريتا غاربو وكارمن ميرندا وبريجيت باردو وإيفا بيرون ومارلين مونرو، بعد أن المصمّ ساهم الأسطورة في عالم الأحذية في صقل هويّتهنّ التي باتت مرادفة للأناقة والجاذبية.

في هذا الصدد، قال فولفيو ريغوني، مدير تصميم الملابس النسائية الجاهزة لدى دار سلڤاتوري فيراغامو: “ما من امرأة تُشبه الأخرى. أردت أن أحتفي بستايل كل امرأة وبالألوان الزاهية التي تنمّ عن أنوثة تزداد رونقاً مع مرور الزمن”.

ترتكز المجموعة على قطع مستقلّة رائعة مع تشكيلة من القصّات والأنسجة والنقشات والمواقف التي يسهل المزج بينها وتنسيقها بحسب ذوق كل امرأة وشخصيّتها. لا تنحصر المجموعة بحقبة زمنيّة معيّنة، بل تستوحي القصّات الضيقة من العشرينيّات، والكشاكش من الثلاثينيات، والتنانير الواسعة من الخمسينيات، والسراويل الواسعة عند الساقين من السبعينيات، بحيث تروي كل إطلالة حكاية مختلفة، القاسم المشترك بينها الأنوثة والجودة واللون. تزدان كل قطعة بعنصر مفاجئ وبلمسة حديثة وتفاصيل غنيّة تمثلّ مفهوم “التقنيات المتطوّرة والحرفية العالية” التي تشتهر بها دار فيراغامو.

تشمل باليت الألوان لمسات من اللون الوردي والأخضر الزمردي والأحمر الساطع والخوخي، مع نفحات من ألوان الباستيل والأبيض.

تؤدّي الأنسجة والخامات دوراً محورياً، فالبلوزات والسراويل الواسعة عند الساقَين مصمّمة من القطن المحبوك، فيما أتت التخريمات صغيرة على جلد السويد وكبيرة على جلد الأفعى الملوّن يدوياً لإطلالة شبه شفّافة، زاهية ومُفاجِئة في نفس الوقت.

أمّا النقشات، فحصريّة وخلّاقة. تظهر نقشات الغرافيك الملوّنة بتأثيرات غريبة ثلاثية الأبعاد وكأنّ الأقمشة المختلفة متراصفة وملفوفة. تشمل نقشة الأزهار زهرة كبيرة على الجانب أو نقشة أزهار مُبهمة موزّعة على كل القماش، منمّقة في بعض المحلات بحشوات تمنحها مظهر صور الأشعة. تظهر هذه النقشات على الفساتين والبلوزات وفساتين السهرة بطول متباين، وأحياناً بطول غير متناسق لإطلالة انسيابية وصيفية أكثر.

ترتقي الحرفيّة الماهرة  بالملابس المحبوكة المشغولة بإتقان.

وطبعاً لا تكتمل المجموعة من دون أكسسوارات، منها حقائب الجلد الصغيرة التي تشمل تفاصيل مشبك Gancini باللونين الذهبي والفضي، والحقائب الهندسية والحقائب التي توضع حول الخصر باللون البني الداكن. تتنوّع الأحذية بين الجزمات الضيّقة مع كعب “Flower” أو “Cage” الذي اشتهرت به العلامة، وبين الصنادل المسطّحة وأحذية الميول.

تَعِد هذه المجموعة كل امرأة بإطلالة فريدة بها من أعلى رأسها حتّى أخمص قدمَيها.

الديكور

يعكس ديكور عرض فيراغامو لموسم ربيع/صيف 2018 أجواء الموسم، فيُلقي تحيّة إلى المرأة وإلى رؤية بوتِتشيلي السبّاقة حول جمال الأنثى. يتجلّى تأثير هذا الفنّان الماهر الذي اشتهر في عصر النهضة في أرجاء العرض، بدءًا من الحديقة المكسوة بالأزهار وصولاً إلى الإنارة الحصرية بالعرض التي ابتكرها Ingo Maurer.

قام Maurer بإسقاط الأزهار على واجهة قصر Mezzanotte، تطفو بِرفق بألوانها الزاهية، وتدور قبل أن تتلاشى وتندثر. أمّا أسلوب الإنارة الثاني فيستحضر شكل قارورة عطر Amo Ferragamo المثلّث، وهو العطر النسائي الجديد الذي كشفت العلامة النقاب عنه بالتزامن مع العرض.

popupsunsense